دوريات أوروبية

الحكام سيطالبون اللاعبين بالتزام «التباعد الاجتماعي» عند الاعتراض

نيكولا ريتزولي رئيس رابطة حكام الدوري الإيطالي يطالب بتطبيق «التباعد الاجتماعي» في حالة احتجاج اللاعبين على قرارات الحكام خلال المباريات أو معاقبة اللاعبين.

%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%83%D8%A7%D9%85%20%D8%B3%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%88%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B2%D8%A7%D9%85%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%A8%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%AA%D9%85%D8%A7%D8%B9%D9%8A%C2%BB%20%D8%B9%D9%86%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B9%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%B6

سيحصل حكام كرة القدم على فرصة إضافية لفرض سيطرتهم على اللاعبين خلال المباريات، حيث تنص اللوائح السابقة بوضوح على أن للحكم السلطة المطلقة في تحذي اللاعب الذي يعترض على قراره بإشهار البطاقة الصفراء في وجهه، والآن مع تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» والاستعداد لاستئناف المنافسات في الدوريات الكبرى، فإن الحكام سيحصلون على فرصة جديدة.

وطالب الحكم الإيطالي السابق نيكولا ريتزولي رئيس رابطة حكام الدوري الإيطالي أن تتحد الدوريات الأوروبية الأربع الكبرى، في إسبانيا وألمانيا وإنجلترا وإيطاليا، واتخاذ موقف مشترك للحفاظ على صحة الحكام، عبر إصدار قانون يتيح للحكام إنذار اللاعبين الذين لا يلتزمون بقواعد التباعد الاجتماعي عند الاحتجاج على القرارات.

اقرأ أيضًا: لم نعتَد على هذا يا زلاتان.. إصابة إبراهيموفيتش في تدريبات ميلان

وستكون «كرة القدم الجديدة» بدون جمهور وبدون عناق، ويبدو أيضًا أنها ستكون بدون احتجاجات من اللاعبين، وهذا على الأقل ما عرفناه حتى الآن منذ عودة منافسات بطولة الدوري الألماني قبل أسبوعين، وستتغير صورة اللاعبين الذي يحيطون بالحكم احتجاجًا على القرارات إذا تمكن اللاعبون من التحكم في عواطفهم، وهو أمر سيختبر مشاعرهم سواء في اللعب المفتوح، أو عند الحصول على عقوبات.

لكن الحكام يعرفون جيدًا أن الامتثال لمثل هذه القاعدة لن يكون سهلًا، ويقترحون أن يتم تطبيق اللائحة بصرامة، وأن يكون قائد الفريق فقط من له الحق في الاحتجاج، وبطريقة لائقة وبدون ضجة.

وبالتأكيد لن يكون من السهل التحكم في اللاعبين المعتادين على الثورة في وجه الحكام، إذا شعروا بأذى من أي قرار خلال المباريات، ولكن لن يكون هناك خيار آخر، إذا كانوا لا يريدون رؤية رصيدهم من البطاقات الصفراء المتعلقة بالاحتجاج يرتفع، عليهم الالتزام بالقانون.

.