Web Analytics Made
Easy - StatCounter
مواهب سطعت قبل الكورونا| جادون سانشو

مواهب سطعت قبل الكورونا| جادون سانشو

هناك العديد من المواهب التي ظهرت خلال الفترة الماضية قبل تفشي فيروس كورونا ويعد جادون سانشو لاعب فريق بوروسيا دورتموند الألماني واحدًا منهم.

إسلام حجازي
إسلام حجازي
تم النشر

بعد توقف الدوريات خلال الفترة الأخيرة بسبب تفشي فيروس كورونا، يصحب «آس آرابيا» متابعيه، لسلسلة حلقات تضم مواهب سطعت وظهرت على الساحة قبل انتشار فيروس كورونا المستحدث.

فيروس كورونا الذي ضرب كافة البلدان في جميع القارات، يتمنى الجميع أن ينتهي على خير، دون وجود العديد من الخسائر في الأرواح.

وقبل فيروس كورونا، كان هناك نجم إنجليزي متألق، سطع في ألمانيا، وجعل الجميع يتهافت من أجل ضمه، حيث من المتوقع أن يكون أبرز اللاعبين في سوق الانتقالات الصيفية المقبل.

اقرأ أيضًا: معركة الميركاتو الصيفي.. من يظفر بجادون سانشو؟

جادون سانشو، ابن الـ 19 عامًا، صاحب الجنسية الإنجليزية، المولود 25 مارس من عام 2000، حيث يحتفل بعيد ميلاده الـ 20 بعد أيام معدودة.

نشأته

بدأ جادون سانشو حياته في حي «جينجتون» بالعاصمة الإنجليزية لندن، في مكان لم يكن بالسهل فيه لعب كرة القدم، حيث كان هناك بعض قاطعي الطرق، فضلًا عن تواجد مضايقات لمن يلعبون كرة القدم، إلا أن حبه للكرة لم يمنعه من تنفيذ أحلامه، فمارسها خلال تواجده بالمدرسة.



انضم سانشو في سن السابعة من عمره إلى واتفورد الإنجليزي فكان ولدًا يافعًا، ووجد فيه مسؤولو واتفورد السرعة والرشاقة والمهارة والقدرة على الاحتفاظ بالكرة، وسط عيون كشافة فرق إنجليزية كبيرة كانت تتابع هذا الطفل الصغير، مثل تشيلسي ومانشستر سيتي، ولكن في النهاية نجح ضمه فريق واتفورد.

خطوة جديدة

عندما وصل لسن الثانية عشر من عمره، قرر الرحيل عن واتفورد، متوجهًا إلى أكاديمية في مدينة «هيرفيلد» والتي انتقل منها إلى مانشستر سيتي.



تحدث معه الجميع في واتفورد، وبالأخص مدربه قبل الذهاب إلى هيرفيلد، حتى يبقى مع باقي الرفاق، ولكن كان رد سانشو قاطعًا: «أريد الذهاب وتحقيق حلمي وهو اللعب لأكبر الأندية في أوروبا وتمثيل منتخب بلادي وجعل عائلتي فخورة بما أفعله».

رحلة أخرى

بعد فترة قضاها داخل صفوف مانشستر سيتي، شعر جادون سانشو، بأنه لا يتحرك من مكانه، فدائمًا ما كان يريد أن يحقق الأفضل، فاتخذ قرارًا من الصعب على شاب في سنه أن يتخذه، فقرر الرحيل عن السيتي، محددًا وجهته المقبلة.



انتقل إلى ألمانيا، فلعب ضمن صفوف فريق بوروسيا دورتموند، بعدما تم اختباره، ليكون عضوًا في صفوف الفريق.

بداية المجد

كان جادون سانشو من أعمدة منتخب إنجلترا تحت 17، فتواجد مع القائمة ببطولة كأس العالم للشباب والتي أقيمت في هولندا، استطاع أن يحجز لنفسه مقعدًا أساسيًا وفي دور المجموعات سجل 3 أهداف وصنع مثلها.



ترك منتخب بلاده بعد اتفاق مع بوروسيا دورتموند من أجل الذهاب لاستكمال مبارياته رفقة النادي الألماني، وحسب له تتويج إنجلترا بالكأس رغم رحيله بعد نهاية دور المجموعات.

توهج كبير هذا الموسم

وخلال هذا الموسم توهج جادون سانشو بقوة كبيرة، فشارك مع بوروسيا دورتموند في 35 مباراة في مختلف البطولات، تمكن من تسجيل 17 هدفًا، بالإضافة إلى صناعة 19 تمريرة حاسمة.

أما الموسم الماضي فكان أيضًا على نفس النهج، فخلال الدوري المنصرم، شارك سانشو مع بوروسيا دورتموند، واستطاع أن يسجل 12 هدفًا، بالإضافة إلى عمل 17 تمريرة حاسمة.

تألق كبير لابن الـ 19 عامًا، منذ أن ظهر داخل المستطيل الأخضر، ليصبح الموهبة الأبرز التي سطعت قبل الكورونا، وفرضت نفسها على الجميع، فالكل يرغب في التوقيع معه الصيف المقبل.

اخبار ذات صلة