Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
آخرهم مايورال.. نجوم هزوا شباك ريال مدريد بعد الرحيل عنه

آخرهم مايورال.. نجوم هزوا شباك ريال مدريد بعد الرحيل عنه

مايورال ليس أول لاعب يسجل في شباك ريال مدريد خلال فترة إعارته، بل سبقه العديد من نجوم الساحرة المستديرة، وهو ما سنستعرضه معكم في هذا التقرير.

محمود عادل
محمود عادل
تم النشر

شارك بورخا مايورال، لاعب ريال مدريد والمعار إلى صفوف ليفانتي في المباراة التي جمعتهما اليوم، وانتهت بنتيجة 3-2 لصالح الفريق الملكي واحتضنها ملعب «سانتياجو برنابيو».

مشاركته جاءت بعدما ألغى النادي الملكي بند الخوف للاعبين المعاربين، الذي كان يمنع مشاركة أي لاعب ضمن صفوف المرينجي ومعار إلى أندية أخرى، ضد الفريق الأبيض.

استطاع مايورال إظهار أداء رائع وتسجيل الهدف الأول لفريقه في بداية الشوط الثاني، ومثلما كشف من قبل في مقابلة معنا، لن يحتفل بتسجيل هدف في شباك فريقه الذي ترعرع به ويعتبره فريق حياته، بالإضافة إلى التتويج معهم ببطولة دوري أبطال أوروبا في موسم 2017 -2018.

مايورال ليس أول لاعب يسجل في شباك ريال مدريد خلال فترة إعارته، بل سبقه العديد من نجوم الساحرة المستديرة، وهو ما سنستعرضه معكم في الأسطر القادمة.

خاميس رودريجيز



كان آخر لاعب يهز شباك المرينجي، أثناء فترة إعارته إلى بايرين ميونيخ تحديدًا في موسم 2017-2018، عندما سجل الهدف الثاني للنادي الألماني في الدقيقة 63، خلال منافسات نصف نهائي «التشامبيونزليج» بعدما كانت النتيجة 2-1 لصالح النادي الملكي، ولكنه لم ينجح في إقصاء الفريق الأبيض من البطولة التي توج بها في النهاية بعد الفوز على ليفربول الإنجليزي في نهائي كييف بثلاثية مقابل هدف وحيد.

ألفاروا موراتا

رحل موراتا عن صفوف المرينجي في صيف 2014 إلى يوفنتوس مقابل 22 مليون يورو، في ظل عدم حصوله على الثقة الكاملة من قبل مدربه كارلو أنشيلوتي، الذي كان يعتمد على الفرنسي كريم بنزيما بشكل أساسي، مما أدى إلى بحث موراتا عن ناد آخر وذهب إلى الفريق الإيطالي الذي واجهه الريال بعد ذلك في نصف نهائي دوري الأبطال في موسم 2014-2015.

وشارك في هذه المباراة أساسيًا مع تيفيز، ونجح موارتا في إقصاء المرينجي بشكل كبير بعدما سجل هدفًا في مباراة الذهاب التي انتهت بهدفين مقابل هدف وحيد، وهز الشباك مرة أخرى في مباراة العودة مسجلا هدفا آخر.

وبعد ذلك أعاد النادي الملكي شراءه في صيف 2016 بقيمة 30 مليون يورو، وكان عاملاً أساسيًا في الفوز ببطولتي الليجا والتشامبيونزليج في موسم 2016-2017، وعلى الرغم من هذا إلا أن زيدان قدم بنزيما عنه، الأمر الذي جعله يرغب في مغادرة الفريق وانتقل إلى تشيلسي الإنجليزي في الصيف الماضي.

اقرأ أيضًا: كريم بنزيما يدخل تاريخ الدوري الإسباني بحفنة أرقام قياسية

مورينتس

وصول رونالدو في موسم 2002 قلص عدد دقائق مشاركة مورينتس بشكل كبير، حتى فكر في البحث عن إعارة للخروج من النادي في صيف 2003 مع الرغبة في حجز مقعده مع منتخب بلاده للمشاركة في بطولة أمم أوروبا 2004، وانتهى الأمر برحيله إلى موناكو ليشارك مع لاعبين شباب وبدون خبرة واستطاعوا المنافسة على لقب الدوري الفرنسي محققًا المركز الثالث، وتأهلوا إلى دوري الأبطال.

الأمر الذي جعله يواجه فريقه النادي الملكي وتسجيل الهدف الثاني للفريق الفرنسي لتنتهي المباراة برباعية مقابل هدفين، وسجل هدفًا أيضًا في مباراة العودة عن طريقه رأسية، لتسكن الشباك ويحرز هدف موناكو الوحيد، ليقوم بإقصاء المرينجي من دوري الأبطال إثر نهاية المباراة بثلاثية مقابل هدف وحيد، مما جعل بعض الجماهير تسخر من قرار التفريط في خدماته والسماح للاعب الذي أقصاهم من البطولة الأوروبية.

صامويل إيتو

وصل المهاجم الكاميروني إلى مدريد في عام 1998 قادمًا من ليجانيس، ولكن وجود راؤول ومورينتس ومياتوفيتش، صعّب حصوله على فرصة المشاركة، مما أدى لانتقاله إلى مايوركا، ونجح في تسجيل 54 هدفًا وبعد ذلك انتقل إلى برشلونة بعد تفضيل النادي الملكي دفع 12 مليون يورو للحصول على خدمات أوين، ودائمًا يردد إيتو بأن الريال كان أكثر ناد سجل به أهداف بينها 7 أهداف مع مايوركا و4 مع برشلونة، أبرزها هدفه في ثلاثية البرنابيو الملعب الذي شهد تصفيق جماهير الفريق الأبيض للأسطورة البرازيلية رونالدينيو.

لويس إنريكي

انضم إنريكي إلى مدريد في عام 1991 قادمًا سبورتنج خيخون، ولعب مع الريال لمدة 5 مواسم بشكل منتظم، وحظي بالحصول على دقائق عديدة ولكن في مراكز مختلفة بخط الدفاع، الأمر الذي جعله يفكر في مغادرة النادي والرحيل إلى برشلونة في 1996، النادي الذي سجل في مرماه هدفًا في خماسية البرنابيو، وخلال مسيرته مع البرسا نجح في هز شباك المرينجي 5 مرات خلال 19 مباراة.

اخبار ذات صلة