أتلتيكو مدريد يصطاد في الماء العكر ويفاوض نجم برشلونة المتمرد

يسعى أتلتيكو مدريد لتدعيم صفوفه بعدد من اللاعبين المميزين من أجل العودة للمنافسة على الألقاب بقوة ووضع عينه حالياً على نجم غريمه برشلونة.

0
%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D8%B5%D8%B7%D8%A7%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%A1%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%83%D8%B1%20%D9%88%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%88%D8%B6%20%D9%86%D8%AC%D9%85%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D9%85%D8%B1%D8%AF

يبدو أن الفترة المقبلة، ستشهد نشاطا كبيرا من نادي أتلتيكو مدريد الإسباني، في سوق انتقالات اللاعبين، من أجل تدعيم صفوفه بعدد من اللاعبين المميزين القادرين على إعادة الفريق المدريدي، لمنصات التتويج من جديد، وقد وضع مسؤولو «الأثلتي» عينهم حاليا على أحد نجوم غريمه في مقاطعة كتالونيا فريق برشلونة.

وكشفت تقارير إسبانية في الساعات الماضية عن أن مسؤولي نادي أتلتيكو مدريد، بعد الحصول على الضوء الأخضر من المدير الفني للفريق، الأرجنتيني دييجو سيميوني، بدأوا مفاوضات مع الدولي الكرواتي إيفان راكيتيتش، لاعب وسط برشلونة، من أجل الحصول على توقيعه في الانتقالات الصيفية المقبلة.

كان راكيتيتش، على وشك مغادرة قلعة «كامب نو» في الانتقالات الشتوية المنتهية لتوها، بعد سنوات من المجد بين جدران النادي الكتالوني، ولكن لم تكلل محاولاته بالنجاح.

وفتح النجم الكرواتي مؤخرا النار على إدارة ناديه، وأكد أن وقته في برشلونة قارب على النفاد، بعد الطريقة السيئة معه خلال الفترة الماضية من قبل مجلس إدارة النادي ومعاملته على أنه سلعة تباع وتشترى.

اقرأ أيضا: طلاق وشيك بين راكيتيتش وبرشلونة.. يبقى فقط توقيع الوثيقة

مفاجأة.. أتلتيكو مدريد يسعى لخطف راكيتيتش من برشلونة

وفجّر برنامج «اللاجيرو» الإسباني الشهير، الذي يبث عبر إذاعة «كادينا سير» عن أن اللاعب الكرواتي هدفا حاليا للنادي صاحب القميص الأبيض والأحمر، ويأمل مسؤولو «الروخيبلانكوس» في أن تساعدهم الظروف المتوترة بين اللاعب وناديه في حسم الصفقة.

وكشفت الإذاعة الإسبانية عن أن المفاوضات جارية حاليا بالفعل بين اللاعب وأتلتيكو مدريد، وأن راكيتيتش هدفا لأتلتيكو منذ فترة طويلة وليس الآن.

وسيبلغ راكيتيتش عامه الـ 32، يرتبط بعقد مع برشلونة حتى يونيو 2021، وبالتالي، فإن الصيف المقبل سيكون الفرصة الأخيرة للنادي الكتالوني للحصول على مقابل من بيعه، وكان اللاعب قد انضم لبرشلونة في صيف عام 2015، قادمًا من إشبيلية، مقابل 18 مليون يورو، ومنذ ذلك الوقت، لعب 292 مباراة مع الفريق، وسجل 34 هدفًا وقدم 40 تمريرة حاسمة.



وخلال الموسم الجاري، لعب الكرواتي 24 مباراة، صنع خلالها 3 تمريرات حاسمة لزملائه، لكنه لم يصل أبدا لمستواه في المواسم السابقة نتيجة الإبعاد المستمر.

الجدير بالذكر أن راكيتيتش كان بعيدا عن المشاركة بشكل أساسي مع المدير الفني السابق لبرشلونة إرنستو فالفيردي، قبل أن يعود ويمنحه الفرصة في الفترة الماضية، وربطت الكثير من التقارير بينه وبين إنتر ميلان الإيطالي في انتقالات شهر يناير الماضي.

وحاليا تدلل كل المؤشرات على أن الفترة المتبقية من الموسم الجاري ستكون الأخيرة لإيفان راكيتيتش في «كامب نو» في ظل حالة الغضب الشديد المسيطرة على اللاعب تجاه مجلس الإدارة، ورغبته الشخصية في الرحيل عن النادي.

.