أنسو فاتي يمدد عقده مع برشلونة حتى 2022 بشرط جزائي 170 مليون يورو

أعلن نادي برشلونة الإسباني عن تمديد عقد لاعبه الموهوب الشاب أنسو فاتي حتى موسم 2022 مع وجود شرط جزائي في العقد قيمته تتخطى 170 مليون يورو.

0
%D8%A3%D9%86%D8%B3%D9%88%20%D9%81%D8%A7%D8%AA%D9%8A%20%D9%8A%D9%85%D8%AF%D8%AF%20%D8%B9%D9%82%D8%AF%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%AD%D8%AA%D9%89%202022%20%D8%A8%D8%B4%D8%B1%D8%B7%20%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20170%20%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%88

أعلن نادي برشلونة الإسباني الأربعاء عن تمديد عقد لاعبه الإسباني الموهوب أنسو فاتي حتى يونيو 2022، مع إمكانية مد العقد لموسمين آخرين حتى عام 2024، مع وجود شرط جزائي بقيمة تتعدى الـ 170 مليون يورو.

كما أوضح النادي أنه بمجرد أن يصبح أنسو لاعباً في الفريق الأول، سيرتفع الشرط الجزائي لـ 400 مليون يورو.

وفاجأ أنسو فاتي مدربه في الفريق الأول إرنستو فالفيردي هذا الموسم بأداء رائع ومميز، كما أن فاتي كان معروفاً لدى جماهير البارسا منذ أن كان يلعب في دوري الشباب الموسم الماضي ونادى الكثيرون بتصعيده للفريق الأول والتدريب برفقته، وهذا ما حدث الموسم الحالي وأظهر اللاعب أداءً قوياً مع البلوجرانا.

اقرأ أيضاً:بالون دور 2019| ليونيل ميسي يفوز بالكرة الذهبية للمرة السادسة «فيديو»

وما لا يعرفه الكثيرون أنه كانت هناك نية حقيقية لرحيل أنسو فاتي من الفريق الكتالوني في الصيف الماضي، ولكن بفضل والده والمديرين الفنيين في النادي، فقد اقتنع اللاعب بفكر البقاء مع برشلونة والاستمرار في الفريق وترك فكرة الرحيل على أمل الحصول على فرصة مشاركة حقيقية مع البارسا هذا الموسم، خاصةً مع مخاوف اللاعب من عدم الحصول على فرصة والبقاء على مقاعد البدلاء في ظل وجود كوكبة من النجوم في الفريق، ولكن بالفعل شارك اللاعب هذا الموسم مع الفريق الأول على الرغم من صغر سنه البالغ 16 عاما و 300 يوم، وأظهر مستوى متميزا مع الفريق، مما دفع إدارة النادي إلى سرعة تمديد عقد اللاعب ورفع قيمة الشرط الجزائي.

ويحتل برشلونة الإسباني حالياً المركز الأول في ترتيب جدول الدوري الإسباني هذا الموسم برصيد 31 نقطة بالتساوي مع غريمه التقليدي فريق ريال مدريد، ولكن الفريق الكتالوني يتفوق فقط بفارق الأهداف وبينهما مباراة مؤجلة لـ18 ديسمبر الجاري، نظراً لتصاعد الأوضاع والاحتجاجات وتوتر الأحداث في إقليم كتالونيا معقل فريق البارسا.

.