الأمس
اليوم
الغد
13:00
تأجيل
مالاوي
بوركينا فاسو
16:00
تأجيل
جنوب السودان
أوغندا
15:00
تأجيل
أسـوان
المقاولون العرب
15:00
تأجيل
سموحة
بيراميدز
15:00
تأجيل
الجونة
نادي مصر
15:00
تأجيل
طلائع الجيش
طنطا
15:00
تأجيل
حرس الحدود
الإسماعيلي
15:00
تأجيل
المصري
مصر للمقاصة
15:00
تأجيل
الزمالك
الأهلي
15:00
تأجيل
الإنتاج الحربي
إنبـي
19:45
تأجيل
سبال
كالياري
19:00
الغاء
فرنسا
فنلندا
19:00
الغاء
إنجلترا
الدنمارك
18:45
الغاء
ألمانيا
إيطاليا
16:00
تأجيل
غينيا بيساو
السنغال
13:00
تأجيل
إي سواتيني
الكونغو
16:00
تأجيل
أنجولا
الكونغو الديمقراطية
16:00
تأجيل
ناميبيا
مالي
15:00
تأجيل
سيراليون
نيجيريا
16:00
تأجيل
موزمبيق
الكاميرون
16:00
تأجيل
جامبيا
الجابون
16:00
تأجيل
تنزانيا
تونس
17:30
الغاء
كرواتيا
البرتغال
19:00
تأجيل
السودان
غانا
13:00
تأجيل
تشاد
غينيا
13:00
تأجيل
إثيوبيا
النيجر
13:00
تأجيل
مدغشقر
كوت ديفوار
13:00
تأجيل
أفريقيا الوسطى
المغرب
13:00
تأجيل
ساو تومي وبرينسيبي
جنوب إفريقيا
14:00
تأجيل
جنوى
بارما
14:00
تأجيل
فيورنتينا
بريشيا
15:00
تأجيل
وادي دجلة
الاتحاد السكندري
20:00
تأجيل
ليتشي
ميلان
17:45
تأجيل
تورينو
أودينيزي
17:00
تأجيل
بولونيا
يوفنتوس
11:30
تأجيل
إنتر ميلان
ساسولو
19:45
تأجيل
روما
سامبدوريا
14:00
تأجيل
هيلاس فيرونا
نابولي
17:00
تأجيل
أتالانتا
لاتسيو
مستغلًا أوديجارد.. هل يصبح هالاند النرويجي الأفضل في التاريخ؟

مستغلًا أوديجارد.. هل يصبح هالاند النرويجي الأفضل في التاريخ؟

ليست النرويج من بين الدول الكبيرة في كرة القدم، لكنها امتلكت العناصر المميزة على الصعيد الفردي والرقمي، والآن يحمل آمالها نجمان، إيرلينج هالاند ومارتن أوديجارد.

أحمد مجدي
أحمد مجدي
تم النشر

ليست النرويج من بين الدول الكبيرة في عالم كرة القدم، لكنها امتلكت بين الحين والآخر بعض العناصر المميزة على الصعيد الفردي والرقمي، والآن يحمل آمالها نجمان واعدان، هما إيرلينج هالاند ومارتن أوديجارد.

هالاند على وجه التحديد يمثل أملًا كبيرًا للكرة النرويجية، إنه يمضي في طريق قد يجعله الأفضل في التاريخ النرويجي، الذي اشتمل على لاعبين أفذاذ من حجم جون كارو، وجون آرني ريزه، وأولي جونار سولسكاير.

على صعيد الأرقام والبطولات والنجومية، لم يكن أي لاعب في التاريخ النرويجي بقيمة سولسكاير الذي قاد مانشستر يونايتد للقب دوري أبطال أوروبا، وكذلك على الصعيد التهديفي يحتل المركز الخامس في ترتيب هدافي النرويج، بـ23 هدفًا في 67 مباراة.


اقرأ أيضًا: 7 أرقام تاريخية لإيرلينج هالاند في فوز بوروسيا دورتموند على سان جيرمان

أما جون آرني ريزه فهو أكثر من مثل المنتخب النرويجي برصيد 110 مباريات.

إيرلينج هالاند يملك ما يجعله مرشحًا للقب أفضل لاعب في تاريخ النرويج، بل ويملك المقومات كلها، سن صغيرة، جسد مفتول، لعب في سن صغيرة لأحد عمالقة أوروبا، رصيد تهديفي مذهل، والأهم.. الدافع لإثبات ذاته في كل مباراة.

ذاع صيت هالاند للمرة الأولى حين كان منتخب النرويج يواجه هندوراس في كأس العالم للشباب 2019، حينها سجل هالاند 9 أهداف كاملة ليلفت أنظار العالم أجمع ويجبر العملاق النمساوي ريد بول سالزبورج على ضمه من مولدي النرويجي الذي كان قد لعب معه عامين.

هالاند شارك دوليًا للمرة الأولى مع المنتخب الأول في 2019، خاض مباراتين ولم يفتتح رصيده التهديفي إلى الآن مع الحمر الإسكندنافيين.

على العكس، يشتعل هالاند بشكل واضح مع الأندية، فقد وصل إلى مباراته رقم 100 مع الأندية، وسجل 60 هدفًا، وسجل 39 هدفًا هذا الموسم فقط منها 6 ثلاثيات، وسجل 11 هدفًا مع دورتموند خلال 7 مباريات، وهو هداف دوري أبطال أوروبا برصيد 10 أهداف خلال 7 مباريات، سجل 8 أهداف في دور المجموعات مع فريقه السابق وأضاف التاسع والعاشر ضد سان جيرمان.

وفي سبتمبر الماضي، بات هالاند في سن 19 عاما و58 يوما ثالث أصغر لاعب يسجل هاتريك (ضد جنك البلجيكي) في المسابقة القارية العريقة خلف الإسباني راؤول جونزاليس والإنجليزي واين روني.

من جانب آخر، يملك هالاند فرصة واعدة تتمثل في وجود مارتن أوديجارد صانع الألعاب المميز المعار من ريال مدريد إلى ريال سوسيداد، والذي وصل لذروة النضج الكروي في الموسم الجاري.

بـ22 مباراة دولية وهدف وحيد، سيجد مارتن أوديجارد ضالته في المهاجم القناص الذي يستطيع التسجيل بكل الطرق، حينها سيكون كل شيء مثاليًا لتشكيل خط هجوم ناري للنرويج، ولأن هالاند يملك ذلك النهم الدائم.. فقد يقوده أوديجارد إلى أن يكون أعظم لاعب في تاريخ النرويج إن واصل المسير على نفس المعدل.

اخبار ذات صلة