اللاعبون السعوديون يودعون الليجا

ودع المحترفون السعوديون الدوري الأسباني اليوم الثلاثاء بعد إنتهاء فترة إعارتهم التي أطلقتها هيئة الرياضة السعودية مع رابطة الليجا

0
%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%88%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D9%88%D8%AF%D8%B9%D9%88%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7

رحل اليوم الثلاثاء، ستة لاعبين سعوديين من الأراضي الإسبانية مودعين أنديتهم التي لعبوا لها على سبيل الإعارة في الدوري الإسباني وينتظر باقي اللاعبين الرحيل في الساعات المقبلة، للالتحاق بمعسكر المنتخب السعودي قبل خوض كأس العالم الشهر القادم في روسيا.

وأعلنت الهيئة العامة للرياضة السعودية من قبل، عن انتقال 9 لاعبين سعوديين إلى الدوري الإسباني لكرة القدم بدرجتيه الأولى والثانية، لمدة 6 أشهر على سبيل الإعارة بشراكة مع رابطة الليجا الإسبانية حتى نهاية الموسم الكروي الحالي (2017-2018).

وجاءت الخطوة السعودية بالتعاون مع رابطة الدوري الإسباني في إطار تطوير كرة القدم في المملكة، وتفعيلاً لاتفاقية الشراكة المتعددة التي أبرمت بين الجانبين، منتصف أكتوبر 2017، والتي تتضمن عدة عناصر، منها إنشاء أكاديمية ومبادرة للكشف عن المواهب في المملكة العربية السعودية

وأنضم لاعب اتحاد جدة فهد مولد إلى الدوري الإسباني من بوابة ليفانتي، إضافة إلى لاعب الهلال سالم الدوسري، الذي وقع عقداً مع فياريال، في حين انضم لاعب النصر يحيى الشهري إلى صفوف ليجانيس، الذي فجر مفاجأة من العيار الثقيل بإقصاء ريال مدريد من ربع نهائي كأس ملك إسبانيا.

ولم يقتصر رحيل اللاعبين السعوديين إلى دوري الدرجة الأولى، إذ وقع لاعب الفتح، نوح الموسى، إلى نادي بلد الوليد، ولاعب الشباب عبد المجيد الصليهم، لنادي ريو فاليكانو، وزميله عبد الله الحمدان إلى صفوف سبورتينج خيخون.

كما انتقل عدد من اللاعبين من مواليد السعودية للاحتراف في إسبانيا؛ حيث وقع جابر عيسى عقد انتقاله إلى فريق فياريال (ب)، وكذلك مروان عثمان الذي انتقل إلى صفوف ليجانيس (ب)، أما علي النمر فقد انتقل إلى صفوف نادي نومانسيا.

ووصف تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للرياضة السعودية، التجربة بأنها فرصة كبيرة للاعبين السعوديين من أجل الدخول في منظومة الاحتراف الحقيقي، ورفع مستوياتهم، وزيادة خبراتهم، وتمثيل وطنهم خير تمثيل.

.