Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
12:00
انتهت
النفط
الصناعات الكهربائية
17:55
لاسك لينز
لودوجوريتس رازجراد
14:15
الظفرة
الفجيرة
14:50
الباطن
الرائد
16:50
القادسية
التعاون
17:00
الوصل
النصر
17:55
سيسكا موسكو
دينامو زغرب
17:55
فيينورد
فولفسبرجر ايه سي
17:55
ريد ستار بلجراد
سلوفان ليبريتش
17:55
زوريا
سبورتينج براجا
17:55
جنت
هوفنهايم
17:55
ليل
سيلتك
12:00
انتهت
أمانة بغداد
أربيل
17:55
كاراباج اغدام
فياريال
17:55
سيفاس سبور
مكابي تل أبيب
20:00
آي زي ألكمار
رييكا
20:00
بنفيكا
ستاندار لييج
20:00
غرناطة
باوك سالونيكي
20:00
مولده
رابيد فيينا
20:00
نيس
هابويل بئر السبع
20:00
كلوج
يانج بويز
20:00
أومونيا
أيندهوفن
20:00
جلاسجو رينجرز
ليخ بوزنان
14:15
الجزيرة
اتحاد كلباء
20:00
سلافيا براج
باير ليفركوزن
12:00
انتهت
زاخو
الكرخ
14:30
انتهت
السيلية
الغرافة
15:00
انتهت
الطلبة
نفط البصرة
16:45
انتهت
الخريطيات
الخور
17:00
انتهت
دينيزلي سبور
بشكتاش
17:00
انتهت
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:30
انتهت
أتروميتوس
بانياتوليكوس
19:45
انتهت
جنت
جينك
20:15
انتهت
بنفيكا
بيلينينسيس
12:00
انتهت
القاسم
نفط ميسان
15:30
أسـوان
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
الزمالك
الإسماعيلي
20:00
انتهت
ليفربول
ميتلاند
20:00
يوفنتوس
برشلونة
20:00
انتهت
بيرنلي
توتنام هوتسبر
20:00
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ريال مدريد
20:00
مانشستر يونايتد
لايبزج
18:00
الإنتاج الحربي
مصر للمقاصة
17:55
ميلان
سبارتا براج
20:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
مانشستر سيتي
17:55
إسطنبول باشاك شهير
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
ميلان
روما
17:55
انتهت
لوكوموتيف موسكو
بايرن ميونيخ
17:55
رويال انتويرب
توتنام هوتسبر
17:55
كراسنودار
تشيلسي
17:30
انتهت
برايتون
وست بروميتش ألبيون
20:00
كلوب بروج
لاتسيو
20:00
أرسنال
دوندالك
17:55
انتهت
شاختار دونتسك
إنتر ميلان
20:00
انتهت
ليفانتي
سيلتا فيجو
19:30
انتهت
باير ليفركوزن
أوجسبورج
20:00
بوروسيا دورتموند
زينيت
20:00
انتهت
أتالانتا
أياكس
17:49
آيك أثينا
ليستر سيتي
20:00
روما
سسكا صوفيا
20:00
فرينكفاروزي
دينامو كييف
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
سالزبورج
20:00
إشبيلية
ستاد رين
20:00
ريال سوسيداد
نابولي
20:00
انتهت
بورتو
أولمبياكوس
17:30
انتهت
الأهلي
النصر
15:55
انتهت
الهلال
أبها
إشبيلية.. لعنة الأشواط الإضافية

إشبيلية.. لعنة الأشواط الإضافية

حصل إشبيلية، بعد خسارته بطولة كأس السوبر الأوروبي أمام بايرن ميونخ (1-2)، على الثناء بعد الأداء القوي الذي قدمه والروح القتالية التي أظهرها لاعبوه

إفي
إفي
تم النشر

حصل إشبيلية، بعد خسارته بطولة كأس السوبر الأوروبي أمام بايرن ميونخ (1-2)، على الثناء بعد الأداء القوي الذي قدمه والروح القتالية التي أظهرها لاعبوه للتغلب على الأوقات الصعبة، لكن دون نهاية ناجحة، لتستمر لعنته في كل مرة يصل فيها للوقت الإضافي في هذه البطولة.

وحاز إشبيلية، المتوج في أغسطس الماضي بلقب اليوروب ليج للمرة السادسة في رقم تاريخي بفوزه على إنتر ميلان الإيطالي 3-2، على تهنئة النادي البافاري عقب المواجهة، حيث نشر بايرن عبر حسابه على (تويتر): «تكريما للمنافس وتكريما لإشبيلية. كان منافسا صعبا، حظا سعيدا في المستقبل»، حيث سجل خافي مارتينيز هدف الفوز للبايرن (ق104) من كرة مرتدة من الحارس المغربي ياسين بونو.

كما هنأ الاتحاد الإسباني لكرة القدم النادي الأندلسي على أدائه رغم الهزيمة قائلًا: «كرة القدم الإسبانية فخورة بعملكم وتضحياتكم، إشبيلية. نشكركم على أدائكم وشغفكم في كل لعبة، تنتظركم العديد من الليالي التاريخية».

فإشبيلية سقط في ملعب بوشكاش آرينا في سادس نهائي سوبر أوروبي يخوضه، وخسره للمرة الخامسة، حيث لم يتوج باللقب سوى مرة وحيدة قبل 14 عاما أمام برشلونة، عندما فاز عليه في موناكو 3-0.

كما تعد هذه المرة الثالثة التي يخسر فيها الفريق الأندلسي اللقب خلال الشوطين الإضافيين.

اقرأ أيضًا: المغرب.. الحاضر البارز «نجاحًا وفشلًَا» في السوبر الأوروبي

وكانت المرة الأولى أمام برشلونة (5-4) في عام 2015 بتيفليس، حينما تقدم إيفر بانيجا لإشبيلية، قبل أن يعود ليونيل ميسي بثنائية ويعزز رافينيا وسواريز من تفوق البرسا، لكن الروح القتالية لأبناء الجنوب أعادتهم مجددا للمباراة بثلاثية في الشوط الثاني عبر خوسيه رييس وجاميرو وكونوبليانكا.

ولجأ الفريقان بعدها للوقت الإضافي وسط دهشة من لاعبي برشلونة، الذين حسموا اللقب لصالحهم عبر هدف قاتل لبدرو رودريجيز.

وحدث الأمر نفسه تقريبا في العام التالي، في تروندهايم بالنرويج، لكن هذه المرة أمام ريال مدريد، الذي تقدم هذه المرة عبر ماركو أسينسيو، قبل أن يعود الفريق الأندلسي ويسجل هدفين عبر فرانكو فازكيز وكونوبليانكا، إلا أن سرخيو راموس نجح في خطف التعادل في الثواني الأخيرة، ليلجأ الفريقان لشوطين إضافيين يسجل خلالهما داني كارباخال هدف النصر للفريق الملكي.

كما سبق وعانى إشبيلية، المتوج بعشرة ألقاب خلال الـ14 عاما الأخيرة (6 في الدوري الأوروبي، وواحدة لكأس السوبر الأوروبي، ومثلها لكأس السوبر الإسباني ولقبين لكأس الملك)، من إحباط مماثل حينما وصل للوقت الإضافي في نهائي كاس الملك في 2016 أمام برشلونة، قبل أن يسقط بهدفين نظيفين في ملعب فيثنتي كالديرون.

ورغم خسارة إشبيلية لخمسة ألقاب في النهائيات الـ20 التي خاضها خلال هذا القرن في الوقت الإضافي، فقد توج الفريق الأندلسي بلقبين بعدما تخطى الشوطين الإضافيين ليحتكم لركلات الترجيح ، وكلاهما في الدوري الأوروبي: عام 2007 أمام اسبانيول في جلاسجو، وفي عام 2014 أمام بنفيكا في تورينو.

اخبار ذات صلة