فيروس كورونا «كوفيد 19»| الليجا تتوقع 30 إصابة بين اللاعبين

من المقرر أن يتم عمل اختبارات لفيروس كورونا المستجد على 1008 لاعب في دوري الدرجة الأولى ومن سيكون مصابًا سيتم عزله في الحجر الصحي.

0
%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF%2019%C2%BB%7C%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7%20%D8%AA%D8%AA%D9%88%D9%82%D8%B9%2030%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86

تتوقع رابطة الدوري الإسباني «الليجا» أن اختبارات الكشف عن فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» التي ستجرى على ما يقرب من 2000 شخص سوف يكون بينها حوالي 30 حالة إيجابية، والتي سيتم إجراؤها اليوم من بين 42 ناديا محترفًا 20 من الدرجة الأولى و22 من الثانية.

وتشير التوقعات أن معدل الإصابة بفيروس كورونا «كوفيد 19» في الكرة الإسبانية ستكون أقل من 2%، وذلك على غرار ما حدث في الدوري الألماتي، وذلك على الرغم من حقيقة تفشيه الواسع في إسبانيا مقارنة بألمانيا.

إذا ظهرت النتائج مثل ألمانيا فقد تكون توقعات إيجابية جدًا، وسيعرف يوم الجمعة نتائج الفحوصات الخاصة بفيروس كورونا «كوفيد 19» ويتم ابلاغ الأندية بها وتكون مجهولة وشخصية ولن يعرفها إلا المرضى، سيضطر اللاعبون للكشف عن نتائج الفحوصات من ثم يقوم «الليجا» بإحصاء عدد المصابين.

سيجتاز الجزء الأكبر من الأندية الكبرى لاختبارات فيروس كورونا «كوفيد 19» اليوم الأربعاء بما في ذلك ريال مدريد وبرشلونة، وستجرى بموجب القانون فحوصات لـ 1008 لاعب في دوري الدرجة الأولى بمعدل 24 لاعبًا في كل فريق و126 مدرب بمعدل ثلاثة مدربين، وما يقرب من 420 مساعدًا، بينما في ألمانيا وهو المرجع الوحيد وظهرت 10 حالات إيجابية.

اقرأ أيضًا: بيان رسمي.. لاعبو إيبار يرفضون عودة الدوري الإسباني بدون ضمانات

ينص البرتوكول الذي أعده المجلس الرياضي الأعلي والمعتمد من قبل وزارة الصحة أن النتائج الإيجابية لاختبارات فيروس كورونا «كوفيد 19» ستكون نتائجها مجهولة وشخصية يجب أن يتم فصلها على المجموعة ووضعها في الحجر الصحي.

وسيتم تكرار الاختبارات الـ 2000 الأسبوع المقبل مرة أخرى لجميع أعضاء فرق الدرجة الأولى والثانية الذين عليهم الاختبارات الطبيبة في أسبوعين أخرين قبل بدء المسابقة، فالإجمالي على كل لاعب محترف اجتياز أربع اختبارات لفيروس كورونا في 30 يومًا.

فيما تعد الاختبارات عباراة عن تحليل دم وأخذ عينات من العشاء المخاطي في الفم والأذن، أما مسحات «PCR» سيظهر ما إذا كان هناك التهاب في الأنسجة بسبب عدوى فيروس «كوفيد - 19» وستحدد التحاليل المخاطية ما إذ كان اللاعب في طور المعدي أو لديه مناعة.

.