تيكي تاكا

بدأ من فناء منزله.. هكذا كانت بدايات ديفيد ألابا في عالم الكرة

ديفيد ألابا يتواجد في صفوف الفريق الأول لبايرن ميونخ منذ 11 عامًا، ولكنه بدأ مؤخرا في البحث عن وجهة أخرى.

0
%D8%A8%D8%AF%D8%A3%20%D9%85%D9%86%20%D9%81%D9%86%D8%A7%D8%A1%20%D9%85%D9%86%D8%B2%D9%84%D9%87..%20%D9%87%D9%83%D8%B0%D8%A7%20%D9%83%D8%A7%D9%86%D8%AA%20%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA%20%D8%AF%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%AF%20%D8%A3%D9%84%D8%A7%D8%A8%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%B1%D8%A9

وسط تقارير صحفية عدة، يبحث ديفيد ألابا، نجم دفاع بايرن ميونخ الألماني، عن وجهة جديدة لم تتحدد بعد، ربما يحدث ذلك في موسم الانتقالات الشتوية المقبل.

وشغل الرحيل المحتمل لألابا، كثير من الحديث في أوساط الإعلام الرياضي، كونها خطوة تبدو «غريبة» وسط تألق واضح للمدافع ذو الـ 28 عاما، إضافة إلى وضع الفريق الاستثنائي، والذي حصد 4 بطولات في الموسم المنقضي وحده.

ويتواجد النمساوي ألابا، الفائز بدوري أبطال أوروبا مرتين، في صفوف الفريق الأول لبايرن ميونخ منذ 11 عامًا وحتى الآن، ولكنه بدا حريصًا خلال الفترة الأخيرة على تغيير المشهد، لكن من هو ديفيد ألابا الذي يشغل الإعلام الرياضي العالمي؟


والده هو جورج ألابا، أمير نيجيري الأصل، وصل إلى فيينا لدراسة الاقتصاد، أما والدة ديفيد، فهى جينا، ممرضة، لكنها في الثمانينيات كانت ملكة جمال الفلبين.

انتقلت والدته جينا إلى النمسا قادمة من الفلبين، وبالمثل، فإن والده جورج نيجيري الأصل، بالإضافة إلى ذلك، فهو أمير «قبيلة اليوروبا» من أوجيري.


في صفوف ناشئي البايرن

وُلد ديفيد ألابا في العاصمة النمساوية في 24 يونيو 1992، قضى ألابا موسم 2008/2009 بين ناشئي بايرن ميونخ، قبل أن يلعب بعد عام 2009 ضمن صفوف الفريق الأول.

يعلق والده جورج ألابا على بدايات مسيرة إبنه الكروية بالقول: «كان يلعب في فناء المنزل أو في الملعب مع أطفال آخرين كل يوم»، وأضاف: «رآه آباء آخرون واستغربوا طريقة لعبه».

وتعد براعة ألابا من الأشياء الأسطورية، فبعد أدائه الممتاز بأكثر من مركز، أصبح مميزا أكثر في مركز الظهير الأيسر، وهو أحد الركائز الرئيسية للفريق الألماني.


بطل قومي في النمسا

النمسا بلد حيث المتزلجون على المنحدرات ولاعبو التزلج، هم النجوم الحقيقيين والاكثر شهرة، لذا أن يصبح ألابا الوجه الأكثر شهرة في بلاده، فهذا يعد إنجازًا كبيرًا.

وبحلول أكتوبر 2009، أصبح أصغر لاعب دولي في منتخب بلاده بينما كان لا يزال صغيرًا، بعمر 17 عامًا و112 يومًا، وحصل على لقب أفضل لاعب كرة قدم نمساوي للمرة الأولى في عام 2011 عن عمر يناهز 19 عامًا.


وتمكن ديفيد أيضًا من كسب ثروة ضخمة تضاهي موهبته الكروية الرائعة، ويُعتقد أن صافي ثروة ديفيد ألابا يبلغ حوالي 20 مليون يورو ودخل سنوي يبلغ 10 ملايين يورو.

لديه ملايين المتابعين على حسابات شبكات التواصل الاجتماعي، نحو 5.3 مليون متابع على انستجرام، و7 ملايين متابع على فيسبوك و1.8 مليون متابع على تويتر.


.