تيكي تاكا

قائمة منتخب سان مارينو.. طبيب أسنان وبائع سيارات ومصمم جرافيك

يخوض منتخب سان مارينو غمار منافسات تصفيات أوروبا المؤهلة إلى بطولة كأس العالم، قطر 2022، ضمن المجموعة التاسعة، ويفتتح مشواره بمواجهة منتخب إنجلترا.

0
اخر تحديث:
%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%85%D8%A9%20%D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AE%D8%A8%20%D8%B3%D8%A7%D9%86%20%D9%85%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%88..%20%D8%B7%D8%A8%D9%8A%D8%A8%20%D8%A3%D8%B3%D9%86%D8%A7%D9%86%20%D9%88%D8%A8%D8%A7%D8%A6%D8%B9%20%D8%B3%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%20%D9%88%D9%85%D8%B5%D9%85%D9%85%20%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D9%81%D9%8A%D9%83

يستعد منتخب سان مارينو لانطلاق مشواره في تصفيات أوروبا المؤهلة إلى بطولة كأس العالم، قطر 2022، حين يحل ضيفًا على منتخب إنجلترا، في استاد «ويمبلي» ضمن الجولة الأولى من منافسات المجموعة التاسعة.

ويلعب منتخبا إنجلترا وسان مارينو ضمن المجموعة التاسعة في تصفيات أوروبا المؤهلة إلى بطولة كأس العالم، قطر 2022، والتي تضم إلى جانبه منتخبات بولندا، وألبانيا، والمجر، وأندورا.

ومع حقيقة أن منتخبًا واحدًا سيحجز مقعده في مونديال قطر عن المجموعة، وهو المتصدر بطبيعة الحال، وسيخوض الوصيف الملحق، فإن فرص منتخب سان مارينو تعد شبه منعدمة، حيث ترى فيه المنتخبات المتنافسة صيدًا سهلًا، ووسيلة لتسجيل أكبر عدد من الأهداف.

وسيلعب منتخب إنجلترا أمام سان مارينو، صاحب المركز 210 في تصنيف الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، لكن الإيطالي المخضرم فرانكو فاريلا مدرب منتخب سان مارينو، يخطط لجعل الأمور صعبة على «الأسود الثلاثة».

واعترف فاريلا أن الحصول على نتيجة إيجابية من ملعب «ويمبلي» ليس محتملًا، لكنه شدد على أن لاعبيه سيبذلون أقصى جهودهم في مواجهة المنتخب الإنجليزي.

وتواجه منتخب سان مارينو أمام إنجلترا في ست مباريات سابقة، انتهت جميعها بفوز «الأسود الثلاثة»، وبسجل تهديفي إجمالي يصل إلى 37-1.

ومع كون سان مارينو ثاني أقل بلدان الاتحاد الأوروبي من حيث عدد السكان، بإجمالي 33 ألف نسمة، فإن مهمة تجميع منتخب وطني تعد أمرًا صعبًا للغاية.

وتتشكل قائمة فاريلا من ثلاثة لاعبين محترفين فقط، بالإضافة إلى مصمم جرافيك، مساعد إنتاج، وتاجر سيارات مستعملة، وطبيب أسنان، إلى جانب عدد من المهن الأخرى، وعادوا إلى تدريبات كرة القدم قبل شهر فقط، وذلك حسب صحيفة «ديلي ستار» الإنجليزية.

ويقول لورينزو لينادي لاعب وسط سان مارينو، والذي يعمل في وكالة بيع سيارات، قبل مواجهة منتخب إنجلترا: «نحن متحمسون، وقلقون».

وأضاف: «نشعر بالقلق لأننا سنلعب أمام منتخب عظيم للغاية».

أما المهاجم ماتيو فيتايولي فقد قال: «نحن نتدرب من ثلاث إلى أربع مرات أسبوعيًا مساءً، لأن الجميع لديهم عمل آخر».

وأضاف: «عادة نبدأ التدريب في السابعة مساء وحتى التاسعة والنصف، لأن الجميع يعمل نهارًا، أنا أعمل في واحدة من أكبر شركات التعبئة في سان مارينو».

ومن جانبه، قال فاريلا، الذي كان لاعبًا سابقًا في ناشئي نادي يوفنتوس: «بدأنا التحضيرات قبل شهر واحد فقط، لعبنا أربع مباريات رسمية فقط قبل المواجهات الثلاثة في تصفيات كأس العالم».

وأضاف: «نحن بعيدون للغاية عن أفضل مستوياتنا، وأبعد ما يمكن عن لاعبي الدوري الإنجليزي الممتاز، هدفنا للحصول على نتيجة سيكون صعبًا، لكن نأمل أن نجعل الأمور صعبة عليهم».

وتابع: «عندما يكون المنافس صعبًا، يكون التحدي كبيرًا للغاية، لكن اللعب أمام منتخبات عظيمة هو حلم، لكن التحدي الذي سيواجه كل فريق هو التأكد أننا لن ندخل إلى أرض الملعب منهزمين».

وأكمل: «هذا هو هدفنا أمام إنجلترا، أن ندخل إلى أرض الملعب ونحن نؤمن بحظوظنا، إنجلترا فريق جيد للغاية، ويلعبون بأسلوب مذهل، أكثر بكثير مما كان عليه الأمر سابقًا».

وتحدث ميركو بالاتزي لاعب وسط سان مارينو المخضرم بدوره قائلًا: «اللعب في ويمبلي هو دائمًا لحظة فخر بالنسبة لنا، خاصة في مثل هذه اللحظة التاريخية في بداية مشوار التصفيات».

وتابع: «نريد تحقيق بداية أفضل لأنفسنا في ويمبلي، لأنه معبد كرة القدم، وإنجلترا واحد من أفضل المنتخبات في العالم».

وأكمل: «لقد لعبنا كمنتخب وطني في العديد من المباريات أمام بعض المنافسين الكبار حقًا، إنجلترا وإسبانيا وألمانيا، وفي كل مرة واجهنا خصومًا محترفين، حتى مع الفرق الأصغر».

وأضاف: «نريد أن نكون محترفين قدر الإمكان، حتى لو لم نكن لاعبين محترفين وكنا عاملين عاديين، لكن عندما ينتهي لاعبو سان مارينو من مسيرتهم الكروية، فإن أجمل الذكريات ستكون مع المنتخب الوطني، واللعب في هذه الملاعب الرائعة».

واختتم بالاتزي تصريحاته قائلًا: «لقد لعبت في ويمبلي ثلاث مرات، وهو أمر لا يصدق، حتى لو كان ذلك مصدر نكات من زملائي في غرفة تبديل الملايس».


.