في عيد ميلاده الـ 33| مانويل نوير أخطبوط ألمانيا ودرع حماية المانشافت

وُلد مانويل نوير في السابع والعشرين من عام 1986، بمدينة جليسنكيرشن، وظهرت موهبته وشغفه بالكرة منذ الصغر، حيث لعب لنادي شالكه وانضم لبايرن ميونيخ

0
%D9%81%D9%8A%20%D8%B9%D9%8A%D8%AF%20%D9%85%D9%8A%D9%84%D8%A7%D8%AF%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%80%2033%7C%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%8A%D9%84%20%D9%86%D9%88%D9%8A%D8%B1%20%D8%A3%D8%AE%D8%B7%D8%A8%D9%88%D8%B7%20%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%20%D9%88%D8%AF%D8%B1%D8%B9%20%D8%AD%D9%85%D8%A7%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%A7%D9%81%D8%AA

أكاديمية «مسبك عمال المناجم» في مدينة جليسنكيرشن الألماني، أفرزت حارسًا وصف بـ«الأخطبوط»، مانويل نوير نجم بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا الذي يحتفل اليوم بعيد ميلاده الـ 33.

وُلد مانويل نوير في السابع والعشرين من عام 1986، بمدينة جليسنكيرشن، وظهرت موهبته وشغفه بالكرة منذ الصغر، لعب أول مباراة له مع صغار نادي شالكه في عمر الخامسة وتابع في النادي حتى وقع أول عقد احترافي معه عام 2005.

وشارك لأول مرة في مباراة في الدوري الألماني موسم 2006-2007 مع شالكه، قبل أن ينتقل إلى ناديه الحالي بايرن ميونيخ عام 2011

حاز نوير العديد من الألقاب مثل الدوري الألماني وكأس ألمانيا ودوري أبطال أوروبا وكأس العالم عام 2014 مع منتخب بلاده، كما كان أحسن حارس في تلك البطولة. واختير أفضل لاعب ألماني عامي 2011 و2014، وأفضل حارس مرمى في العالم أعوام 2013، و2014، و2015.



شهد موسم 2006-2007 أول مباراة للحارس الشاب في الدوري الألماني وذلك عندما حل بديلاً للحارس المصاب فرانك روست خلال المباراة الثانية من الموسم.

وقدم أداء متميزا جعل شالكه يشارك به أساسياً في مباراتهم الهامة ضد بايرن ميونيخ في الدوري حيث نجح نوير في التصدي للعديد من الفرص وضمن لهم التعادل أمام حامل اللقب.

ولعب في بطولة دوري أبطال أوروبا مع شالكه في موسم 2007 – 2008، وفي الدور الثاني من البطولة أمام نادي بورتو البرتغالي قاد المباراة إلى التعادل من خلال تصدياته العديدة التي حرمت النادي البرتغالي من الفوز، وفي ضربات الجزاء الترجيحية استطاع أن يمنح بتصدياته الفوز لفريقه ويقوده إلى الدور الربع نهائي من البطولة

رشح في ذلك الموسم لجائزة أفضل حارس مرمى في البطولة، وفي موسم 2010 – 2011 حمل شارة قيادة شالكه ووصل به إلى نصف نهائي البطولة الأوروبية.

الرحيل إلى بايرن ميونيخ

في عام 2011 أعلن نوير اقتراب رحيله من شالكه وانضم لبايرن ميونيخ في نهاية الموسم مقابل 22 مليون يورو.

وقدم أداءً عاليًا في أول مواسمه مع البافاري ووصل معهم للقاء نصف النهائي أمام ريال مدريد وتمكن من التصدي لركلتي جزاء من كاكا وكريستيانو رونالدو، ليضمن بهما مكانًا مع فريقه في نهائي البطولة، التي خسرها بركلات الترجيح في النهاية أمام تشيلسي.

حقق نوير مع فريقه في 2013 كأس ألمانيا بالإضافة إلى لقب البطولة الأكبر على صعيد الأندية دوري أبطال أوروبا، لعب نوير في هذا الموسم ما يقارب 51 مباراة في مختلف البطولات.

يمكنك أيضًا قراءة: جايزكا ميندييتا| خفاش فالنسيا الرحالة يكمل عامه الـ 45

في موسم 2014-2015 تم اختيار مانويل كأفضل لاعب في ألمانيا ولاعباً في أفضل فريق أوروبي للعام بفضل أدائه الثابت خلال مبارياته الخمسين التي لعبها في ذلك الموسم.

نوير درع أمان منتخب ألمانيا

وكان قائد منتخب الماكينات الألمانية ضحية كسر في القدم اليسرى أبعده عن ناديه بايرن ميونيخ ومنتخب ألمانيا لفترة ليست بالقليلة ولمدة عام كاملًا، ولكنه عاد للمشاركة في مونديال روسيا 2018 ضد المكسيك في المجموعة السادسة، ولكنه عانى كثيرًا مع المنتخب وودع البطولة من الدوري الأول.

وبالرغم من ذلك كان نوير بالنسبة إلى ألمانيا في مونديال البرازيل 2014، شبكة الأمان التي حمت شباك المرمى من كل المخاطر، كيف لا وهو الذي اختير أفضل حارس مرمى في العالم لأربعة أعوام تواليًا بين 2013 و2016.

كما حل ثالثا في السباق على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب كرة قدم في العالم عام 2014، خلف النجمين اللذين تقاسما الجائزة في الأعوام العشرة الأخيرة، البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي.

أفضل تصديات مانويل نوير في 2019

مانويل نوير في أرقام

خاض في هذا الموسم 24 مباراة في الدوري الألماني واستقبل 23 هدفًا في شباكه، وتمكن من الحفاظ على شباكه نظيفة «كلين شيت» في 9 مناسبات.

وبدوري أبطال أوروبا خاض 8 لقاءات وتلقت شباكه 8 أهداف، وخرج بشباك نظيفة «كلين شيت» في 4 مناسبات.

وفي الكأس لعب مباراتين وتلقت شباكه هدفا وحيدا وخرج بشباك نظيفة في لقاء آخر.

ولعب كأس السوبر الألماني خاض المباراة كاملة.

.