Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:30
سبورتينج براجا
سانت كلارا
23:30
شيكاغو فاير
هيوستن دينامو
23:00
نيو يورك سيتي
تورونتو
23:00
أتلانتا يونايتد
دالاس
23:30
كولومبوس كرو
مينيسوتا يونايتد
23:30
سبورتينغ كانساس سيتي
أورلاندو سيتي
23:30
نيو انجلاند ريفليوشن
امباكت مونتريال
23:30
سينسناتي
فيلادلفيا يونيون
00:00
إنتر ميامي
نيو يورك ريد بولز
19:15
اتحاد طنجة
نهضة الزمامرة
00:30
ناشفيل
دي سي يونايتد
01:30
ريال سولت لاك سيتي
لوس أنجلس جالاكسي
02:00
بورتلاند تمبرز
سياتل ساوندرز
02:30
لوس أنجلوس
فانكوفر وايتكابس
19:00
الوداد البيضاوي
الرجاء البيضاوي
19:00
إيبار
أتليتك بلباو
19:00
ليل
نانت
21:00
نهضة بركان
الجيش الملكي
01:00
كولورادو رابيدز
سان خوسيه إيرث كوايكس
18:45
انتهت
موركامب
نيوكاسل يونايتد
18:00
انتهت
ستوك سيتي
جيلينجهام
18:00
انتهت
بريستون
برايتون
18:00
انتهت
ميلوول
بيرنلي
18:00
انتهت
الزمالك
طنطا
15:30
مصر للمقاصة
المقاولون العرب
18:00
انتهت
نادي مصر
الأهلي
19:00
بايرن ميونيخ
إشبيلية
18:45
انتهت
ليستر سيتي
أرسنال
19:15
انتهت
ليوتن تاون
مانشستر يونايتد
13:00
حرس الحدود
طلائع الجيش
18:00
الإسماعيلي
بيراميدز
17:00
تأجيل
ليتون أورينت
توتنام هوتسبر
15:30
المصري
الإنتاج الحربي
18:00
الاتحاد السكندري
إنبـي
18:45
انتهت
تشيلسي
بارنسلي
18:00
الغاء
الهلال
شباب الأهلي دبي
18:30
هيرتا برلين
إينتراخت فرانكفورت
18:00
انتهت
نيوبورت كاونتي
واتفورد
18:45
لينكولن سيتي
ليفربول
18:00
انتهت
وست بروميتش ألبيون
برينتفورد
15:30
الجونة
أسـوان
17:00
فاتح كاراجومروك
بلدية إسطنبول
18:45
انتهت
فليتوود تاون
إيفرتون
13:00
وادي دجلة
سموحة
18:00
تفينتي
جرونيجين
15:00
الغاء
الوحدة
الشرطة
18:30
انتهت
وست هام يونايتد
هال سيتي
18:45
كورتريك
أنتويرب
15:00
انتهت
استقلال طهران
الأهلي
18:45
مانشستر سيتي
بورنموث
18:00
انتهت
شهر خودرو
باختاكور
18:00
بريستول سيتي
أستون فيلا
18:45
انتهت
فولام
شيفيلد وينزداي
15:00
سباهان اصفهان
السد
15:00
النصر
العين
18:00
الدحيل
التعاون
18:00
برسبوليس
الشارقة
18:00
شكينديا
توتنام هوتسبر
18:30
ميلان
بودو/غليمت
18:15
فولفسبورج
ديسنا تشيرنيهيف
استحواذ سلبي.. خط دفاع برشلونة صاحب نصيب الأسد من التمريرات أمام إيبيزا

استحواذ سلبي.. خط دفاع برشلونة صاحب نصيب الأسد من التمريرات أمام إيبيزا

استمرار برشلونة حتى الدقيقة 70 بدون أي هجمة على فريق يلعب في الدرجة الثانية لا يعتبر أمرًا بسيطًا، لهذا أسلوب كيكي سيتين الجديد يثير شكوك عشاق البلوجرانا.

خوان خيمنيز - ترجمة: محمود عادل
خوان خيمنيز - ترجمة: محمود عادل
تم النشر

أثار كيكي سيتين، مدرب برشلونة الشكوك من جديد نظرًا لاعتماده على أسلوب البارسا الأفقي الجديد، وبرر هذه النظرية بأنها سمحت له باستنزاف طاقة الخصم في مباراة إيبيزا، وكان مقتنعًا بالأرقام لمعرفة كم تأثير هذا الاستنزاف ومدى الضرر الذي يمكن إلحاقه ضد فريق استقبل 3 كرات فقط على مرمى الخصم، بينهم كرة صبيانية من إيفان راكيتيتش وكرتين لجريزمان سكنتا شباك إيبيزا.

النادي الكتالوني لم يسدد ولا أي كرة على مرمى خصمه حتى الدقيقة 72، ولم يزعج خط الدفاع حتى ذلك التوقيت من مباراة دور الـ 32 من بطولة كأس ملك إسبانيا، وأظهرت أرقامه في المباراة تمرير 187 كرة للأمام بنسبة 26% من بين 718 تمريرة، وهذه إحصائية تعتبر ملفتة للانتباه.

الأمر المدهش أن رباعي الخط الخلفي للبلوجرانا المكون من حارس المرمى نيتو، والمدافعين لينجليه وسيرجي روبيرتو وفيربو مرروا 330 كرة من الإجمالي الكلي لتمريرات النادي الكتالوني في اللقاء، بنسبة 45.9%، بينما بقية اللاعبين تقاسموا في تمريرات الكرات بنسبة 54%.

تلك الإحصائية توضح أن نصف عدد تمريرات برشلونة أمام إيبيزا كانت بين أقدام المدافعين، وبالتمعن الجيد في الأرقام نكتشف أن لينجليه مرر 114 كرة بينما رصيد جريزمان في التمريرات كان 24 تمريرة فقط، وكارليس بيريز 16 كرة، مما يعني وصول كرات قليلة لكتيبة مهاجمي البلوجرانا خلال أحداث المباراة.

اقرأ أيضًا: توديبو عن ميسي: نتعامل معه بحذر في تدريبات برشلونة

استمرار برشلونة حتى الدقيقة 70 بدون أي هجمة على فريق يلعب في الدرجة الثانية لا يعتبر أمرًا بسيطًا، لا سيما أن إيبيزا ظهر في أجواء المباراة وأثبت أنه يمكنه اللعب للأمام بشكل جيد، بعدما مرر 99 كرة للأمام من ضمن 198 تمريرة بنسبة 50%.

الاستنتاج الأسوأ الذي يمكن لكيكي سيتين الخروج به أمام إيبيزا يتمثل في تجنب لاعبي الدفاع تهديد مرمى نيتو، لأن الخصم كان قريبًا من تسجيل الهدف لثاني في 3 مناسبات، بينها كرة في العارضة وإلغاء هدف، كل هذه الأمور كانت كفيلة بإقصاء النادي الكتالوني الذي ينافس على اللقب، خارج البطولة

وفي النهاية نجح سيتين في تعديل خططه لتجنب فقدان الكرة مثلما ظهر في اللقاء، وشاهدنا برشلونة في مباراتين وكأنه فريق مُسالم، أنقذه فقط أنطوان جريزمان من خسارة تاريخية.

اخبار ذات صلة