أجويرو يخفّض 74% من راتبه مع مانشستر سيتي من أجل برشلونة

أشارت تقارير صحفية إلى أن سيرجيو أجويرو سيحصل على راتب سنوي مع برشلونة 6 ملايين يورو، أي أقل بـ 17 مليون يورو مما كان يتقاضاه مع مانشستر سيتي.

0
اخر تحديث:
%D8%A3%D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%B1%D9%88%20%D9%8A%D8%AE%D9%81%D9%91%D8%B6%2074%25%20%D9%85%D9%86%20%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D8%A8%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%20%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AC%D9%84%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

ضحى المهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو بقيمة كبيرة للغاية من راتبه الذي كان يحصل عليه مع ناديه السابق مانشستر سيتي الإنجليزي، وذلك من أجل الانضمام إلى نادي برشلونة الإسباني لمرافقه مواطنه ليونيل ميسي في كامب نو.

وفقًا لما أشارت إليه صحيفة «موندو ديبورتيفو» الكتالونية، سيحصل سيرجيو أجويرو على راتب سنوي مع برشلونة يقل بحوالي 17 مليون يورو عما كان يتقاضاه مع فريقه السابق مانشستر سيتي الإنجليزي.

كان كون أجويرو يحصل على إجمالي 23 مليون يورو في كل موسم مع نادي مانشستر سيتي، بينما الآن تحول ليحصل على ستة ملايين يورو فقط مع ناديه الجديد برشلونة، الذي انضم إليه في سوق الانتقالات الصيفية بشكل مجاني.

وافق أجويرو على هذا التخفيض الكبير للغاية (سوف يتقاضى 74 ٪ أقل مما كان يحصل عليه مع السيتيزن) ليتمكن من التوقيع مع نادي برشلونة، وفي المقابل، يضمن عقده مكافآت متغيرة وفقًا للمباريات التي يتم لعبها والألقاب والأهداف التي يسجلها أيضًا.

توقيع أجويرو، الذي تم تصوره خلال الفترة الانتخابية لبرشلونة، حيث كان المرشحون الثلاثة على اتصال مباشر بوكلاء أعمال اللاعب الأرجنتيني، وانتهى الأمر بضمه من قبل خوان لابورتا قبل شهرين، حيث تمت الصفقة بفضل إرادة اللاعب، الذي قام أيضًا قبل أن يحذره برشلونة من أن دوره، من حيث المبدأ، سيكون دور بديل.

كانت الرغبة في ارتداء قميص البلوجرانا واللعب مع ميسي هي التي تسيطر على تفكير أجويرو، الموجود بالفعل في الأرجنتين مع النجم صاحب الست كرات ذهبية استعدادًا لبطولة كوبا أمريكا، وبعد ذلك، باستثناء المفاجأة، سيرتدي الاثنان قميص برشلونة معًا أخيرًا.

يوفر وصول كون أجويرو بعض المزايا لنادي برشلونة لأنه يصل مجانًا بدون تكلفة انتقال، بالإضافة إلى أن صفقته تكون رخيصة الثمن حقًا للنادي الكتالوني الذي يعاني من أزمة اقتصادية كبيرة منذ تفشي وباء فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

.