Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:15
برايتون
ليفربول
19:00
انتهت
توتنام هوتسبر
إيفرتون
19:15
أستون فيلا
مانشستر يونايتد
19:15
انتهت
أرسنال
ليستر سيتي
17:00
بورنموث
توتنام هوتسبر
20:00
برشلونة
إسبانيول
19:45
انتهت
ميلان
يوفنتوس
17:00
مانشستر سيتي
نيوكاسل يونايتد
20:00
انتهت
إشبيلية
إيبار
20:00
انتهت
سيلتا فيجو
أتليتكو مدريد
17:00
إيفرتون
ساوثامبتون
17:00
انتهت
كريستال بالاس
تشيلسي
18:45
انتهت
قيصري سبور
بشكتاش
18:45
بشكتاش
قاسم باشا
17:00
شيفيلد يونايتد
ولفرهامبتون
17:00
وست هام يونايتد
بيرنلي
17:30
انتهت
ليفانتي
ريال سوسيداد
17:30
انتهت
فالنسيا
ريال بلد الوليد
16:15
تشايكور ريزه سبور
قيصري سبور
16:15
طرابزون سبور
أنطاليا سبور
20:00
انتهت
موريرينسي
سبورتنج لشبونة
18:45
غازي عنتاب سبور
قونيا سبور
17:00
انتهت
واتفورد
نورويتش سيتي
16:15
سيفاس سبور
مالاطيا سبور
19:45
هيلاس فيرونا
إنتر ميلان
16:15
انتهت
غنتشلر بيرليغي
فنرباهتشة
17:30
سبال
أودينيزي
18:45
جوزتيبي
أنقرة جوتشو
18:45
انتهت
بلدية إسطنبول
دينيزلي سبور
18:45
ألانياسبور
جالاتا سراي
17:30
انتهت
ليتشي
لاتسيو
20:00
أتليتك بلباو
إشبيلية
17:30
مايوركا
ليفانتي
19:45
أتالانتا
سامبدوريا
18:30
انتهت
نيوشاتل
زيورخ
19:45
بولونيا
ساسولو
17:30
إيبار
ليجانيس
19:45
روما
بارما
16:00
ريو أفي
بورتيمونينسي
20:30
فاماليساو
بنفيكا
19:45
تورينو
بريشيا
18:15
تونديلا
بورتو
17:30
جنوى
نابولي
17:30
فيورنتينا
كالياري
18:30
خيتافي
فياريال
18:30
لوجانو
سانت جالن
18:30
ريال بيتيس
أوساسونا
18:00
بوافيستا
ماريتيمو
20:15
ديسبورتيفو أفيش
فيتوريا سيتوبال
18:30
سيون
بازل
18:30
سيرفيتي
لوزيرن
16:15
يانج بويز
ثون
الرابحون والخاسرون في سوق الانتقالات الصيفية

الرابحون والخاسرون في سوق الانتقالات الصيفية

تشهد سوق الانتقالات الصيفية قرارات مختلفة من اللاعبين والأندية، بين من يقرر البقاء ومن يقرر الرحيل، من يقرر البيع ومن يقرر الشراء، بعض هذه القرارات يكون صحيحًا والبعض الآخر يكون خاطئًا

أحمد السيد
أحمد السيد
تم النشر

عندما تكون لاعب كرة قدم محترفًا ويأتي نداء الانتقالات الصيفية وتقرر الانتقال من ناديك إلى نادٍ آخر، ومن البلد التي تعيش فيها إلى بلد آخر، عندما تكون مؤسسة كبيرة كاملة متمثلة في نادٍ لكرة القدم وتقرر بيع أحد «موظفيك» أو استقدام«موظفين» جدد تراهم أكثر كفاءة، عندما تقرر التغيير في فترة وجيزة فإنك تقامر، ومثل كل مقامرة فأنت إما ستربح وإما ستندم بشدة، في هذا التقرير يستعرض لكم «آس آرابيا» أبرز الرابحين والخاسرين في سوق الانتقالات الصيفية الماضية.

الخاسرون

نيمار دا سيلفا

أحد أكبر الخاسرين في الميركاتو، النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي لعب على كل الأطراف ما بين ريال مدريد وبرشلونة وباريس سان جيرمان، ولم يكتسب تعاطف أحد في النهاية، بل طالته الانتقادات من الجميع، نيمار كسب عداوة جماهير باريس سان جيرمان، حتى وإن أظهرت بعضها استعدادها لمسامحة اللاعب، لم يكتسب تعاطف جماهير برشلونة التي وإن كانت ترغب في عودته فإن أغلب جماهير البلوجرانا لم تنس بعد «خيانة» نيمار للنادي الكتالوني، حينما غادر إلى باريس سان جيرمان في صيف 2017 مقابل 222 مليون يورو، وبراتب خيالي، ولم يفكر في النادي الذي بدأ معه رحلته الأوروبية، بالإضافة إلى ذلك لم يكتسب حب جماهير ريال مدريد التي كانت وما زالت تفضل عليه زميله في باريس سان جيرمان كيليان مبابي الذي تراه جماهير الميرينجي خير معوض لرحيل نجمهم الأكبر كريستيانو رونالدو وتراه أكثر جدية و التزامًا من نيمار.

اقرأ أيضًا: «فترة الحماية» خطة نيمار الأخيرة من أجل العودة إلى برشلونة

بول بوجبا

على غرار نيمار دا سيلفا كسب بول بوجبا عداوة جماهير ناديه الحالي مانشستر يونايتد بمحاولاته المستميتة للخروج من النادي التي لم توفق في النهاية، ليظل في النهاية في نادٍ فقدت جماهيره الثقة فيه، تسببت محاولات بوجبا في الخروج، وشعور جماهير مانشستر يونايتد بعدم تقدير الفرنسي للنادي في سخط جماهير «الشياطين الحمر» عليه، فبعد أن كان الفتى المدلل الذي لا يمس من قبل جماهير ملعب «أولد ترافورد»، أصبحت الانتقادات تطاله مع كل مباراة يلعبها بقميص اليونايتد، ومع كل خطأ يرتكبه على أرضية الملعب ليفقد بذلك «حصانته» لدى جماهير مانشستر يونايتد.

الرابحون

آرسنال

منذ ما يقارب عقد من الزمان لم تشاهد جماهير آرسنال ناديها يدخل سوق انتقالات بمثل القوة التي دخل بها سوق الانتقالات الماضية، النادي الذي اعتاد في السنوات الماضية، منذ انتقاله إلى ملعب الإمارات، على البيع ثم البيع يقدم سوق انتقالات مختلفة للغاية عما اعتدناه منه خلال السنوات الماضية، سوق متكاملة ركز فيها النادي على احتياجات الفريق الفعلية فاستقدم الجناح الإيفواري وصانع الألعاب نيكولاس بيبي قادمًا من نادي ليل الفرنسي من أجل تدعيم خط هجومه، قلب الدفاع المخضرم دافيد لويز يسانده الشاب الصغير وليام ساليبا قادمًا من سانت إيتيان إضافة إلى الظهير الأيسر كيران تيرني قادمًا من جلاسكو لتدعيم خط الدفاع، وما بين الدفاع والهجوم لم ينس أرسنال أن يربط بين هذا وذاك فقام باستقدام جوهرة خط الوسط الإسباني داني سيبايوس قادمًا من نادي ريال مدريد ليكون خير رابط بين خطي الدفاع و الهجوم ليقدم نادي آرسنال أفضل سوق انتقالات صيفية قام بها عبر عقد من الزمان.

ماورو إيكاردي

بعد أزمات لا تكاد تحصى مع جمهور الإنتر، ومشاكل لجمهور «النيراتزوري» مع واندا نارا زوجة إيكاردي، ومشاكل واندا مع إدارة الانتر، ومشاكل إيكاردي مع إدارة الانتر، كان الانفصال الجزئي هو الحل الأمثل للطرفين، إيكاردي ذهب إلى نادٍ متعطشٍ للفوز بدوري أبطال أوروبا، يسانده في خط الهجوم مهاجم مخضرم مثل الأوروجواياني إدينسون كافاني بعد أن أثقل كاهله حمل هجوم الانتر وحيدًا خلال السنوات الماضية لينتقل في اليوم الأخير من الميركاتو كأحد أهم الصفقات هذا الموسم وأحد أكبر «قنابل» الانتقالات الصيفية.

اقرأ أيضًا: جولة الصحف العالمية| رحيل إيكاردي.. أسطورة أجويرو.. وخطة جديدة لنيمار

إنتر ميلان

استقدم أنطونيو كونتي، وتخلص من لاعب كان مصدرًا للمشاكل مثل إيكاردي، وعوضه بمهاجم جيد للغاية مثل روميلو لوكاكو، واستقدم لاعبًا أثبت من قبل أنه موهبة عظيمة تحتاج فقط إلى نفض الغبار عنها مثل أليكسيس سانشيز الذي قد يكون انتقاله إلى إنتر قبلة حياة لمسيرته، «النيراتزوري» يسير واثق الخطى خلال الانتقالات الصيفية، ليخرج بأفضل سوق ممكنة، وليعيد بعضًا من بريق الدوري الإيطالي الملقب بـ«جنة كرة القدم» سابقًا.

باريس سان جيرمان

النادي الباريسي أظهر مرارًا و تكرارًا أنه حين يتعلق الأمر بلاعبيه فهو صاحب الكلمة العليا مهما كان ضغط اللاعبين أو الأندية المنافسة، فبعد أن حاول برشلونة سابقًا التعاقد مع ماركو فيراتي بطريقة أغضبت باريس سان جيرمان كان رد النادي عنيفًا للغاية بدفع الشرط الجزائي لنجم «البلوجرانا» حينها نيمار دا سيلفا ويصعق العالم بانتقال البرازيلي، ليعود النادي الباريسي ويرسل رسالة تحذير صغيرة هذا العام إلى البلوجرانا مرة أخرى حينما قام بخطف نجم «لاماسيا» تشافي سيمونز بنفس الطريقة، دفع الشرط الجزائي، بعدما حاول النادي الكتالوني التفاوض مع نيمار من أجل العودة إلى ملعب «كامب نو»، نيمار أيضًا حاول استفزاز إدارة باريس سان جيرمان بتصريحاته أكثر من مرة، وتغيبه عن التدريبات، والجولة التحضيرية للفريق، وسفره إلى البرازيل، كلها أمور التي لم تجد نفعًا مع إدارة النادي الباريسي الذي استطاع في النهاية الحفاظ على اللاعب بشروطه الخاصة ليثبت مرارًا و تكرارًا أن الكلمة العليا هي للنادي.

باريس لم يكتف بذلك، فبعد حفاظه على نجمه الآخر كيليان مبابي استطاع النادي الباريسي تعزيز هجومه باستقدام الأرجنتيني ماورو إيكاردي وتعزيز مركز حراسة المرمى باستقدامه الحارس الذي كان علامة فارقة في فوز ريال مدريد ببطولة دوري أبطال أوروبا ثلاثة أعوام على التوالي كيلور نافاس ليثبت باريس سان جيرمان مرة أخرى إصراره على السعي وراء حلم دوري أبطال أوروبا.

أتلتيكو مدريد

«اعمل واجتهد في صمت» مقولة طبقها أتلتيكو مدريد ومدربه الأرجنتيني دييجو سيميوني بحذافيرها، النادي الذي فرض نفسه في السنوات القليلة الماضية قطبًا ثالثًا في إسبانيا يحاول جاهدًا كل عام إثبات أنه ليس طفرة ستظل عامًا أو عامين ثم تندثر، بسوق من أفضل أسواق الانتقالات في أوروبا، وبأغلى صفقة في الميركاتو وفي تاريخ النادي، ركز أتلتيكو مدريد على كل احتياجاته، وحاول قدر الإمكان علاجها خلال فترة الانتقالات الماضية، فبعد استقدام الجوهرة البرتغالية جواو فيليكس بقيمة 126 مليون يورو لدعم خط هجومه يزامله المهاجم الإسباني ألفارو موراتا، وتدعيم خط الدفاع الحديدي الذي اشتهر به الأتليتي بجلب كل من فيليبي أوجستو كقلب دفاع من نادي بورتو، مع الظهيرين الأيمن و الأيسر تواليًا سيمي فرساليكو ورينان لودي قام الأتليتي بتدعيم عموده الفقري، خط وسطه، بلاعبي ارتكاز، ووسط مدافع من العيار الثقيل هما هيكتور هيريرا وماركوس لورينتي قادمًا من الجار الغريم ريال مدريد، أتلتيكو مدريد الآن يتصدر جدول ترتيب الدوري الإسباني بالعلامة الكلامة من ثلاث مباريات، ولو استمر بنفس النسق فإنه مرشح بقوة للفوز بالدوري الإسباني والمضي بعيدًا في دوري أبطال أوروبا.

اقرأ أيضًا: في رقم لافت.. جواو فيليكس يتفوق على ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو

يوفنتوس

سوق انتقالات ولا أعظم، يوفنتوس الذي يسير بنهج ثابت خلال السنوات الماضية فمن فريق صاعد من السيريا بي، إلى فريق مهيمن على إيطاليا بأسرها، إلى منافس شرس في أوروبا وضلع في نهائي دوري أبطال أوروبا مرتين خلال ثلاثة أعوام، وقوة ضاربة لا يستهان بها، يكمل اليوفي على نفس النسق خلال سوق الانتقالات الصيفية.

فبعد ضربته الكبرى خلال الصيف الماضي باستقدام الأسطورة الحية كريستيانو رونالدو، يعود النادي هذا الموسم ليستعيد أسطورته جيانلويجي بوفون، ويدلل حارسه ويدعمه بخط دفاع مكون من ماتياس دي ليخت أبرز موهبة شابة في أوروبا الذي اختطفه من فم الأسد بعد صراع ثلاثي عليه من برشلونة ومانشستر يونايتد وباريس سان جيرمان، لتثبت «السيدة العجوز» أنها ما زالت جذابة في أعين النجوم.

اقرأ أيضًا: صفقات لم تر النور.. 10 لاعبين طالتهم شائعات الميركاتو ولم يرحلوا

ولأن خط الدفاع لا يكتمل إلا بخط وسط مدافع استكمل اليوفي تدليل حارسه الأسطوري ورد الجميل له فدعم خط وسطه بجلب لاعبي ارتكاز مثل أدريان رابيو وآرون رامسي قبل أن يضع لمسته الأخيرة على لوحته الفنية في سوق الانتقالات باستعادة مهاجمه التاريخي جونزالو هيجواين ليكون شريكًا لكريستيانو رونالدو في خط الهجوم.

كيليان مبابي

ربما لم يكن كيليان مبابي طرفًا ضليعًا في مفاوضات جادة خلال سوق الانتقالات الصيفية الماضية فحتى شائعات انتقاله إلى نادي ريال مدريد لم تكن بتلك الجدية ولكن كل التقارير بلا استثناء أجمعت على اهتمام فعلي من الميرينجي بأفضل موهبة شابة في العالم، حتى و إن لم يكن خلال هذه السوق الحالية لكن ربط اسم الجناح الشاب بأكبر نادٍ في العالم وردود أفعال جماهير ريال مدريد التي تعاملت مع هذه الشائعات بترحاب شديد، ووصفت مبابي بالمنقذ وخير معوض للأسطورة البرتغالي كريستيانو رونالدو، كلها أمور ترفع بشدة القيمة السوقية لمبابي الذي ربما يكون في المستقبل أغلى صفقة انتقال في تاريخ كرة القدم.

جاريث بيل

من منبوذ إلى بطل، هذا هو ملخص ما حدث مع الويلزي، اللاعب الذي كان المكروه الأكبر في البيرنابيو، فلا جماهير النادي الملكي كانت تريد بقاءه ليوم إضافي داخل النادي، ولا مدربه زين الدين زيدان كان يريد بقاءه، بل إنه صرح علنًا «لو كان لدي تبديل رابع لم أكن لأشرك جاريث بيل»، تحول الأمر إلى النقيض تمامًا بعد فشل انتقاله إلى الدوري الصيني!

وخلال المباريات الثلاث لريال مدريد هذا الموسم كان بيل النجم الأول للفريق بلا منازع بشهادة الجمهور الذي كان يطلق عليه صافرات الاستهجان منذ أسابيع قليلة.

اللاعب الذي كان على وشك الانتقال إلى الدوري الصيني منذ أسابيع قد ينهي موسمه نجمًا متوجًا لأكبر نادٍ في العالم ليثبت بيل -حتى الآن- أنه الرابح الأكبر من سوق الانتقالات الصيفية.

اخبار ذات صلة