مبابي كان قريبًا من الانضمام لمعقل المواهب بروسيا دورتموند

كان نادي بروسيا دورتموند الألماني قريبًا من التعاقد مع النجم الفرنسي كيليان مبابي في صيف عام 2016 عندما كان لاعبًا في صفوف موناكو قبل انتقاله إلى باريس سان جيرمان.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D9%83%D8%A7%D9%86%20%D9%82%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D9%8B%D8%A7%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%86%D8%B6%D9%85%D8%A7%D9%85%20%D9%84%D9%85%D8%B9%D9%82%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8%20%D8%A8%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%A7%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D8%AA%D9%85%D9%88%D9%86%D8%AF

يعتبر النجم الفرنسي كيليان مبابي، لاعب نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، أحد الوعود الصاعدة بكل قوة سماء كرة القدم العالمية، وأصبح يتنافس علي ضمه العديد من عملاقة الأندية في القارة العجوز أوروبا، وكان من الممكن أن يكون ضمن صفوف نادي بروسيا دورتموند الألماني، جالب المواهب والذي يمتلك المهاجم النرويجي إيرلينج هالاند الذي يتوقع الكثيرون أنه بجانب الفرنسي سيفتتحون عهد جديد من السيطرة الكروية خلفًا لعصر البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي.

عندما كان سفين ميسلينتات لا يزال يعمل في قسم الكشافة في نادي بروسيا دورتموند، لم يمر الشباب الواعدون مثل الفرنسي كيليان مبابي بشكل طبيعي دون أن يلاحظهم أحد.

وخلال مقابلة سفين ميسلينتات مع برنامج «كيكر مييتس ديزن» الألماني، صرح: «كان من المؤسف أننا لم نتمكن من الاقتراب من كيليان مبابي عندما كان على سبيل الإعارة».

ويشير ميسلينتات إلى شهور صيف عام 2016، عندما كان عقد مبابي في نادي موناكو الفرنسي ينتهي وكان من غير المحدد إذا كان سيبقي في الإمارة أو سيتخذ الخطوة التالية في مسيرته.

وأكد ميسلينتات، الذي لاحظ أيضًا عثمان ديمبلي في نفس الفترة، على وجود عدد كبير من الأندية كانت ترغب في ضمه: «كان هناك الكثير في السباق ولم يكن لدينا ما نفعله ببساطة».

يضيف الكشاف: «سرقة مبابي على سبيل الإعارة إلى موناكو في ذلك الوقت، بالطبع، كان من شأنه أن يكون عملاً هائلاً، كما كان الحال مع عثمان ديمبيلي وجادون سانشو في ذلك الوقت».

أخيرًا، قرر مبابي عدم مغادرة النادي الذي تأسس معه، وجدد عقده مع موناكو وكان أساسياً في الفوز بلقب الدوري الفرنسي مسجلًا 26 هدفاً و صانعًا 14 تمريرة حاسمة.

بعد ذلك، تم الاتفاق على خروجه على سبيل الإعارة إلى نادي باريس سان جيرمان، والذي انتهى باستثمار حوالي 150 مليون يورو في التوقيع النهائي على صفقة كيليان مبابي في عام 2018.

وأصبح مبابي في العاصمة الفرنسية هو النجم الفلكي الذي هو عليه اليوم، وينتهي عقده مع باريس سان جيرمان في عام 2022، وهو الأمر الذي يمثل صداعًا حقيقيًا في رأس بطل الدوري الفرنسي «ليج 1»، ويعرض عليه النادي للتجديد عرض ضخم مقابل الحصول على راتب بقيمة 36 مليون يورو صافي في الموسم الواحد.

.