تيكي تاكا

شولا شوريتير.. طالب الثانوية الذي سيغير مستقبل مانشستر يونايتد

الصعود السريع لـ شولا شوريتير دفع البعض للقول إن النجم النيجيري المولد، يمكن أن يكون الحل لمشاكل مانشستر يوناتيد في المستقبل.

0
%D8%B4%D9%88%D9%84%D8%A7%20%D8%B4%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%B1..%20%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%88%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A%20%D8%B3%D9%8A%D8%BA%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D9%8A%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D8%AF

على خطى أنسو فاتي في برشلونة، يسير شولا شوريتير في تألقه، إذ أصبح هو الآخر حديث الكل بفضل تألقه المشهود مع مانشستر يونايتد، ودخل في مقارنة سريعة مع الكبار.

صحيفة «ذا صن» البريطانية ألقت الضوء على «الصعود السريع» لفتى مانشستر الصاعد، وأشارت إلى قصة تطور مسيرته المهنية في عالم كررة القدم.

هذا الصعود لـ شوريتير عبر صفوف فريق الشباب، دفع البعض للقول إن النجم النيجيري المولد، يمكن أن يكون الحل لمشاكل مانشستر يوناتيد في المستقبل، خاصة بعد تخليهم عن جادون سانشو.

اقرأ أيضا: السجن عام لسارق منزل داني ألفيش في فرنسا

وتمت مقارنة شولا شوريتير ومواهبه، مع أسطورة كرة القدم الأفريقية جاي جاي أوكوشا، الذي أشرف على ملاعب الدوري الإنجليزي الممتاز مع بولتون واندرارز في أوائل القرن الحادي والعشرين.

وبحسب التقرير الذي استعرض امكانياته، يمكن للمراهق الصغير المريح بكلتا قدميه، اللعب على نطاق واسع وفي المنتصف، وهى شهادة على قدراته، وتؤكد أن «يونايتد» واثق بالفعل من أنه قادر على النجاح على أعلى مستوى، من خلال تقديم عقد له في وقت مبكر من حياته.



انضم شوريتير إلى شباب مانشستر يونايتد، في سن العاشرة من نيوكاسل وتألق منذ وصوله، وفي الموسم الماضي، قاد شوريتير، يونايتد إلى نصف نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي للشباب بتسجيله في ملعب أولد ترافورد في هزيمة ويجان أثليتيك.

وفي وقت سابق من ذلك اليوم، كان شوريتير، يدرس للحصول على شهادة الثانوية العامة ثم حضر للمباراة.

وقال نيل رايان، مدرب فريق تحت 18 سنة: كان شوريتير في المدرسة طوال اليوم، ثم جاء إلى أولد ترافورد للعب، إنه أمر لا يصدق حقًا، ويوم مختلف بالنسبة لشوريتير مقارنة بباقي اللاعبين الآخرين لكنه مع ذلك تألق في المباراة.

الظهور الأول لـ«شوريتير»، كان في كأس «ميلك كاب» في أيرلندا الشمالية في سن 13، عام 2017، وعلى الرغم من أنه ولد في إفريقيا، فقد تمت دعوة شوريتير للانضمام إلى مجموعة شباب إنجلترا.

خاض نادي يونايتد، منافسة من أندية خارجية للاحتفاظ بشوريتير الذي انضم للنادي في سن العاشرة في 2014 قادما من موطنه نيوكاسل.

اقرأ أيضا: أشهرهم بيليه ومارادونا ونيمار.. نجوم تألقوا قبل سن الـ18

قام رئيس فريق تطوير الفريق الأول في يونايتد، نيكي بات، بتضمين شوريتير في فريق الجولات السياحية للأكاديمية الذي سافر إلى النمسا في عام 2018، عندما كان يبلغ من العمر 14 عامًا فقط، وكان الفريق مكونًا بشكل أساسي من لاعبي تحت 18 عامًا وتحت 23 عامًا، بما في ذلك جيمس ويلسون وكاميرون بورثويك، لكن يونايتد قرر الإسراع في تطوير والدفع بشوريتير للمباريات.

شولا شوريتير، موهبة شابة رائعة واستثنائية كما يرونه في يوناتيد وخارجه ومستقبل هذا «التلميذ» وفق كل التوقعات ستكون باهرة والجميع متحمسون له.

.