Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
12:00
انتهت
النفط
الصناعات الكهربائية
17:55
لاسك لينز
لودوجوريتس رازجراد
14:15
الظفرة
الفجيرة
14:50
الباطن
الرائد
16:50
القادسية
التعاون
17:00
الوصل
النصر
17:55
سيسكا موسكو
دينامو زغرب
17:55
فيينورد
فولفسبرجر ايه سي
17:55
ريد ستار بلجراد
سلوفان ليبريتش
17:55
زوريا
سبورتينج براجا
17:55
جنت
هوفنهايم
17:55
ليل
سيلتك
12:00
انتهت
أمانة بغداد
أربيل
17:55
كاراباج اغدام
فياريال
17:55
سيفاس سبور
مكابي تل أبيب
20:00
آي زي ألكمار
رييكا
20:00
بنفيكا
ستاندار لييج
20:00
غرناطة
باوك سالونيكي
20:00
مولده
رابيد فيينا
20:00
نيس
هابويل بئر السبع
20:00
كلوج
يانج بويز
20:00
أومونيا
أيندهوفن
20:00
جلاسجو رينجرز
ليخ بوزنان
14:15
الجزيرة
اتحاد كلباء
20:00
سلافيا براج
باير ليفركوزن
12:00
انتهت
زاخو
الكرخ
14:30
انتهت
السيلية
الغرافة
15:00
انتهت
الطلبة
نفط البصرة
16:45
انتهت
الخريطيات
الخور
17:00
انتهت
دينيزلي سبور
بشكتاش
17:00
انتهت
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:30
انتهت
أتروميتوس
بانياتوليكوس
19:45
انتهت
جنت
جينك
20:15
انتهت
بنفيكا
بيلينينسيس
12:00
انتهت
القاسم
نفط ميسان
15:30
أسـوان
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
الزمالك
الإسماعيلي
20:00
انتهت
ليفربول
ميتلاند
20:00
يوفنتوس
برشلونة
20:00
انتهت
بيرنلي
توتنام هوتسبر
20:00
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ريال مدريد
20:00
مانشستر يونايتد
لايبزج
18:00
الإنتاج الحربي
مصر للمقاصة
17:55
ميلان
سبارتا براج
20:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
مانشستر سيتي
17:55
إسطنبول باشاك شهير
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
ميلان
روما
17:55
انتهت
لوكوموتيف موسكو
بايرن ميونيخ
17:55
رويال انتويرب
توتنام هوتسبر
17:55
كراسنودار
تشيلسي
17:30
انتهت
برايتون
وست بروميتش ألبيون
20:00
كلوب بروج
لاتسيو
20:00
أرسنال
دوندالك
17:55
انتهت
شاختار دونتسك
إنتر ميلان
20:00
انتهت
ليفانتي
سيلتا فيجو
19:30
انتهت
باير ليفركوزن
أوجسبورج
20:00
بوروسيا دورتموند
زينيت
20:00
انتهت
أتالانتا
أياكس
17:49
آيك أثينا
ليستر سيتي
20:00
روما
سسكا صوفيا
20:00
فرينكفاروزي
دينامو كييف
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
سالزبورج
20:00
إشبيلية
ستاد رين
20:00
ريال سوسيداد
نابولي
20:00
انتهت
بورتو
أولمبياكوس
17:30
انتهت
الأهلي
النصر
15:55
انتهت
الهلال
أبها
رونالدو يلعب إلى جوار ميسي؟.. لهذه الأسباب لم يُصدق الجمهور «الشائعة»

رونالدو يلعب إلى جوار ميسي؟.. لهذه الأسباب لم يُصدق الجمهور «الشائعة»

لا حديث يعلو على أنباء تلقي برشلونة عرضًا لشراء كريستيانو رونالدو، لكن متابعي الكرة من جماهير الإنترنت كان لهم رأيا آخر.

محمد غانم
محمد غانم
تم النشر
آخر تحديث

لم يمر خبر اتجاه إدارة يوفنتوس الإيطالي لعرض نجمهم الأبرز كريستيانو رونالدو على فريق برشلونة الإسباني، مرور الكرام بالنسبة لجماهير الكرة ومتابعيها على مواقع التواصل، إذ سارع أكثرهم لوصف الأمر بـ«الشائعة».

فمنذ ساعات، خرجت تقارير صحفية عدة تشير إلى اتجاه إدارة اليوفي خلال موسم الميركاتو الصيفي لتسويق الدون وعرضه على عدة أندية بما فيها برشلونة، حيث يقبع منافسه الأوحد، ليونيل ميسي، قائد الفريق الكتالوني، قبل أن يخرج بعدها مقربون من رونالدو وينفون تلك «الشائعة»، فما القصة؟

اقرأ أيضا: جوائز بالملايين.. تعرف على مكافآت المشاركين بدوري أبطال أوروبا 2020

البداية كانت بمقابلة أجرتها هيئة الإذاعة البريطانية BBC مع الصحفي الإسباني «جيلم بالاجويي»، الذي أكد خلالها أن برشلونة تلقى عرضًا من «خورخي مينديز» وكيل رونالدو، بشأن التفاوض لأجل ضم الدون إلى النادي الكتالوني، وأضاف أن المباحثات التي تمت قبلها مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، كانت تستهدف بالأساس الوصول إلى البرسا.

لكن «لا منطقية» هذا الأنباء دفع كثير من الجماهير عبر وسائل التواصل إلى «تفنيد» ما وصفوه بـ«الشائعة» والأنباء المغلوطة، وبدا ذلك واضحا من خلال تفاعل مستخدمي تويتر على فيديو الـBBC مع الصحفي الإسباني «بالاجوي» الذي أعاد الأخير تغريدة BBC عبر حسابه الرسمي على تويتر، بينما من لم يُكذب الخبر منهم، تعجب كثيرا من مضمونه.

أنباء غير قابلة للتصديق

وردا على تلك التغريدة، كتب المستخدم @Ac1984Ross يقول: «لماذا يريدون التخلص من رونالدو؟ 52 هدفا في 64 مباراة بالدوري معدل تهديف رائع، نعم يبلغ من العمر 35 عامًا، لكنه لا يزال لاعبًا من النخبة وليس له نظير في أوروبا أو أفريقيا، إنه آلة تسجيل صعب تكرارها».

أما المستخدم @AndreaOnTw، الذي يصنف نفسه «من محبي كريستيانو رونالدو» عبر خانة الوصف بحسابه على تويتر، فقد ذهب إلى أبعد من ذلك، حين وصف الصحفي مفجر الشائعة بأنه «عدو كريستيانو»، مؤكدا أن «الجميع يعلم ذلك».

ويضيف مُتهما الصحفي بالاجوي بأنه «ينشر الأكاذيب» وأنه تعمد إطلاق تلك الشائعة لاستهداف معنويات رونالدو، وجعلها تبدو سيئة مع الكذبة الحالية، ودعا باقي المتابعين بالقول «لا تصدقوا كلمة واحدة يقولها بالاجوي عن كريستيانو».

اقرأ أيضا: يزرع البطاطس ويسبح في بحيرة مجمدة.. العطلات «غير التقليدية» لـ إيرلنج هالاند

المستخدم نفسه نشر ألحق صورة بنفس التغريدة، تضم تصوره لسيناريو «الشائعة» المتعمدة من قبل الصحفي الإسباني، بحسب تعبيره، بأنه تعمد نشر الكذب حول رونالدو للتأثير أيضا على إمكانية رجوعه مجددا إلى صفوف ريال مدريد، حيث مشوار الدون الأهم في مسيرته الكروية.

مستخدم آخر شكك في كلام الصحفي الإسباني، إذ كتب @Joe_T2000 يقول: «عادة ما يكون حديث بالاجوي هراء، ولهذا لا آخذ ما يقوله على محمل الجد».

أما المستخدم @tripshot88 فقد واصل الاستهانة بتصريحات بالاجوي، واصفا إياها بـ«القمامة»، وأنه «حديث غير معقول»، إذ كتب يقول: رونالدو هو الذي يقرر البقاء أو الذهاب عن يوفنتوس، لكن القول إنه عُرض على برشلونة، فهذا ما نسميه «كلام القمامة».

وكتب المستخدم @YawDarkwo يقول: «حقا؟ هل يريد يوفنتوس التخلص من رونالدو؟ في الحقيقة إنه يسعى للتخلص من تكاليفه وليس من اللاعب نفسه، وعموما سيكون مانشستر سيتي مهتمًا بذلك، إذ يمتلك ميزانية غير محدودة.

من هو الصحفي مفجر هذا الجدل؟

جيلم بالاجوي من مواليد 1968، صحفي وكاتب ومحلل كرة قدم إسباني، كان محللًا منتظمًا في برنامج «ريفيستا دي لا ليجا» على قناة «سكاي سبورتس»، وكتب أيضًا لبعض الصحف البريطانية بالإضافة إلى العديد من الصحف الإسبانية.

في يونيو 2008 أطلق بالاجوي موقعه الشخصي على الويب، الذي يضم مدونة وأخبار وحسابات للتفاعل معه مباشرة عبر وسائل التواصل، وهو ضيف دائم على البرنامج الإذاعي «5 لايف فوتبول ديلي» كل خميس عبر إذاعة BBC، وهو البرنامج نفسه الذي شهد إطلاق تصريحاته الأخيرة المثيرة للجدل بشأن رونالدو.

اقرأ أيضا: قصور وسيارات وشركات خاصة.. ثروة طائلة تنتظر رونالدو بعد الاعتزال

ويعمل بالاجوس حاليا على إعداد فيلم وثائقي عن كرة القدم، وأيضًا عن أول سيرة ذاتية للمدرب الشهير «بيب جوارديولا» باللغة الإنجليزية.

وقد كتب بالاجوي مقالات في صحف بريطانية عديدة مثل التايم والأوبسرفر، بالإضافة إلى عمود أسبوعي في صحيفة «ذا مترو» اليومية، يعلق فيها بشكل أساسي على القصص المتعلقة بكرة القدم القارية، كما يكتب أحيانًا لموقع Bleacher Report الرياضي.

اقرأ أيضًا: بوجاتي سينتوديتشي ذات الـ11 مليون دولار تنضم لأسطول رونالدو الفاخر

اخبار ذات صلة