أول تعليق من فرساليكو بعد إعلان أتلتيكو مدريد إصابته بفيروس كورونا

كان قد أعلن نادي أتلتيكو مدريد عن وجود حالتين إصابة بفيروس كورونا، وكشف عن هوية الثنائي المصاب في بيان رسمي وهما، أنخيل كوريا و سيمي فرساليكو.

0
%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%82%20%D9%85%D9%86%20%D9%81%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A5%D8%B9%D9%84%D8%A7%D9%86%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%AA%D9%87%20%D8%A8%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7

طمأن اللاعب سيمي فرساليكو، جماهير نادي أتلتيكو مدريد في أول تعليق منه بعد الإعلان عن إصابته بفيروس كورونا المستجد «كوفيد19»، وغيابه عن مباراة لايبزيج في دوري أبطال أوروبا.

وصرح اللاعب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا: «أردت أن أؤكد أنني على ما يرام وليس لدي أي أعراض».

وأكمل تصريحاته قائلا: «كانت بعض معايير اختباري أعلى بقليل مما هو مسموح به وهذا هو السبب في أنني الآن فقط أعزل عن بقية زملائي في الفريق».

واختتم: «يجب أن أعود إلى المنزل لبضعة أيام، دون أن أذهب للخارج، لكنني سأتدرب منفردا. آمل أن أعيش حياة طبيعية مرة أخرى قريبًا».

وكان قد أعلن نادي أتلتيكو مدريد عن وجود حالتين إصابة بفيروس كورونا، وكشف عن هوية الثنائي المصاب في بيان رسمي وهما، أنخيل كوريا و سيمي فرساليكو.

وقال النادي الإسباني في بيانه صباح اليوم عبر موقعه الرسمي: «خضع لاعبوا الفريق الأول والجهاز الفني باختبارات جديدة يوم الأحد، وجاءت جميع النتائج سلبية، بعد أن ثبتت إصابة اثنين من لاعبي الفريق الأول يوم السبت وإتباع بروتوكول الصحة، حيث تم إجراء المزيد من الفحوصات علي اقاربهم، وحميعها كانت سلبية».

اقرأ أيضًا: رقم سلبي هذا الموسم يؤكد حاجة ريال مدريد إلى «ماتادور»

وتابع: «سيعود الفريق الأول إلى التدريبات مساء الإثنين بدون أنخيل كوريا الذي لا تظهر عليه أعراض وعزل نفسه في المنزل، وسيمي فرساليكو الذي كان يتعافى من إصابة ولم يتدرب مع المجموعة، اللاعب الكرواتي أيضًا بدون أعراض وسيبقى في المنزل».

واختتم البيان: «نتيجة لذلك، سيسافر 21 من لاعبي الفريق الأول بالإضافة إلى لاعبي الأكاديمية: أليكس دوس سانتوس ومانو سانشيز وريكيلمي وتوني مويا يوم الثلاثاء إلى العاصمة البرتغالية للتركيز على ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام لايبزيج».

.