إيماءة كامافينجا إلى ريال مدريد من خلال كريستيانو رونالدو

لم يلعب إدواردو كامافينجا لدقيقة واحدة في مباراة فرنسا والبرتغال لكنه بحث عن كريستيانو رونالدو وطلب قميصه وعرضه بفخر على حساباته في إشارة إيجابية لريال مدريد.

0
%D8%A5%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%A1%D8%A9%20%D9%83%D8%A7%D9%85%D8%A7%D9%81%D9%8A%D9%86%D8%AC%D8%A7%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%AE%D9%84%D8%A7%D9%84%20%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D8%A7%D9%86%D9%88%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88

صورة تساوي ألف كلمة، وبادرة أيضا للتقرب من نادي ريال مدريد الإسباني، عبر من خلالها اللاعب الفرنسي الشاب إدواردو كامافينجا بعد المواجهة التي جمعت بين منتخب فرنسا «بطل العالم الحالي» أمام نظيره منتخب البرتغال «بطل أوروبا الحالي»، فوق أرضية ملعب «ستاد دو فرانس»، والتي انتهت بالتعادل السلبي ضمن مباريات الجولة الثالثة من دور المجموعات من بطولة دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم.

ونشر كامافينجا، لاعب نادي رين الفرنسي، صورة عقب المباراة بين بلاده أمام البرتغال، كاشفًا من خلالها عن تفضيلاته الكروية، عقب نهاية المباراة التي لم يحصل خلالها على دقيقة واحدة جالسًا على مقاعد البدلاء ضمن فريق المدرب ديدييه ديشامب، حيث بحث عن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم فريق يوفنتوس الإيطالي والذي صنع التاريخ مع نادي ريال مدريد كونه هدافه التاريخي (450 هدفًا خلال 438 مباراة لعبها خلال عقد من الزمن تقريبا داخل معقل سانتياجو برنابيو).

وعقب انتهاء المباراة مباشرة توجه إدواردو كامافينجا إلى كريستيانو رونالدو وطلب منه الحصول على قميصه مع منتخب البرتغال «7»، وقام بنشر الصورة على حساباته في مواقع التواصل الإجتماعي وكتب بكل فخر: «لن أقوم بغسله (القميص)».

أقرأ أيضًا: مبابي يتغزل في كريستيانو رونالدو: الملك مثلي الأعلى

حدث شيء مشابه مع كيليان مبابي، الذي كانت غرفته في أكاديمية موناكو تصطف عليها صور كريستيانو رونالدو مرتديًا قميص ريال مدريد، وكان على وشك التوقيع مع الفريق الأبيض في صيف 2017 لكنه ذهب أخيرًا إلى باريس سان جيرمان الفرنسي... لكنه عاد إلى دائرة الضوء لصيف عام 2021 حيث يقترب من معقل سانتياجو برنابيو.

تتحدث الصورة التي أظهرها كامافينجا على الشبكات الاجتماعية أيضًا عن تفضيلاتها. وبالطبع، نقل وكيل أعماله، موسى سيسوكو، بالفعل رسالة إلى البرنابيو بأنه مستعد للتوقيع لريال مدريد، ولكن الأزمة الناجمة عن تفشى فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» دمرت العملية خلال الميركاتو الصيفي المنصرم، مما دفع باللاعب إلى تجديد عقده مع نادي رين حتى يونيو 2022، والصيف المقبل سيكون أمامه عام على انتهاء عقده وبالتالي يمكنه القدوم أيضًا، والمشكلة تكمن فيأن تألقه الكبير يجذب الكثير من المنافسين في الصراع عليه، مثل باريس سامن جيرمان ويوفنتوس ومانشستر يونايتد... وبالتالي، فهذه الصورة إشارة إيجابية لريال مدريد.

Enjoy the life

A post shared by Eduardo Camavinga (@e.cama10) on Oct 9, 2020 at 10:52am PDT

.