Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
18:30
انتهت
ثون
زيورخ
16:15
انتهت
لوجانو
بازل
19:15
سانت كلارا
ماريتيمو
20:15
انتهت
سبورتنج لشبونة
جل فيسنتي
18:30
انتهت
نيوشاتل
سانت جالن
18:00
انتهت
بيلينينسيس
تونديلا
19:15
مانشستر سيتي
ليفربول
17:00
انتهت
أرسنال
نورويتش سيتي
20:00
أتليتكو مدريد
مايوركا
20:00
انتهت
برشلونة
أتليتكو مدريد
19:15
انتهت
برايتون
مانشستر يونايتد
17:00
انتهت
إيفرتون
ليستر سيتي
20:00
ريال مدريد
خيتافي
18:00
دينيزلي سبور
غازي عنتاب سبور
19:15
انتهت
وست هام يونايتد
تشيلسي
19:45
انتهت
جنوى
يوفنتوس
17:00
بعد قليل
شيفيلد يونايتد
توتنام هوتسبر
17:30
أتالانتا
نابولي
19:00
انتهت
ليجانيس
إشبيلية
17:30
انتهت
إنتر ميلان
بريشيا
17:30
انتهت
تورينو
لاتسيو
19:45
انتهت
سبال
ميلان
19:45
روما
أودينيزي
17:30
ريال سوسيداد
إسبانيول
17:00
انتهت
بورنموث
نيوكاسل يونايتد
18:30
انتهت
سيرفيتي
يانج بويز
17:30
انتهت
مايوركا
سيلتا فيجو
17:30
إيبار
أوساسونا
17:30
انتهت
بولونيا
كالياري
20:30
انتهت
ريو أفي
سبورتينج براجا
19:45
انتهت
ليتشي
سامبدوريا
18:30
سيون
لوزيرن
19:45
انتهت
هيلاس فيرونا
بارما
18:15
انتهت
فيتوريا غيمارايش
فيتوريا سيتوبال
19:45
انتهت
فيورنتينا
ساسولو
16:00
انتهت
فاماليساو
بورتيمونينسي
20:00
انتهت
ريال بلد الوليد
ليفانتي
17:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
غرناطة
20:00
انتهت
ريال بيتيس
فياريال
17:30
انتهت
فالنسيا
أتليتك بلباو
بالأرقام.. فالفيردى يسيطر على الليجا في آخر موسمين

بالأرقام.. فالفيردى يسيطر على الليجا في آخر موسمين

منذ أن تولى فالفيردي مهمة تدريب برشلونة، تمكن من حصد 199 نقطة في مسابقة الليجا، برصيد 60 مباراة فاز بها، و19 تعادلاً وخسارة 6 مباريات فقط.

تم النشر

استعاد إرنستو فالفيردي مع فريق برشلونة صدارة الدوري الإسباني في جولته التاسعة، كما أنه لا يمكن اختصار دور فالفيردي على ذلك فقط، بل يجب أن نسلط الضوء على مجهوده مع الفريق الكتالونى طوال الموسم والسير بخطى ثابتة طوال الموسمين السابقين وتوسيع الفارق بينه وبين منافسيه، ولا نقصد هنا الإشارة إلى ريال مدريد بل إلى أتلتيكو مدريد.

ففي الموسمين الذي تولى فيهما فالفيردي مهمة قيادة تدريب فريق برشلونة، تمكن من حصد 199 نقطة في مسابقة الليجا، برصيد 60 مباراة فاز بها، و19 تعادلاً وخسارة 6 مباريات فقط، وسجل 212 هدفًا واستقبلت شباكه ٧٥ هدفا. كل هذه الأرقام تجعل فالفيردي من أقوى المدربين في مسابقة الدوري الإسباني، إن لم يكن أفضلهم على الإطلاق حتى الآن، كما أنه أضاف بطولتي دوري إلى جعبة الفريق الكتالونى.

وننتقل من فالفيردي إلى سيميوني، والذي نجح في حصد 171 نقطة في 49 مباراة فاز بها، و24 تعادلاً، و12هزيمة، وسجل 121 هدفًا و استقبلت شباكه 56هدفاً، أي أنه متفوق على برشلونة من حيث رصيد الأهداف التي استقبلها برصيد 19 هدفًا أقل.

اقرأ أيضًا: ريال مدريد يبدأ الاستعداد لبطل تركيا.. الملكي يفتقد 4 لاعبين

ولقد ساعد هذا الأمر أتلتيكو مدريد على ترسيخ نفسه باعتباره المنافس الأكثر خطورة على الفريق الكتالونى لتكرار حصوله على المركز الثاني لموسمين متتالين، ويذكر أن الروخيبلانكوس يحتل هذا الموسم المركز الرابع في ترتيب جدول الدوري الإسباني برصيد 16نقطة، متأخراً بـ 3 نقاط عن برشلونة المتصدر.

لكن الخاسر الأكبر في المقارنات هو ريال مدريد، فعند الرجوع إلى الأرقام نجد أن المرينجى يقل عن البارسا والروخيبلانكوس، حيث حصد الأبيض 162 نقطة في آخر موسمين وهو ما جعله يحتل المركز الثالث في ترتيب جدول الليجا الإسباني فيهما، وأصبح منحنى ريال مدريد يهبط بشكل ينذر بالخطر وهو ما دفع إدارة الريال إلى سرعة التعاقد مع زيدان لانتشال الفريق من الضياع المحلي.

ولذلك فمن الواضح أن أحد أهداف زين الدين زيدان هو تغيير هذا الاتجاه الخطير، والذي يضع ريال مدريد في وضع محرج للغاية في هذا القرن الحادي والعشرين، فمنذ عام 2000 وحتى الآن، وعلى مدار ١٩ موسما كرويا، فقد نجح برشلونة غريم ريال مدريد التقليدي في حصد ١٠ ألقاب من الدوري الإسباني مقابل 6 ألقاب فقط للنادي الملكي ولقبين لفالنسيا ولقب وحيد لأتلتيكو مدريد، مما يعطي أفضلية وتفوق واضح للبارسا في الفوز بلقب الدوري الإسباني حتى الآن.

اخبار ذات صلة