Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:15
أستون فيلا
مانشستر يونايتد
20:00
ريال مدريد
ديبورتيفو ألافيس
19:15
انتهت
برايتون
ليفربول
19:15
انتهت
أرسنال
ليستر سيتي
17:00
بعد قليل
بورنموث
توتنام هوتسبر
17:30
ريال سوسيداد
غرناطة
19:45
انتهت
ميلان
يوفنتوس
20:00
انتهت
برشلونة
إسبانيول
20:30
باسوش فيريرا
سبورتينج براجا
17:00
انتهت
مانشستر سيتي
نيوكاسل يونايتد
17:00
بعد قليل
إيفرتون
ساوثامبتون
20:00
انتهت
سيلتا فيجو
أتليتكو مدريد
18:15
سبورتنج لشبونة
سانت كلارا
17:00
انتهت
شيفيلد يونايتد
ولفرهامبتون
17:00
انتهت
كريستال بالاس
تشيلسي
18:00
بشكتاش
قاسم باشا
17:00
انتهت
وست هام يونايتد
بيرنلي
17:30
انتهت
فالنسيا
ريال بلد الوليد
15:30
الشوط الاول
تشايكور ريزه سبور
قيصري سبور
16:00
فيتوريا غيمارايش
جل فيسنتي
17:00
انتهت
واتفورد
نورويتش سيتي
18:00
غازي عنتاب سبور
قونيا سبور
15:30
انتهت
طرابزون سبور
أنطاليا سبور
19:45
هيلاس فيرونا
إنتر ميلان
16:15
انتهت
غنتشلر بيرليغي
فنرباهتشة
15:30
انتهت
سيفاس سبور
مالاطيا سبور
18:45
انتهت
جوزتيبي
أنقرة جوتشو
18:45
انتهت
بلدية إسطنبول
دينيزلي سبور
17:30
سبال
أودينيزي
20:00
أتليتك بلباو
إشبيلية
17:30
انتهت
ليتشي
لاتسيو
18:45
انتهت
ألانياسبور
جالاتا سراي
19:45
انتهت
أتالانتا
سامبدوريا
18:30
انتهت
نيوشاتل
زيورخ
17:30
مايوركا
ليفانتي
19:45
انتهت
بولونيا
ساسولو
17:30
إيبار
ليجانيس
16:00
الشوط الاول
ريو أفي
بورتيمونينسي
19:45
انتهت
روما
بارما
20:30
فاماليساو
بنفيكا
19:45
انتهت
تورينو
بريشيا
18:15
تونديلا
بورتو
17:30
انتهت
جنوى
نابولي
17:30
انتهت
فيورنتينا
كالياري
18:30
انتهت
خيتافي
فياريال
18:30
لوجانو
سانت جالن
18:30
انتهت
ريال بيتيس
أوساسونا
18:00
انتهت
بوافيستا
ماريتيمو
20:15
انتهت
ديسبورتيفو أفيش
فيتوريا سيتوبال
18:30
انتهت
سيون
بازل
18:30
انتهت
سيرفيتي
لوزيرن
16:15
انتهت
يانج بويز
ثون
ميسي يتحسن بنسبة 5.7% في تسديد الضربات الحرة منذ 2015

العمر مجرد رقم للأرجنتيني.. ميسي يتحسن في تسديد الضربات الحرة

سجل النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي ثلاثة أهداف في المباراة التي جمعت فريقه برشلونة أمام سيلتا فيجو على ملعب كامب نو ضمن مناتفسات الجولة الثالثة عشر من الدوري الإسباني.

حسام نور
خوان خيمينيز - ترجمة: حسام نور
تم النشر

ميسي ميسي ميسي... إنها ليست هتافات في «الكامب نو» فحسب، بل هي تأكيد بسيط على معجزة استمرارية هذا اللاعب الإستثنائي والذي أصبح غير محتمل بالنسبة للمنافسين والذي لا يتعب من كونه تشريف كبير لكرة القدم.

وعلى الرغم من بلوغه 32 عاما و 5 أشهر، وان كل المؤشرات تشير إلى أن مستواه سيتراجع، إلا أن الأمر ليس كذلك، بل أن الأسطورة الأرجنتينية الحية يتحدي هذه المؤشرات بطريقة مفاجئة. ورغم عدم خوضه المباريات الأولى في الليجا بسبب الإصابة إلا أنه عاد ليصبح هداف فريقه ويعتلي قائمة هدافى الدوري الإسباني كعادته حيث سجل 8 أهداف خلال 7 مبارايات خاضها، وهي نفس الأرقام التي حققها الموسم الماضي، عندما سجل 36 هدفا خلال 34 مباراة لعبها في الليجا.

وعلى مدار الموسم الجديد كله فقد سجل 9 أهداف خلال 11 مباراة رسمية وصنع 5 تمريرات حاسمة. وثلاثية ميسي «هاتريك»، بالأمس السبت، أمام سيلتا فيجو في الجولة الـ 13 جعلته يصل إلى «هاتريك» رقم 52 له خلال مسيرته. كما أن تسجيله هاتريك من كرات ثابتة (عبر ركلة جزاء و2 ضربة حرة مباشرة) لم يحدث منذ 2012.

وإحصائية ميسي مدمرة من حيث الكرات الثابتة، فإنه حتى موسم 2014-2015 كان ميسي قد سجل 12 هدفا من 174 ضربة حرة مباشرة قد حصل عليها وهذا يشكل نسبة 6.9% فقط من نجاح تصويباته. ولكن منذ موسم 2015-2016 حتى الآن فقد قام بتسديد 174 ضربة حرة مباشرة وسجل منهما 22 هدفا أي بمعدل 12.6% من النجاح.

وهذا يعني أن ميسي زاد من نجاح تصويباته في الضربات الحرة المباشرة بنسبة 5.7% منذ 2015، فخلال الموسم الخمس الماضية قد سجل ميسي أهدافا من ضربات حرة مباشرة في جميع المسابقات (29) أكثر من الأندية الأفضل في أوروبا، فمثلا: يوفنتوس أحرز 27 هدفا وريال مدريد 23 هدفا وروما 21 هدفا.

أقرأ أيضا: رغم الأرقام القياسية.. معضلة ميسي وجريزمان تدق ناقوس الخطر في برشلونة

بينما خلال السنوات الـ 25 الماضية، سجل ميسي 33 هدفا في الليجا متفوقا على كريستيانو رونالدو صاحب الـ 19 هدفا وروبرتو كارلوس (16 هدافا) ورونالدينيو (15 هدافا).

وأصيب ميسي في العضلة النعلية خلال المران الأول لبرشلونة قبل انطلاق الموسم وغاب في الأربع جولات الأولى (أمام أتلتيك بيلباو وفالنسيا وأوساسونا وريال بيتيس)، ومنذ عودته وهو لا يكف عن التسجيل حيث سجل في أخر 5 جولات على التوالي مشكلا تهديدا على كريم بنزيما في صراع الهدافين.

وسيسافر ميسي حاليا مع منتخب بلاده الأرجنتين للعب مباراتين وديتين على مستوى كبير ضد البرازيل والأخرى ضد الأوروجواي، حيث سيعود للعب مع الألبيسيتي بعد العقوبة التي وقعها عليه اتحاد الكونميبول بسبب الانتقادات التي وقها بعد الإقصاء من بطولة كوبا أمريكا الأخيرة من الدور ربع النهائي أمام البرازيل. ويأمل مدرب برشلونة إرنستو فالفيردي أن يعود معافي من الإصابات بنهاية شهر نوفمبر.

اخبار ذات صلة