ألكانتارا: حرمان ليفاندوفسكي من الكرة الذهبية العام الماضي ظُلم

تحدث الإسباني الدولي تياجو ألكانتارا نجم وسط ليفربول عن استحقاق زميله السابق في بايرن ميونخ روبروت ليفاندوفسكي جائزة الكرة الذهبية العام الماضي.

0
اخر تحديث:
%D8%A3%D9%84%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D8%A7%3A%20%D8%AD%D8%B1%D9%85%D8%A7%D9%86%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%88%D9%81%D8%B3%D9%83%D9%8A%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%87%D8%A8%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%A7%D8%B6%D9%8A%20%D8%B8%D9%8F%D9%84%D9%85

يعتقد الإسباني الدولي تياجو ألكانتارا نجم وسط ليفربول الإنجليزي، أنه ليس من العدل أن يُحرم زميله السابق في بايرن ميونيخ الألماني البولندي الدولي روبروت ليفاندوفسكي من فرصة الفوز بجائزة الكرة الذهبية "البالون دور" في العام الماضي.

وكان قد تقرر إلغاء جائزة أفضل لاعب في العالم للعام 2020 بسبب جائحة فيروس كورونا، ولكن كان هناك شعور بأن ليفاندوفسكي كان سيفوز بها لو تم توزيع الجائزة.

وسجل ليفاندوفسكي 45 هدفًا في إجمالي 76 مباراة في جميع المسابقات خلال العام 2020؛ وهو ما يفوق أي لاعب آخر.

وساعد ليفاندوفسكي بايرن في الفوز بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم ولقب الدوري الألماني الممتاز، ولقبي كأس ألمانيا، والسوبر الألماني، وبطولة السوبر الأوروبية وكأس العالم للأندية في موسم 2019-20.

ومن المقرر أن يواجه تياجو ليفاندوفسكي يوم السبت عندما يلتقي منتخبا إسبانيا وبولندا في بطولة كأس الأمم الأوروبية "يورو 2020".

ولعب الثنائي معا لمدة ست سنوات في بايرن قبل أن يغادر تياجو إلى ليفربول العام الماضي.

وردا على سؤال عما إذا كان قد تحدث إلى ليفاندوفسكي قبل المباراة، قال تياجو لصحيفة "جارديان" البريطانية: "ليس بعد ولكننا سنفعل. لقد أمضينا ست سنوات جميلة معا وهذا أجمل شيء في كرة القدم - تكون الأصدقاء على طول الطريق".

وأوضح ألكانتارا: "إنه لاعب رائع وإذا كانت هناك كرة ذهبية العام الماضي، لكان قد فاز بها. يبدو أنه من غير العدل عدم إمكانية منح الجائزة عبر الإنترنت".

وأضاف: "تطوره ليس فقط بدنيا، ولكنه ذهني أيضا. إنه يسجل أكثر من 30 هدفا كل عام، لكنه يواصل التدريب، ويتقن ما يفعله جيدا ويعمل على ما لا يفعله. هذا ما يجعله محترفا مثاليا".

وكشف تياجو أيضا أن ليفاندوفسكي لم يعد مهووسًا بتسجيل الأهداف لأنه ابتكر عادة العثور على الشباك.

وقال تياجو: "الهوس موجود دائمًا في بداية التعلم. أن تصبح مهووسًا بشيء ما هو ما يسمح لك بالتعلم وتطوير عادة وتحويلها إلى روتين. وقد خلق طريقة حياة. هوس المهاجم هو الأهداف لكنه ليس مهووسا الآن؛ إنه هادئ لأنه خلق عادة".

وتخوض إسبانيا وبولندا مباراة اليوم السبت بحثًا عن فوزهما الأول في "يورو 2020".

وتعادل فريق تياجو الإسباني بدون أهداف مع السويد في المباراة الافتتاحية لمرحلة المجموعات، بينما لم يتمكن ليفاندوفسكي من التسجيل في خسارة بولندا 2-1 أمام سلوفاكيا.

.