الحقيقة الكاملة لقضية جاريث بيل في ريال مدريد

داخل أروقة البرنابيو، يعلمون جيدًا مدى صعوبة الاستغناء عن جاريث بيل، ولكن ينمون النفس برحيله عن ريال مدريد هذ ا الصيف، لا سيما بعدما اعترف بأنه ينتظر فقط أن تأتي له الفرصة.

0
%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A7%D9%85%D9%84%D8%A9%20%D9%84%D9%82%D8%B6%D9%8A%D8%A9%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AB%20%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

إذا كان الأمر سهلاً، لرحل جاريث بيل عن صفوف ريال مدريد، ولكن الأمر معقد، لأن الراتب المرتفع الذي يتقاضيه الويلزي، يقدر بحولي 15 مليون يورو سنويًا، وهذا ما يجعل الصفقة صعبة، وليس لدي بيل أي ذنب في أن الريال يراهن عليه بقوة، ولا أحد يستطيع إلقاء اللوم عليه لرفضه التنازل عن عقده، لا سيما عندما يشعر أنه تعرض لتجريح كبير (سواء من الصحافة أو النادي أو زملائه) أيضًا لا يقع اللوم على المرينجي في مواجهة لاعب عديم الفائدة، بل كونه الأعلى ربحًا في الفريق بجانب سيرجيو راموس، قائد مدريد وتبقى عامين في عقده.

الآن في الواقع ما يهم فقط سيكون ما يفعله لمحاولة الخروج من سانتياجو برنابيو، وفي الوقت نفسه، لا يرغب الريال في التنازل عن الحصول على قيمة الصفقة، على الرغم من وصول اللحظة المناسبة لتركه يرحل بالمجان لتجنب دفع 60 مليون يورو، في سنوات عقده المتبقية، وهناك ليس أمر مستبعد، أن تقوم إدارة بيريز بدفع موسم واحد من المتبقي ويغادر اللاعب كتيبة زيزو، وهذا ليس بتصرف إداري سيء، بل في هذه الحالة سيوفر المرينجي 30 مليون يورو.

اقرأ أيضًا: ريال مدريد يخطط لتسهيل رحيل جاريث بيل من البرنابيو

وداخل أروقة البرنابيو، يعلمون جيدًا مدى صعوبة الاستغناء عن بيل، ولكن يمنون النفس برحيله هذ ا الصيف، لا سيما بعدما اعترف الويلزي أنه ينتظر فقط أن تأتي له الفرصة، لأنه مع وصوله سن 31 عامًا يريد الاستمرار في اللعب.

ومن الغريب أن يكشف بيل في تصريحات الأخيرة أنه حاول الخروج مرات عديدة، ولكن ريال مدريد وضع أمام العقبات، وفي العرض الأخير رفض المرينجي خروجه في الصيف الماضي إلى النادي الصيني، لعدم دفع قيمة الصفقة، ولكن السماح له بالرحيل مجانًا كان سيوفر 90 مليون يورو، لهذا هل كان خطأ الاحتفاظ به؟

وربما تحدث بيل بصيغة الجمع على فرصة سابقة لرحيله كانت في صيف 2016، عندما كان مانشستر يونايتد تحت قيادة جوزية مورينيو، مستعدًا لشراء جاريث بيل، وحينها قال البرتغالي المخضرم داخل النفق المؤدي لغرف الملابس خلال مباراة الريال ويونايتد: «إذا لم تتحدث، لا أستطيع شرائك»، وفي هذا التوقيت، كان سوق الانتقالات متضخمًا، والشياطين الحمر على استعداد لدفع قيمة أكثر من 100 مليون يورو.

من كان يتخيل أن مسيرة بيل مع ريال مدريد تنتهي هكذا، ولكن هذه هي الحقيقة الكاملة لقضيته مع الريال.

.