Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
10:00
انتهت
إيبار
أوساسونا
16:30
انتهت
ويسكا
ريال بلد الوليد
14:45
انتهت
بى اى سى زفوله
أيندهوفن
15:00
انتهت
سانت إيتيان
نيس
15:00
انتهت
النصر
الفتح
15:20
انتهت
ضمك
الرائد
16:00
انتهت
أودينيزي
بارما
16:00
انتهت
جوزتيبي
فنرباهتشة
16:00
انتهت
شالكه
يونيون برلين
16:15
انتهت
جينك
شارلروا
16:30
انتهت
فارينس
فاماليساو
10:15
انتهت
فيينورد
سبارتا روتردام
16:45
انتهت
الغرافة
الخريطيات
14:30
انتهت
الأهلي
السيلية
17:00
انتهت
الاتحاد
الاتفاق
18:00
انتهت
إيمن
فورتانا سيتارد
18:45
انتهت
روما
بينفينتو
18:45
انتهت
أندرلخت
آود هيفرلي لوفين
19:00
انتهت
ريو أفي
بنفيكا
19:00
انتهت
ريال بيتيس
ريال سوسيداد
19:00
انتهت
ليل
لانس
17:00
انتهت
جالاتا سراي
ألانياسبور
17:00
انتهت
جينتشلاربيرليجي
دينيزلي سبور
19:15
انتهت
بوافيستا
فيتوريا غيمارايش
16:55
زينيت
كلوب بروج
14:45
انتهت
جرونيجين
أوتريخت
16:30
انتهت
ديبورتيفو ألافيس
إلتشي
14:00
انتهت
لوزيرن
سانت جالن
13:00
انتهت
موناكو
مونبلييه
10:30
تأجيل
هاتاي سبور
إيرزوروم سبور
11:00
انتهت
ستراسبورج
أولمبيك ليون
14:00
انتهت
سيون
لوزان
11:30
انتهت
زولتة فاريغيم
أنتويرب
12:00
انتهت
أتليتك بلباو
ليفانتي
12:30
انتهت
أدو دن هاخ
فيتيس
12:30
انتهت
شباب البرج
النجمة
12:30
انتهت
الأنصار
الشباب الغازية
13:00
انتهت
سبيزيا كالتشيو
فيورنتينا
13:00
انتهت
تورينو
كالياري
13:00
انتهت
فاتح كاراجومروك
قاسم باشا
13:00
انتهت
أنطاليا سبور
غازي عنتاب سبور
14:00
انتهت
باسوش فيريرا
سانت كلارا
14:00
تأجيل
زيورخ
بازل
14:00
انتهت
إكسيلسيور موسكرون
أوبين
14:00
انتهت
بيلينينسيس
موريرينسي
13:00
انتهت
أنجيه
ميتز
10:30
انتهت
بولونيا
ساسولو
13:00
انتهت
نانت
ستاد بريست 29
13:30
انتهت
كولن
إينتراخت فرانكفورت
19:00
بيراميدز
هوريا
16:55
ريال مدريد
شاختار دونتسك
19:00
انتهت
الرجاء البيضاوي
الزمالك
13:00
انتهت
نادي مصر
طلائع الجيش
15:30
انتهت
طنطا
المصري
19:00
انتهت
نهضة بركان
حسنية أغادير
19:00
باريس سان جيرمان
مانشستر يونايتد
19:00
أياكس
ليفربول
15:30
انتهت
توتنام هوتسبر
وست هام يونايتد
19:00
برشلونة
فرينكفاروزي
18:45
انتهت
هيلاس فيرونا
جنوى
19:00
بايرن ميونيخ
أتليتكو مدريد
19:00
تشيلسي
إشبيلية
19:00
مانشستر سيتي
بورتو
14:30
انتهت
العربي
أم صلال
18:15
انتهت
ليستر سيتي
أستون فيلا
16:45
انتهت
الريان
الوكرة
19:00
لاتسيو
بوروسيا دورتموند
19:00
إنتر ميلان
بوروسيا مونشنجلاتباخ
13:00
انتهت
كريستال بالاس
برايتون
19:00
أولمبياكوس
أولمبيك مرسيليا
18:45
تأجيل
ويسلاند بيفرين
أوستيند
11:30
انتهت
شيفيلد يونايتد
فولام
16:55
دينامو كييف
يوفنتوس
12:30
انتهت
أياكس
هيرنفين
19:00
ميتلاند
أتالانتا
19:00
انتهت
ليدز يونايتد
ولفرهامبتون
19:00
لايبزج
إسطنبول باشاك شهير
19:00
ستاد رين
كراسنودار
14:00
انتهت
فياريال
فالنسيا
16:30
انتهت
وست بروميتش ألبيون
بيرنلي
15:45
السد
الدحيل
15:00
انتهت
الباطن
الأهلي
15:15
أبولون سميرني
باس غيانينا
16:55
سالزبورج
لوكوموتيف موسكو
إرث كريستيانو رونالدو داخل ريال مدريد في أيادٍ أمينة

إرث كريستيانو رونالدو داخل ريال مدريد في أيادٍ أمينة

رحل كريستيانو رونالدو عن صفوف ريال مدريد، لكن إرثه باقٍ، فلا خوف علي الميرينجي وهناك المتخصصان سيرجيو راموس وكريم بنزيما، الذان تحملا مهمة خلافة الدون بعد رحيله.

أحمد حمدي
أحمد حمدي
تم النشر
آخر تحديث

تمكن سيرجيو راموس قائد نادي ريال مدريد الإسباني، من تسجيل هدف جديد من ركلة جزاء، نفذها بنجاح في شباك أليكس ريميرو، حارس مرمى فريق ريال سوسيداد الإسباني، في مواجهة الأمس بالجولة رقم 30 من مسابقة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم.

راموس أصبح المسؤول الأول عن تسديد ركلات الجزاء في مدريد، منذ رحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن الفريق، في صيف عام 2018 إلى صفوف نادي يوفنتوس الإيطالي، بالتناوب مع المهاجم الأول للفريق كريم بنزيما، وذلك بالرغم من تواجد العديد من المتخصيين داخل صفوف النادي الملكي، إلا أن مدربين الفريق بدءً من جولين لوبيتيجي، ومرورًا بالأرجنتيني سانتياجو سولاري، وحتى بعد عودة الفرنسي زين الدين زيدان لقيادة الفريق مجددًا، فإن جميعهم وضعو ثقتهم الكاملة في القائد الإسباني في تلك المهمة.

اقرأ أيضًا: كيف استعاد ريال مدريد صدارة الدوري الإسباني؟

صاروخ ماديرا صاحب الـ 5 كرات ذهبية، كان قد تحصل مع الميرينجي على 92 ركلة جزاء خلال 9 مواسم، نجح في تسجيل 79 ركلة منها وأهدر 13 ركلة، بنسبة نجاح تصل إلى 86%، ومنذ رحيل النجم البرتغالي احتسب للنادي الملكي 20 ركلة جزاء في جميع المسابقات، سُجلت جميعها بنسبة نجاح 100% حتى الآن، حيث تمكن القائد راموس من تسجيل 13 ركلة منها، بينما كان نصيب الفرنسي بنزيما في 6 ركلات، وأضاف الويلزي جاريث بيل ركلة واحدة.



كان الاختبار الأول للقائد راموس أمام الحارس العملاق يان أوبلاك، حارس مرمى فريق أتلتيكو مدريد، في أولى مواسم الملكي عقب رحيل المتخصص رونالدو، وذلك خلال مواجهة من عام 2018، والتي خسرها «الميرينجي» بنتيجة 4-2، لكن الإسباني نجح في تسجيل الركلة في تلك المباراة، والتي تبعها بـ8 ركلات على مدار الموسم سجلها جميعها، منها 5 ركلات في إطار مسابقة «الليجا» سجلهم أمام جيرونا، ليجانيس، بلد الوليد، سيلتا فيجو وأتلتيكو مدريد، فيما سجل ركلتي جزاء في مرمى جيرونا وليجانيس أيضًا ضمن مواجهات كأس ملك إسبانيا.



وفي الموسم الثاني وبالرغم من تعاقد ريال مدريد مع البلجيكي إيدين هازارد، أحد أبرز المتخصيين في تسجيل ركلات الجزاء، إلا أن زيدان أصر على استمرار ثقته في قائده، والذي نجح في حمل مهمة المسدد الأول لركلات الجزاء في ريال مدريد، حيث وصل في موسمه الثاني إلى ركلة الجزاء الخامسة حتى الآن، منها 4 ركلات في الليجا سجلها في شباك ليجانيس، إيبار، سيلتا فيجو وريال سوسيداد، فيما سجل الركلة الخامسة له هذا الموسم في شباك نادي جالاتا سراي التركي، بالجولة الرابعة من دور المجموعات في دوري أبطال أوروبا.

يمكنك قراءة: هل يكيل الُحكام بمكيالين؟ ميسي وبنزيما.. نفس الكرة وقرار مختلف

ويأتي المهاجم الفرنسي كريم بنزيما في المرتبة الثانية، ضمن قائمة المسددين لركلات الجزاء في ريال مدريد منذ رحيل كريستيانو رونالدو، حيث تحصل كريم على 6 ركلات جاءت جميعها في إطار مباريات الليجا، منها 3 ركلات بالموسم الماضي، سجلهم في شباك جيرونا، ليفانتي وبلد الوليد، فيما سجل 3 ركلات أخرى هذا الموسم في شباك ليجانيس، إيبار وريال بيتيس.



وكان للويلزي جاريث بيل نصيب في تسديد ركلات الجزاء للميرينجي، منذ مطلع الموسم الماضي بحصوله على تسديد ركلة واحدة، جاءت خلال مواجهة ليفانتي بالجولة رقم 25 من الليجا موسم 2018-2019، استطاع أن يسكنها في شباك الحارس أيتور فيرنانديز، ليؤكد على نجاح لاعبي ريال مدريد، في تسجيل جميع ركلات الجزاء بالعلامة الكاملة حتى الآن، منذ رحيل المتخصص الأول كريستيانو رونالدو عن صفوف الفريق.



يُذكر أن ريال مدريد تمكن من تحقيق لقب السوبر الإسباني هذا الموسم بنظامه الجديد، بعدما تمكن من تحقيق الفوز على أتلتيكو مدريد، بركلات الجزاء الترجيحية بعد التعادل السلبي، والتي دائمًا ما كان كريستيانو رونالدو حاسمًا خلالها مع الميرينجي، حيث انتصر بنتيجة 4-1 بعد سجل كلًا من داني كارفاخال، رودريجو جويس ولوكا مودريتش، وجاءت الركلة الحاسمة بأقدام القائد سيرجيو راموس.

اخبار ذات صلة