إنييستا: مباراة الأحد أمام سوسيداد؟ لن أكون على ما يرام!

تصريحات مؤثرة لنجم البلوجرانا تشير إلى ارتباطه الوثيق بالنادي الذي قضى فيه 22 عامًا.

0
%D8%A5%D9%86%D9%8A%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%A7%3A%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AD%D8%AF%20%D8%A3%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D8%B3%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D8%AF%D8%9F%20%D9%84%D9%86%20%D8%A3%D9%83%D9%88%D9%86%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D8%A7%20%D9%8A%D8%B1%D8%A7%D9%85!

«أنا قلق بخصوص مباراة الأحد، لن أكون على ما يرام، أخبرت كل من حولي بهذا الشعور».. بهذه الكلمات الحزينة، عبر أسطورة برشلونة وإسبانيا أندريس إنييستا عن مشاعره حيال مباراته الأخيرة بقميص برشلونة، حينما يستضيف الأخير نظيره ريال سوسيداد على ملعب «كامب نو» في ختام مباريات الدوري الإسباني.

النجم صاحب الـ 34 عامًا، قال في تصريحات لإذاعة «راك» الإسبانية: «حينما يخبرونك أن النهاية قادمة من الممكن أن تعتاد على الأمر، لكن حينما تختبرها فعلًا، فإنك لا تملك إلا أن تكون قلقًا ولست على ما يرام، مشاعري الآن لا يمكن وصفها».

وقاد إنييستا فريقه برشلونة إلى التتويج بلقبي الليجا وكأس الملك هذا الموسم، في تتويج لمسيرة استثنائية رفقة النادي الكتالوني، تضمنت الفوز بـ 9 ألقاب للدوري الإسباني، و4 ألقاب لدوري الأبطال، و3 بطولات كأس العالم للأندية، كما سمي لاعبًا للعام في الأوروبي عن سنة 2012.

وأضاف إنييستا: «أنا شخص أفكر دائمًا، وأستمع لنفسي، وأعرف أن السنة الأخيرة لم تكن سهلة، ولم أكن أدري هل ستكون الأخيرة أم لا؟ ولكن عندما انطلق الموسم شككت في أن أواصل بعده».

وأردف: «أردت أن تكون تلك السنة مثالية بالنسبة لي، ولذلك قمنا بما يتوجب علينا فعله قدر المستطاع، وها نحن ذا نقف الآن متوجين ببطولتين هامتين، وأنا أختبر تلك المشاعر التي لم أعتدها قط».

ويأمل إنييستا في ختام مسيرته مع إسبانيا بلقب كأس العالم 2018 بروسيا، في ظل ترشيح «لاروخا» بقوة للذهاب بعيدًا في المونديال القادم، لتكون مسيرته ذات ختام مميز، مع ناديه ومنتخب بلاده.

.