ألفارو موراتا يقترب من الانضمام لصفوف أتليتكو مدريد

بات الإسباني ألفارو موراتا مهاجم فريق تشيلسي الإنجليزي قاب قوسين أو أدنى من الانضمام إلى فريق أتليتكو مدريد الإسباني بعد تعثره مع البلوز في ظل قيادة الإيطالي ماوريسيو ساري

0
%D8%A3%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B1%D9%88%20%D9%85%D9%88%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D8%A7%20%D9%8A%D9%82%D8%AA%D8%B1%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B6%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%84%D8%B5%D9%81%D9%88%D9%81%20%D8%A3%D8%AA%D9%84%D9%8A%D8%AA%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

من المتوقع أن يصل الإسباني ألفارو موراتا مهاجم فريق تشيلسي الإنجليزي إلى العاصمة الإسبانية مدريد، اليوم الجمعة، في وقت يستعد فيه لإكمال صفقة انتقاله إلى أتليتكو مدريد، وفقا لما نشرته شبكة «إي إس بي إن» الأمريكية.

وذكرت الشبكة نقلا عن شبكة «اوندا سيرو» الإذاعية الإسبانية، أن تفاصيل انتقال اللاعب إلى «الروخيبلانكوس» من الممكن كشف النقاب عنها غدا السبت.

ومن المتوقع الإعلان عن تفاصيل صفقة موراتا قريبا، لكن أي صفقة للانضمام إلى أتليتكو مدريد قد تم تعليقها بسبب رغبة «البلوز» في إيجاد البديل المناسب للاعب حال رحيله.

وأنهى المسؤولون في «ستامفورد بريدج» بالفعل صفقة ضم الأرجنتيني جونزالو هيجواين مهاجم يوفنتوس الإيطالي المعار إلى مواطنه إي سي ميلان، أوائل الأسبوع الحالي، ما يمهد الطريق لرحيل موراتا إلى الدوري الإسباني الممتاز «الليجا».

ولم يشارك موراتا أو حتى يجلس على مقاعد البدلاء خلال فوز فريقه في مباراة توتنهام في إياب دور قبل النهائي لبطولة كأس الرابطة الإنجليزية «كاراباو» التي أقيمت مساء أمس الخميس، والتي انتهت بفوز تشيلسي وتأهله إلى المباراة النهائية، ما يشير ضمنيا إلى أن رحيل اللاعب عن الفريق بات وشيكا.

وسقط موراتا من حسابات الإيطالي ماوريسيو ساري المدير الفني للبلوز في الشهور الأخيرة، حيث فضل الأخير الاعتماد على البلجيكي إيدن هازارد.

وفازت كتيبة ساري على «السبيرز» بركلات الترجيح بنتيجة 4-2 أمس الخميس بإياب الدور قبل النهائي في بطولة «كاراباو» ليصعد إلى المباراة النهائية التي ستقام على ملعب «ويمبلي» العريق في الـ 24 فبراير المقبل مع مانشستر سيتي، الذي تغلب على بيرتن ألبيون في مواجهة الدور قبل النهائي الأخرى.

كان «البلوز» قد أنهى الوقت الأصلي للمباراة، متقدما بنتيجة 2-1، ليتعادل الفريقان 2-2 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة، عقب فوز «السبيرز» بهدف دون رد، في مباراة الذهاب التي جرت على ملعبه.

وبادر الفرنسي نجولو كانتي بالتسجيل لتشيلسي في الدقيقة 27، عبر قذيفة صاروخية من خارج منطقة الجزاء، قبل أن يضيف زميله النجم البلجيكي إيدن هازارد الهدف الثاني في الدقيقة 38، عن طريق تسديدة من داخل المنطقة وضعها زاحفة على يمين حارس توتنهام.

وأحرز الإسباني فيرناندو يورينتي هدف توتنهام الوحيد في الدقيقة 50، من ضربة رأس متقنة، ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح.

.