إصابة كوتينيو قد تحرم ليفربول من جني 20 مليون يورو من برشلونة

برشلونة وليفربول لديهما 20 مليون يورو متفق عليهما إذا وصل صانع الألعاب البرازيلي فيليبي كوتينيو إلى مائة مباراة بقميص البلوجرانا وإصابته قد تحرم الريدز من الحصول عليهم.

0
%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D9%83%D9%88%D8%AA%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%82%D8%AF%20%D8%AA%D8%AD%D8%B1%D9%85%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%85%D9%86%20%D8%AC%D9%86%D9%8A%2020%20%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%88%20%D9%85%D9%86%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

شكلت المباراة أمام فريق إيبار انتكاسة أخرى لنادي برشلونة في هذا الموسم من بطولة الدوري الإسباني «لا ليجا»، فبالإضافة إلى التعادل وخسارة نقطتين في السباق على الليجا، فقد المدرب الهولندي رونالد كومان أيضًا لاعبه البرازيلي فيليبي كوتينيو بسبب الإصابة، التي قد تحرم ليفربول الإنجليزي من الحصول على مبلغ مالي جيد من صفقة انتقاله إلى «البلوجرانا».

بقى البرازيلي كوتينيو ملقى على عشب ملعب كامب نو بسبب تعرضه لإصابة في الركبة وكان لا بد من استبداله، وبعد خضوعه للاختبارات طبية في اليوم التالي لمباراة إيبار داخل المرافق الصحية لنادي برشلونة، تم تأكيد أسوأ التشخيصات لحالته، حيث سيتعين عليه الخضوع لعملية جراحية لشفاء تمزق الغضروف المفصلي لركبته اليسرى.

وفي الواقع، تعتبر الإصابة مؤسفة ومحبطة داخل معقل كامب نو ولكن أيضًا داخل آنفيلد، معقل فريقه السابق ليفربول الإنجليزي، حيث أن كوتينيو بعد خضوعه للعملية الجراحية، يمكنه أن يغيب عن مباريات برشلونة لمدة تتراوح بين أربعة أو خمسة أشهر، وفقا لما أكده الدكتور خوسيه جونزاليس بالفعل في «آس»، مما يعرض موسم البرازيلي للخطر وبالتالي قد يفقد البلوجرانا أحد أغلى صفقاته حتى نهاية هذا الموسم.


20 مليون يورو على المحك

في اتفاق انتقال فيليبي كوتينيو من نادي ليفربول الإنجليزي إلى نادي برشلونة الإسباني، تم توقيع حصول الريدز على 120 مليون يورو ثابتة و 40 مليون يورو كمتغيرات.

من بين هذه المتغيرات (الـ 40 مليون يورو)، تم تحقيق بعضها، لكن سيكون هناك هدف أمام ليفربول للحصول على قيمة 20 مليون يورو، وستكون بمناسبة الظهور رقم 100 لكوتينيو كلاعب في برشلونة، وبدا هذا سهلاً بالنسبة للاعب البرازيلي لكن الإصابة التي تعرض لها تعقد الأمر.

مع العودة المقررة في الربيع في أحسن الأحوال، من المتوقع أن تكون المباريات المتبقية في الجدول أقل من اثنتي عشرة مباراة يخوضها فريق برشلونة، بالإضافة إلى ذلك، سيكون كوتينيو عائدًا من الإصابة وبالتالي لن يتم المخاطرة به.

إذا لم يكن هذا الموسم 2020-2021، فيبدو من الصعب على كوتينيو أن يكمل مائة مباراة بقميص برشلونة لأن النادي الكاتالوني قد أعطاه الضوء الأخضر للرحيل عن معقل كامب نو في الميركاتو الصيفي المقبل، وعلى الرغم من عدم وجود رئيس جديد في برشلونة، فإن شركة الأدارة التي تتولى مسؤولية النادي مؤقتا في الوقت الحالي بدأت بالفعل في البحث عن وجهة جديدة لصانع الألعاب البرازيلي.

قد لا يكون الأمر كذلك في شهر يناير حيث لن يخاطر أي نادٍ بالتعاقد مع لاعب مصاب بطبيعة الحال، لكنه سيكون في الصيف المقبل في شهر يونيو مع فتح الميركاتو الصيفي أبوابه، وربما لن يكمل كوتينيو بعد تلك المباريات العشر المتبقية ليخدم فريقه السابق ليفربول للحصول على 20 مليون يورو من برشلونة للمرة الأخيرة.

.