أوبلاك: كنا نريد المنافسة على المزيد من الألقاب هذا الموسم

كان يان أوبلاك قد حصل على جائزة أفضل حارس في الدوري الإسباني بعدما اهتزت شباكه فقط في 27 مباراة وحل أتلتيكو مدريد في المركز الثاني بالدوري

0
%D8%A3%D9%88%D8%A8%D9%84%D8%A7%D9%83%3A%20%D9%83%D9%86%D8%A7%20%D9%86%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%86%D8%A7%D9%81%D8%B3%D8%A9%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B2%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84%D9%82%D8%A7%D8%A8%20%D9%87%D8%B0%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%85

أقر السلوفيني يان أوبلاك،حارس أتلتيكو مدريد، بأن فريقه كان يود لو تمكن من المنافسة على المزيد من الألقاب في هذا الموسم الذي فاز خلاله بكأس السوبر الأوروبي وحل ثانيًا في ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم وبلغ ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقال أوبلاك في تصريحات نشرتها الليجا الخميس: «كلنا كنا نريد المنافسة على المزيد والمكافحة من أجل الألقاب. هذا الموسم بدأنا بشكل جيد حين فزنا بكأس السوبر الأوروبي».

وأضاف: «كنا نحلم بالفوز بكل شيء لكن ما حدث كان مختلفا. لقد أصبحنا في المركز الثاني بالليجا ويجب أن نكون سعداء بذلك وتهنئة برشلونة على فوزه باللقب وانتظار فرصة جديدة الموسم القادم».

ومن بين الأخطاء التي ارتكبها الروخي بلانكوس في الليجا، أقر الحارس السلوفيني بأن الفريق كان يتعين عليه الحصول على مزيد من النقاط في المباريات التي أقيمت على أرضه، الأمر الذي اعتبر أنه كان سيبقي على آمال الأتلتي في الكفاح على لقب الليجا لفترة أطول.

كما اعتبر أوبلاك الذي حصل هذا الموسم على جائزة أفضل حارس للمرة الرابعة، بعدما اهتزت شباكه 27 مرة فقط في 37 مباراة بالدوري الإسباني، أنه لم يصل بعد لـ«أفضل مستوى» وأنه يستطيع «مواصلة التحسن».

وبفضل أدائه، يعد الأتلتي هو الفريق الذي تلقت شباكه أقل عدد من الأهداف في الليجا 29، وهو أمر اعتبر الحارس أن الفضل يعود فيه لجهود الفريق بأكمله.

وأكد: «إن الحفاظ على نظافة الشباك يعني أنك لم تخسر هذه المباريات، وهذا أمر يجب أن نفخر به لأنه ليس سهلًا. كنا متفوقين في هذا الجانب وأود أن أشكر زملائي على مساعدتهم، فأنا لست وحدي في هذا العمل».

وعن زميله الأوروجواياني دييجو جودين الذي يرحل عن النادي المدريدي هذا الصيف، قال أوبلاك إنه «قدم عملًا رائعًا وفاز بالألقاب وكان قائدنا، أفتخر بأنني لعبت إلى جانبه».

.