دوريات أوروبية

الأفضل والأسوأ| درس ويليان.. ولا مبالاة يوفيتش

ليس معنى توقيف فيروس كورونا لمعظم المسابقات الكروية، أنه ليس هناك أفضل وأسوأ في ظل هذه الظروف، فحين تغيب كرة القدم والأهداف والتصديات والألقاب، تحضر المواقف

0
%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%81%D8%B6%D9%84%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3%D9%88%D8%A3%7C%20%D8%AF%D8%B1%D8%B3%20%D9%88%D9%8A%D9%84%D9%8A%D8%A7%D9%86..%20%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%A9%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AA%D8%B4

ليس معنى توقيف فيروس كورونا لمعظم المسابقات الكروية، أنه ليس هناك أفضل وأسوأ في ظل هذه الظروف، فحين تغيب كرة القدم والأهداف والتصديات والألقاب، تحضر المواقف بشكل كبير وتعبر عن الأفضل والأسوأ بكل وضوح.

الأفضل

دييجو سيميوني.. سنقدم كل شيء

أطلق مدرب أتلتيكو مدريد الإسباني، الأرجنتيني دييجو سيميوني، عبر حساباته المختلفة على الشبكات الاجتماعية حملة لجمع المال لصالح الصليب الأحمر لشراء معدات لكي يتمكن العاملون في قطاع الصحة من مواصلة مكافحة فيروس كورونا.

وحملت الحملة شعار «سنقدم كل شيء»، وقدمها المدرب بجوار زوجته كارلا بيريرا في مقطع فيديو دعا فيه المتابعين لحساباته بالتعاون اقتصاديا لتحقيق هذا الغرض.

برشلونة وريال مدريد.. مسؤولية اجتماعية

بيانات عدة أصدرها الناديان عبر الأيام المختلفة عبرت عن شعورهما بالمسؤولية الاجتماعية تجاه مشجعيهما، كلها مطالبات باتباع قواعد النظافة الشخصية والتزام المنازل وما شابه.

ويليان.. درس للعالم

هناك أزمة كبرى ظهرت على الساحة مؤخرًا مع تفشي فيروس كورونا، تتمثل في انتهاء عقود عدد من اللاعبين في الثلاثين من يونيو المقبل، من بين هؤلاء البرازيلي ويليان، جناح فريق تشيلسي.

وأبدى البرازيلي في محادثة بينه وبين شبكة قنوات «إيسبورت إنتيراكتيفو» البرازيلية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» استعداده الكامل لإنهاء الموسم مع تشيلسي وعدم الرحيل في الثلاثين من يونيو.

وجاء في المحادثة: «إذا اضطررت للعب في هذه التواريخ خلال هذه الشهور أعتقد أنه لن تكون لدي مشكلة في إنهاء الدوري بطريقة وفية للنادي كما كانوا أوفياء معي دائمًا».

ووفقًا لتلك المحادثة، فإن ويليان على استعداد للعب بدون عقد مع ناديه في شهر يوليو المقبل وفاءً لتشيلسي الذي وقع معه في عام 2013 قادمًا من شاختار دونيستك.

وتابع: «ولكن بدون شك، وكما كنت دائمًا، أنا على استعداد لبذل قصارى جهدي لأجل النادي، بعيدًا عن وضعي التعاقدي، في الحقيقة أعتقد أن عقدي سينتهي في يوليو، ولكن يبدو أن هذا الأمر ليس يقينًا، فنحن لا نعلم ما يمكن أن يحدث».

لاعبو ألمانيا.. 2.5 مليون يورو

تبرّع لاعبو منتخب ألمانيا لكرة القدم بمبلغ 2,5 مليون يورو (2,7 مليون دولار أمريكي) لمكافحة الأزمة التي تسبب بها فيروس كورونا المستجد، بحسب ما قال الأربعاء مدير المنتخب أوليفر بيرهوف.

الأسوأ

لوكا يوفيتش.. سلوك غير مسؤول

أثار لوكا يوفيتش، مهاجم ريال مدريد، العديد من الانتقادات تجاهه بعد اختراقه فترة الحجر الصحي المفروضة عليه من قبل السلطات الإسبانية، وإدارة النادي الملكي بسبب ضرب فيروس كورونا معقل الفريق الأبيض بعد إصابة أحد لاعبي فريق كرة السلة بالنادي.

كان من المفترض أن يظل لوكا يوفيتش في منزله لمدة 15 يومًا بدون الخروج، وفقًا لتعليمات السلطات الصحية في إسبانيا، ولكن اللاعب الصربي اخترق هذه القواعد وغادر إلى بلده للاحتفال بعيد ميلاد صديقته.

ووصل الأمر إلى غضب آنا برانابيتش، رئيسة وزراء صربيا وشنت هجومًا ضده، قائلة: «هناك نماذج سلبية لنجوم كرة القدم الذين يتقاضون الملايين وتجاهلوا العزل الصحي الإجباري وعادوا إلى منازلهم». هكذا تحدثت ولكن بدون الإفصاح عن أي أسماء.

كما أرسل الرئيس الصربي، ألكسندر فوتشيتش، رسالة تحذيرية للاعبي كرة القدم الصرب الذين وصلوا إلى البلاد في الساعات الأخيرة من الليل: «حياة شعبنا أهم بكثير من ملايينهم».

ووجه فوتشيتش رسالة قاسية إلى مهاجم نادي ريال مدريد الإسباني، لوكا يوفيتش الذي يقيم حالياً في شقته: «إذا غادرت منزلك فسيتم اعتقالك على الفور»، كما علق على لاعب فريق أسكولي الذي يلعب في دوري القسم الثاني الإيطالي، نانكوليتش.

نيمار.. هروب

استقل نيمار طائرته الخاصة من أجل العودة إلى البرازيل مغادرا باريس سان جيرمان في ظل تخوفات الخروج من المنزل وما شابه، جرم يقل عن جرم يوفيتش، ولكن الخروج من المنزل أمر غير مفترض في الوقت الراهن.

.

الأكثر قراءة