الأمس
اليوم
الغد
18:00
إلتشي
أتليتك بلباو
14:00
جوزتيبي
أنطاليا سبور
15:40
الغرافة
الريان
14:30
الوصل
اتحاد كلباء
20:00
انتهت
إشبيلية
ليفانتي
20:10
انتهت
أولمبيك ليون
ليل
14:30
خورفكان
العين
11:00
قاسم باشا
ألانياسبور
17:30
بشكتاش
إيرزوروم سبور
17:00
النصر
بني ياس
18:00
الرجاء البيضاوي
مولودية وجدة
14:00
دينيزلي سبور
طرابزون سبور
13:30
السيلية
الأهلي
11:00
ملاطية سبور
سيفاس سبور
20:00
تنيريفي
ريال بلد الوليد
20:00
لوجرونيس
فالنسيا
20:00
ريال سوسيداد
إسبانيول
16:00
نادي بارادو
النادي الرياضي القسنطيني
17:00
عجمان
الجزيرة
20:00
جيرونا
فياريال
17:30
جالاتا سراي
تشايكور ريزه سبور
20:00
رايو فايكانو
ريال بيتيس
15:00
انتهت
شبيبة القبائل
مولودية وهران
18:00
بطليوس
إيبار
16:00
انتهت
أولمبي الشلف
اتحاد الجزائر
17:00
انتهت
تشايكور ريزه سبور
غنتشلر بيرليغي
18:00
انتهت
أولمبيك آسفي
الوداد البيضاوي
18:00
إيبرو
ليجانيس
19:55
انتهت
سان بريفي سان هيلير
موناكو
11:00
انتهت
كيركلاريسبور
بلدية إسطنبول
18:00
ميرانديس
سيلتا فيجو
16:00
انتهت
الخور
السد
18:00
اتحاد طنجة
أولمبيك آسفي
17:30
انتهت
فنرباهتشة
قيصري سبور
18:00
انتهت
ريال ساراجوسا
مايوركا
18:00
انتهت
ريكرياتيفو أويلفا
أوساسونا
18:00
انتهت
حسنية أغادير
الدفاع الحسني الجديدي
20:00
بادالونا
غرناطة
20:15
مانشستر يونايتد
بيرنلي
12:30
انتهت
أسـوان
وادي دجلة
20:00
ولفرهامبتون
ليفربول
17:30
انتهت
بيراميدز
مصر للمقاصة
19:30
ليستر سيتي
وست هام يونايتد
15:00
انتهت
طلائع الجيش
الاتحاد السكندري
20:15
انتهت
تشيلسي
أرسنال
17:10
الرائد
الأهلي
19:30
توتنام هوتسبر
نورويتش سيتي
14:30
انتهت
الشرطة
الشباب
14:55
الفتح
ضمك
12:30
انتهت
طنطا
الجونة
19:45
يوفنتوس
روما
19:45
انتهت
أتالانتا
سبال
19:30
انتهت
شيفيلد يونايتد
مانشستر سيتي
20:00
ريمس
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
نابولي
لاتسيو
20:00
كولتورال ليونيسا
أتليتكو مدريد
19:30
انتهت
أستون فيلا
واتفورد
18:00
إيبيزا إيفيسا
برشلونة
19:30
انتهت
بورنموث
برايتون
20:00
يونيونستاس
ريال مدريد
19:30
انتهت
إيفرتون
نيوكاسل يونايتد
19:30
انتهت
كريستال بالاس
ساوثامبتون
15:10
انتهت
الفيصلي
الهلال
أتلتيكو مدريد.. لقب الليجا يسير نحو المستحيل

أتلتيكو مدريد.. لقب الليجا يسير نحو المستحيل

أتلتيكو مدريد واصل نزيف النقاط عندما سقط سلبيا أمام فياريال في انطلاقة الجولة الـ16 من الدوري الإسباني ثم جاء فوز المتصدرين برشلونة وريال مدريد ليزيد الطين بلة.

إفي
إفي

واصل أتلتيكو مدريد نزيف النقاط عندما سقط سلبيا أمام فياريال في انطلاقة الجولة الـ16 من الدوري الإسباني لكرة القدم، ثم جاء فوز المتصدرين برشلونة وريال مدريد في اليوم التالي ليصعب الأمور على «الروخيبلانكوس» الذي بات لقب الليجا مهمة مستحيلة بالنسبة له.

المهمة ليست مستحيلة حسابيا، ولكن الأمور تسير نحو المستحيل مع كتيبة المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني التي لم تحقق سوى ثلاثة انتصارات في آخر 13 جولة تعادل فيها الفريق ثماني مرات.

ويبتعد أتلتيكو - صاحب المركز السادس بـ26 نقطة - عن برشلونة وريال مدريد حاليا بثماني نقاط، لكن القمة التي كان يحتلها في سبتمبر الماضي في بداية البطولة بعد حصوله على تسع نقاط من انتصاره على خيتافي (1-0) وليجانيس (0-1) وإيبار (3-2) تبدو اليوم بعيدة.

لحظة الابتعاد

فلم يستطع أتلتيكو تحت قيادة سيميوني قط الحصول على الكثير من النقاط مقارنة ببرشلونة أو ريال مدريد اعتبارا من الجولة الـ16، ولا حتى في موسم 2013-2014 الذي توج فيه باللقب عندما حصل بعد الأسبوع الـ16 على 47 نقطة بواقع ثلاث نقاط أكثر من برشلونة ونقطتين أقل من الريال ليتوج بطلا بـ90 نقطة.

وفي باقي المواسم كان رصيد أتلتيكو أقل دائما من برشلونة أو ريال مدريد أو الفريقين معا اعتبارا من الجولة الـ16، علما بأنه في كل تلك المواسم كان يبلغ هذه الجولة برصيد نقاط أعلى مما يمتلكه حاليا.

فالنقاط الـ26 التي يمتلكها حاليا تمثل أسوأ انطلاقة للفريق في عهد سيميوني، إذ كانت الأفضل في موسم 2013-2014 بـ43 نقطة ثم موسم 2012-2013 بـ37 نقطة و2017-2018 بـ36 نقطة و2014-2015 بـ35 نقطة و2015-2016 بـ35 نقطة و2018-2019 بـ31 نقطة ، ثم موسم 2016-2017 بـ28 نقطة والذي كان الأسوأ قبل الموسم الجاري.

وفي ذلك الموسم بلغ أتلتيكو الأسبوع الـ16 بعدما حقق ثمانية انتصارات وتعادل أربع مرات وخسر أربع مرات مسجلا 29 هدفا مقابل 14 هدفا دخلت شباكه، ولكنه استطاع أن ينتفض بعد ذلك ليفوز بـ15 مباراة من أصل 22 متبقية ويتعادل في خمس ويخسر اثنتين.

سجل وقتها 41 هدفا ودخلت شباكه 13 وأنهى الليجا في المركز الثالث وخاض نصف نهائي دوري أبطال أوروبا.

وقبل الموسم الحالي لم يكن فريق سيميوني قد حقق هذا الكم القليل من الانتصارات أو سجل أهدافا أقل بهذا الشكل، ولم يكن بعيدا عن القمة بعد مرور 16 جولة إلا مرتين في المواسم السبعة تحت قيادة المدرب الأرجنتيني وتحديدا في موسمي 2016-2017 و2012-2013 وفي المرتين كان على بعد تسع نقاط من المتصدر ريال مدريد أو برشلونة.

وفي مرة واحدة فقط استطاع أتلتيكو أن يقلص فارق النقاط مع المتصدر بشكل كبير، وذلك في موسم 2015-2016 عندما قلص فارق النقاط مع البارسا إلى تسع لكنه لم يتمكن أيضا من حرمانه من لقب الليجا الذي انتزعه الفريق الكتالوني متقدما بنقطة على الملكي وبثلاث على الروخيبلانكوس.

لكن أتلتيكو اليوم يواجه كبوة غير مسبوقة بالليجا في عهد سيميوني، يزيدها وضعه في دوري أبطال أوروبا الذي قد يفشل الروخيبلانكوس في التأهل فيه لثمن النهائي، حيث يتوقف تجاوزه دور المجموعات على فوزه على لوكوموتيف موسكو الأربعاء المقبل في الجولة الأخيرة.

اقرأ أيضًا: نيمار ورونالدو بينهم.. 10 نجوم عالميين تخطاهم شتيجن في صناعة الأهداف

اخبار ذات صلة