تيكي تاكا

بنات لويس فيجو.. ومسيرة نجاح ممتدة في عالم الأعمال

يُعرف عن لويس فيجو نجاحه الكبير في عالم الأعمال، وعلى خطاه تسير زوجته عارضة الأزياء وبناتهما الثلاث.

0
%D8%A8%D9%86%D8%A7%D8%AA%20%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%B3%20%D9%81%D9%8A%D8%AC%D9%88..%20%D9%88%D9%85%D8%B3%D9%8A%D8%B1%D8%A9%20%D9%86%D8%AC%D8%A7%D8%AD%20%D9%85%D9%85%D8%AA%D8%AF%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B9%D9%85%D8%A7%D9%84

على مدار سنوات طوال، حافظ أيقونة منتخب البرتغال، لويس فيجو، على إبعاد أسرته عن أضواء الإعلام، خاصة وأن يتمتع بحياة زوجية طويلة ومستقرة، مقارنة بغالبية نجوم كرة القدم.

هذا الزواج الطويل أثمر عن ثلاث بنات للويس فيجو، هن دانييلا ومارتينا وستيلا، من زوجته هيلين سفدين (45 عاما)، عارضة الأزياء السويدية الشهيرة.

اقرأ أيضا: إيكاردي «بشعر أشقر» على سواحل إبيزا

ويُعرف عن نجم ريال مدريد وبرشلونة السابق، نجاحه الكبير في عالم الأعمال، إذ يستثمر شهرته الكبيرة التي تحققت على مدار حياته المهنية وسط صفوف أشهر الأندية الأوروبية، في جلب المزيد من الأموال عبر مشاريع متنوعة، وفي أكثر من بلد.

بنات فيجو يكملن المسيرة

الابنة الكبرى، دانييلا فيجو (21 عاما)، ظهرت لأول مرة كعارضة أزياء في عام 2018، بعد أن نشرت مجلة Hello الشهيرة صوررتها على الغلاف، ومنذ ذلك الحين، تبنتها حملات دعائية صغيرة بواسطة وكالة «وايلد مانجمينت».

في عام 2016 قدمها والداها إلى المجتمع في حفل Debutantes Ball في باريس، وهو الحدث الذي يجمع بين عالم الأزياء والكرة أيضا، وتصفه مجلة «فوربس» بأنه واحد من أكثر الأمسيات المرموقة في العالم، والتي يعود الاحتفال بها إلى القرن الثامن عشر.

اقرأ أيضا: متناهية الصغر وذات محرك ضعيف.. «فيات 600» معشوقة راموس الكلاسيكية

ولهذه المناسبة، اختارت دانييلا فستانًا ورديًا من تصميم «جان بول جوتييه»، وأظهرت به بالفعل الدور الذي ستلعبه الموضة في مستقبلها.

مارتينا على خطى دانييلا

دانييلا كانت الأولى، لكنها لم تكن الوحيدة التي تتبع خطى والدتها، التي كانت أيقونة لشركة الأزياء «إتش آند إم» الأكثر عالمية في موطنها السويد، بالإضافة إلى شركات أخرى في قطاع التجميل مثل L'Oreal، فهناك أيضا الأخت الوسطى، مارتينا.

وقعت مارتينا فيجو (18 عاما)، ذات الشعر الأشقر والشخصية الأنيقة مثل أختها الكبرى ووالدتها، على عقد لدى شركة «أونو» الإسبانية، وهي وكالة لإدارة حفلات الأزياء العالمية.



ورغم أن الأختين يعملن بشكل منفصل، إلا أنهن يعرفن أنهن أقوى معًا، وقد أظهرن ذلك في إحدى حملاتهن الأخيرة للمجوهرات، وكلتاهما استثمر مكانتهن كمشاهير وقوتهن كمؤثرين على شبكات التواصل الاجتماعي.

ومن حيث التأثير، تملك دانييلا العدد الأكبر من المتابعين على أنستجرام، بفارق أكثر من 76000 متابع عن شقيقتها مارتينا، التي تقدم أيضا ظهورًا لامعًا على الشبكات الاجتماعية، ما جعلهن رهان جذاب للعلامات التجارية.

اقرأ أيضا: مكتشفو ميسي ومعاصروه يحكون ذكرياتهم مع «البرغوث»

فقط ستيلا، الإبنة الأصغر لفيجو، فلا يزال الطريق الذي ستسلكه غير معروف، على الرغم من أنها تظهر بالفعل علامات على الاستمرار في أعقاب شقيقاتها في عالم الموضة، ولكنها لم تتعد بعد سن الـ15.

.