Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
13:30
انتهت
الأهلي
السد
16:15
أبها
الاتحاد
19:00
مانشستر يونايتد
لاسك لينز
18:45
انتهت
جنوى
هيلاس فيرونا
18:45
انتهت
ليتشي
بارما
15:45
انتهت
نادي قطر
أم صلال
18:00
الأهلي
الحزم
18:00
النصر
الهلال
19:00
انتهت
الرجاء البيضاوي
يوسفية برشيد
16:00
العدالة
الاتفاق
18:30
انتهت
زيورخ
ثون
18:30
انتهت
يانج بويز
سانت جالن
19:00
إنتر ميلان
خيتافي
18:45
انتهت
بولونيا
تورينو
16:25
الرائد
ضمك
17:45
الفيصلي
التعاون
16:00
انتهت
سبال
فيورنتينا
18:30
انتهت
نيوشاتل
لوجانو
17:00
فينترتور
بافوايس
18:45
انتهت
ساسولو
أودينيزي
16:00
الفتح
الفيحاء
17:00
لوزيرن
يانج بويز
18:30
انتهت
سيرفيتي
سيون
17:00
رابيرسويل
سيون
13:30
انتهت
الخور
الوكرة
18:30
انتهت
بازل
لوزيرن
16:55
شاختار دونتسك
فولفسبورج
15:45
انتهت
الغرافة
الدحيل
16:30
الوحدة
الشباب
17:00
انتهت
الاتحاد المنستيري
النادي الإفريقي
16:55
كوبنهاجن
بلدية إسطنبول
16:00
انتهت
هلال الشابة
حمام الأنف
16:00
انتهت
نجم المتلوي
الملعب التونسي
19:00
المغرب التطواني
الرجاء البيضاوي
16:00
انتهت
اتحاد تطاوين
الصفاقسي
إمبراطور ريال مدريد.. أقوى 7 صفقات أبرمها في 19 عام

إمبراطور ريال مدريد.. أقوى 7 صفقات أبرمها في 19 عاما

يعزى إلى فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد الفضل في البطولات العديدة التي أحرزها الملكي منذ العام 2000 بفضل الصفقات القوية التي أبرمها حتى الآن في سانتياجو برنابيو.

محمد عبد السند
محمد عبد السند
تم النشر
آخر تحديث

انتخب فلورينتينو بيريز رئيسا لنادي ريال مدريد للمرة الأولى في السادس عشر من يوليو من العام 2000، وأسهم بما لا يدع مجالا للشك في حصول العملاق المدريدي على الكثير من البطولات طيلة الـ19 عاما التي يجلس فيها على رأس الكتيبة الإدارية في «بلانكوس»، عبر ضخه أموالا بسخاء لجلب نجوم من العيار الثقيل أسهموا جميعا في تسطير التاريخ الناصع للنادي الملكي.

وبعد فترة غياب وجيزة بين العام 2006 والعام 2009، كان بيريز مسؤولا بصورة مباشرة أو غير مباشرة عن بعض من أروع اللحظات التي شهدها ريال مدريد في تاريخه، وذلك عبر صفقات تاريخية أبرمها «العجوز» خلال فترة رئاسته في «سانتياجو برنابيو».

ووضع موقع «MiN 90» قائمة بأقوى 7 صفقات أبرمها بيريز صاحب الـ 70 عاما في ريال مدريد، منذ توليه رئاسة النادي، وهي على النحو التالي:


-لويس فيجو



بعدما أخفق بيريز في الفوز برئاسة ريال مدريد، تعهد بالحصول على توقيع لويس فيجو من فريق برشلونة، الغريم التقليدي للملكي، وذلك إذا ما جاء رئيسا للريال في العام 2000، وهو ما قد حدث بالفعل وأوفى بيريز بوعده لجماهير «المرينجي».

وانضم الجناح البرتغالي إلى ريال مدريد نظير 62 مليون يورو، في واحدة من أكثر الصفقات المثيرة للجدل في تاريخ الكرة، لكن فيجو أثبت استحقاقه لتلك القيمة عبر الإنجازات التي أسهم بتحقيقها في «سانتياجو برنابيو».

حصد فيجو بقميص الريال لقبين في بطولة الدوري الإسباني الممتاز «الليجا»، كما فاز بلقب بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم «تشامبيونزليج» في 2002، وجائزة الكرة الذهبية «البالون دور» في نفس العام، وهو ما مهد السبيل أمام اللاعب- وبيريز بالطبع- إلى الهيمنة على الكرة العالمية.

-زين الدين زيدان



تعاقد بيريز بعد أول عام له في رئاسة ريال مدريد، وتحديدا في 2001، مع الفرنسي زين الدين زيدان الذي كان لاعبا آنذاك في فريق يوفنتوس الإيطالي، في صفقة قياسية قوامها 77.5 مليون يورو، وبدأ «زيزو» يسطر التاريخ في مدريد، لاعبا ثم مدربا.

فقد فاز زيدان الحاصل على لقب بطولة كأس العالم رفقة منتخب «الديوك» كلاعب في 1998، بلقب «تشامبيونزليج» في أول موسم له مع الفريق، قبل أن يضيف لقب «الليجا» في الموسم التالي.

اقرأ أيضا: قائمة لاعبي ريال مدريد المعروضين للبيع هذا الصيف

واعتزل زيدان الكرة في 2006، قبل أن يتجه إلى عالم التدريب بتولي القيادة الفنية لريال مدريد. ونجح زيدان في الفوز بثلاثة ألقاب متتالية في دوري الأبطال بين 2015 و2018، ولا يزال يتوقع جماهير الريال الكثير من الفرنسي بعد عودته إلى قيادة الأبيض.

-رونالدو



ربما لا يكون بيريز مرتبطا في صفقة ضم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو لريال مدريد في 2009، لكنه كان الشخص الذي تعاقد مع البرازيلي رونالدو نازاريو قبل هذا التاريخ بسبعة أعوام.

رونالدو «الأصلي» كان بالفعل نجما لامعا حينما انتقل إلى العملاق المدريدي قادما من إنتر ميلان الإيطالي في 2002، حيث سجل 104 أهداف في 177 مباراة بقميص الريال، ليتربع على عرش الهدافين في الملكي في الأربعة مواسم التي قضاها بين صفوفه.

حصد رونالدو لقب الدوري الإسباني مرتين، قبل أن يرحل إلى صفوف إيه سي ميلان الإيطالي في 2007.

-سيرجيو راموس



مع تركيز بيريز على خطف أكبر المواهب الكروية العالمية، غالبا ما كان ينسى الذهاب إلى منزله، ففي الميركاتو الصيفي 2005، ضم بيريز الإسباني سيرجيو راموس نظير 27 مليون يورو، من نادي إشبيلية الإسباني، ليصبح أول صفقة إسبانية- والوحيدة أيضا- يضمها بيريز إلى «لوس بلانكوس».

وبزغ نجم راموس بقميص الريال، ليصبح في وقت قصير أحد أفضل المدافعين في العالم، ولا يزال حتى الآن. سجل راموس من الإنجازات ناصعا في مدريد، فقد حصل على لقب «الليجا» 4 مرات، ومثلها في دوري الأبطال. وسيظل راموس واحدا من أفضل اللاعبين في تاريخ الكرة، ولا يزال أمامه سنوات قلائل ليضيف إلى تراثه الكروي.

-كريم بنزيما



حينما عاد بيريز في 2009، تلقى أنباء بشأن قرب التعاقد مع كريستيانو رونالدو. ومع ذلك لم يضيع بيريز وقتا طويلا في إبرام صفقته المفضلة من ليون الفرنسي والمتمثلة آنذاك في الدولي كريم بنزيما.

اقرأ أيضا: «كمين مونتريال».. بيريز في كندا للتخلص من بعض لاعبي ريال مدريد

وانضم بنزيما إلى «المرينجي» لقاء 35 مليون يورو، لكن صادفه سوء حظ في البداية. لكن ولحسن الطالع لم يستمر هذا التعثر طويلا، حيث سرعان ما انسجم مع زملائه في الريال وأصبح أحد أكثر المهاجمين إحرازا للأهداف في أوروبا.

سجل الفرنسي 222 هدفا بقميص الريال، وضعته في المركز الرابع في قائمة الهدافين التاريخيين للنادي، ولا يزال أمامه الوقت ليضيف الكثير.

-رفاييل فاران



تجاهل بيريز عددا من الصفقات الأوروبية ليضمن الحصول على توقيع موهبة لينز الفرنسي في العام 2011، والمتمثلة في رفاييل فاران، وقد يكون هو صاحب أقل ثمن تكبدته خزانة ريال مدريد في صفقة في عهد بيريز حتى الآن.

وبعد ثماني سنوات مع ريال مدريد، يعد فاران الآن أحد أفضل المدافعين في العالم، وقدم أفضل مستوياته الفنية والبدنية في مواسم عدة. وسيدر اللاعب أرباحا فلكية على ريال مدريد حال فكر الأخير في بيعه.

وستظل جماهير «الملكي» تتذكر الفضل لرئيس النادي الحالي على مجهوداته في جلب لاعب بقدرات فاران.

-لوكا مودريتش



في أعقاب انضمام الكرواتي الدولي لوكا مودريتش إلى صفوف ريال مدريد، قادما من توتنهام الإنجليزي نظير 30 مليون جنيه إسترليني في 2012، واجه بيريز سيلا من الانتقادات بسبب تلك الصفقة. فقد اعتقد الكثيرون أن لاعب الوسط لا يرتقى مستواه إلى ارتداء قميص العملاق المدريدي، لكن بيريز أثبت للجميع أنه يدرك ما يفعل.

فما أن بدأ في اللعب، حتى بدت القاطرة الكراوتية غير قابلة للتوقف، وأسهم مودريش مع زملائه في الريال في الحصول على أربعة ألقاب في «تشامبيونزليج» خلال الفترة ما بين 2013 و 2018، كما حصد العام الماضي جائزة الكرة الذهبية «البالون دور».

اخبار ذات صلة