إيريك جارسيا: بيكيه وأنا ليس لدينا أي نقاط تشابه

قدم نادي برشلونة الإسباني لاعبه الجديد المدافع الإسباني إيريك جارسيا القادم من مانشستر سيتي الإنجليزي أمام وسائل الإعلام اليوم الثلاثاء بحضور الرئيس خوان لابورتا.

0
اخر تحديث:
%D8%A5%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D9%83%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D8%A7%3A%20%D8%A8%D9%8A%D9%83%D9%8A%D9%87%20%D9%88%D8%A3%D9%86%D8%A7%20%D9%84%D9%8A%D8%B3%20%D9%84%D8%AF%D9%8A%D9%86%D8%A7%20%D8%A3%D9%8A%20%D9%86%D9%82%D8%A7%D8%B7%20%D8%AA%D8%B4%D8%A7%D8%A8%D9%87

ظهر المدافع الإسباني إيريك جارسيا «متحمسًا» للغاية في حفل تقديمه كتوقيع جديد لنادي برشلونة الإسباني، بجوار الرئيس خوان لابورتا.

 «سأعود إلى نادٍ فائز وأحب الفوز»

هكذا أكد إريك جارسيا، لاعب فريق الشباب لبرشلونة الذي ذهب إلى نادي مانشستر سيتي الإنجليزي في عام 2017 ويعود في عام 2021 ليحقق «حلمي منذ أن كنت صغيراً، باللعب في الفريق الأول من برشلونة».

في مؤتمر تقديمه، شكر المدافع الدولي البالغ من العمر 20 عامًا النادي على جهوده لإعادته من جديد، والتعاقد معه، قائلًا: «أود أن أشكر الرئيس، وإلى رافائيل (يوستي) وماتيو (أليماني) ورامون (بلانيس) وإلى الأشخاص الذين بذلوا قصارى جهدهم منذ شهور لإحضاري، وكلنا أردنا الوصول إلى هنا، إنه حلم تحقق، لأن حلمي الوحيد كان العودة إلى برشلونة، وآمل أن يأتي مستقبل مليء بالنجاح ويخبر الكتالونيين أنني سأبذل قصارى جهدي لهذا القميص، وتحقيق ما غرسه النادي في داخلي، وهنا عليك أن تفوز، ولذلك أنا سعيد جدًا بالعودة إلى المنزل».

وأصر إريك جارسيا على فكرته الرئيسية: «كان حلمي أن ألعب في الفريق الأول لبرشلونة منذ أن كنت صغيراً، وهذا هو السبب في أن التغيير اليوم في غرفة ملابس كامب نو يشبه الوصول إلى نهاية الطريق من اللحظة التي تبدأ فيها في بريبنجامين، والآن علينا تحقيق أشياء كبيرة جدًا».

وضع إيريك جارسيا عودته لناديه الذي تأسس معه قبل كل شيء، رغم أنه كان قادرًا على الوصول الموسم الماضي، وتابع في هذا الصدد: «بالنسبة لي، فإن العودة إلى برشلونة هي دائمًا أفضل وقت قادم، إنه أكبر ناد في العالم».

وأردف حول ما إذا كان يزعجه مقارنته بالمدافع جيرارد بيكيه: «لطالما قلت إنهم يقارنونني ببيكيه الذي يعجبني ولكن ليس لدينا أي نقطة مقارنة، ولقد كان أفضل قلب دفاع في السنوات العشر الماضية وسيكون وجوده كشريك أمرًا ممتعًا ولكنه شرط أيضًا لأنك تعلم أنك تنافس الأفضل».

وأضاف حول علاقته بـ أنسو فاتي: «لدي علاقة وثيقة للغاية منذ وصوله إلى برشلونة، ولقد واصلنا الاتصال ببعضنا، وأنا أحبه وأقدره، ولطالما قلنا، "دعونا نرى ما إذا كان بإمكاننا اللعب معًا في كامب نو"، جاء اليوم، وأنا حقا أريد أن ألعب معه».

وأشاد بمدربه السابق الإسباني بيب جوارديولا: «غني عن القول إنه مدرب رائع، فلقد تعلمت الكثير منه، وهو يعمل كثيرًا على التكتيكات مع اللاعبين وهذا ما يجعله ناجحًا أينما ذهب».



.