الأسئلة حول جريزمان تحاصر سيميوني.. والمدرب يرد على السؤال الصعب

يستضيف أتلتيكو مدريد الجمع نظيره ريال مايوركا على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» ضمن منافسات الجولة الرابعة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم.

0
%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D8%A6%D9%84%D8%A9%20%D8%AD%D9%88%D9%84%20%D8%AC%D8%B1%D9%8A%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D8%AA%D8%AD%D8%A7%D8%B5%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A..%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D9%8A%D8%B1%D8%AF%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%A4%D8%A7%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%B9%D8%A8

ظهر المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني في مؤتمر صحفي قبل المباراة التي تجمع بين فريقه أتلتيكو مدريد أمام ريال مايوركا في الجولة 34 من الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكرة القدم، وتم سؤاله ثلاث مرات حول مهاجم برشلونة ولابع فريقه السابق، الفرنسي أنطوان جريزمان ودخوله في الوقت بدل الضائع في المباراة الأخيرة لبرشلونة على كامب نو أمام أتلتيكو مدريد تحديداً، ورد المدرب الملقب بـ «تشولو» بنفس تصرحاته عقب انتهاء مباراة برشلونة، قائلا: «لا تعليق».

وقال سيميوني حول تطور أداء فريقه بعد فترة التوقف: «لقد أنهينا مباراة رائعة أمام ليفربول بنتيجة كنا نعرف أنها ستعطينا نبض مهم في المنافسة في الليجا، ثم جاء التوقف وتدرب اللاعبون بشكل جيد في منازلهم وعدنا حيث وصلنا في المباريات الثلاثة الأولى، وعلاقة اللاعبين معنا جيدة للغاية. علينا أن نواصل التحسن، هناك خمسة جولات صعبة وليس علينا أن نحيد عن الهدف الذي هو مباراة مايوركا».

وأضاف حول السر في جعل جميع اللاعبين جيدون جسديًا: «المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقهم مع الفريق. فإن لاعبي كرة القدم هم الأهم من كل هذا. ونحن فقط نحدد لهم الطريق وهم الذين يقودون النادي في الطريق الصحيح لتحقيق أهدافه».

أقرأ أيضا: قناة إسبانية تكشف عن تعابير وجه دييجو سيميوني لحظة مشاركة جريزمان

وحول تسريب صورته وهو يعض على شفتيه عند دخول جريزمان في نهاية المباراة أمام برشلونة، عاد سيميوني يجيب بنفس الرد: «لا تعليق».

وأجاب عند سؤاله إذا كان عليه كسائق حافلة أتلتيكو مدريد أن يعتذر للاعب على الدفع به في الدقائق الأخيرة: «أنا لا أقود حافلة، بل أقود فريقًا من لاعبي كرة القدم الذين يعملون في ناد كبير مثل أتلتيكو مدريد. في فريقنا، ثلاث دقائق حاسمة، ولقد خسرنا نهائي دوري أبطال أوروبا خلال ثلاث دقائق وبالنسبة لي فهي مهمة للغاية».

جريزمان، هل كان مخطئًا بالرحيل عن أتلتيكو مدريد؟، أردف الأرجنتيني: «لا أريد أن أكون غير محترم للإجابة. في الوقت الحالي نلعب كثيرًا في نهاية هذا الموسم، وهذه النقطة ليست مهمة لنا اليوم».

جريزمان، لم يعلق على ما حدث معه، لكن إيماءة عضتك لشفتيك كانت واضحة. هل تلخص هذا بكلمة واحدة؟، رد سيميوني: «في كلمتين اثنتين: لا – تعليق».

يذكر أن فريق أتلتيكو مدريد يسعى إلى مواصلة زحفه نحو ضمان مشاركته في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل عندما يستضيف مايوركا الجمعة.

ويتسلح فريق المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني بالنتائج الجيدة التي حققها منذ عودة المنافسات بعد أكثر من ثلاثة أشهر من الإيقاف بسبب فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، وكان آخرها التعادل مع برشلونة 2-2 في «كامب نو» الثلاثاء.

وفاز أتليتكو في أربع مباريات مقابل تعادلين في اللقاءات الستة التي خاضها منذ الاستئناف.

ويحتل الفريق المدريدي المركز الثالث برصيد 59 نقطة متخلفًا بفارق كبير عن جاره ريال مدريد المتصدر 71 نقطة (لديه مباراة أقل) وبرشلونة الثاني 70 نقطة.

وفي الوقت الذي يحاول أتلتيكو تأكيد حصوله على مقعد في دوري الأبطال، يسعى مايوركا للهروب من شبح الهبوط إلى الدرجة الثانية.

ويأمل فريق المدرب فيسينتي مورينو أن يكون فوزه الأول منذ العودة والذي جاء على حساب سلتا فيجو المهدد أيضًا بالهبوط بنتيجة 5-1 في المرحلة الماضية، كنقطة انطلاق جديدة نحو بر الأمان، علمًا أن مبارياته الخمس المتبقية أسفرت عن تعادل وحيد وأربع هزائم.

.