Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
12:00
انتهت
النفط
الصناعات الكهربائية
17:55
لاسك لينز
لودوجوريتس رازجراد
14:15
الظفرة
الفجيرة
14:50
الباطن
الرائد
16:50
القادسية
التعاون
17:00
الوصل
النصر
17:55
سيسكا موسكو
دينامو زغرب
17:55
فيينورد
فولفسبرجر ايه سي
17:55
ريد ستار بلجراد
سلوفان ليبريتش
17:55
زوريا
سبورتينج براجا
17:55
جنت
هوفنهايم
17:55
ليل
سيلتك
12:00
انتهت
أمانة بغداد
أربيل
17:55
كاراباج اغدام
فياريال
17:55
سيفاس سبور
مكابي تل أبيب
20:00
آي زي ألكمار
رييكا
20:00
بنفيكا
ستاندار لييج
20:00
غرناطة
باوك سالونيكي
20:00
مولده
رابيد فيينا
20:00
نيس
هابويل بئر السبع
20:00
كلوج
يانج بويز
20:00
أومونيا
أيندهوفن
20:00
جلاسجو رينجرز
ليخ بوزنان
14:15
الجزيرة
اتحاد كلباء
20:00
سلافيا براج
باير ليفركوزن
12:00
انتهت
زاخو
الكرخ
14:30
انتهت
السيلية
الغرافة
15:00
انتهت
الطلبة
نفط البصرة
16:45
انتهت
الخريطيات
الخور
17:00
انتهت
دينيزلي سبور
بشكتاش
17:00
انتهت
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:30
انتهت
أتروميتوس
بانياتوليكوس
19:45
انتهت
جنت
جينك
20:15
انتهت
بنفيكا
بيلينينسيس
12:00
انتهت
القاسم
نفط ميسان
15:30
أسـوان
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
الزمالك
الإسماعيلي
20:00
انتهت
ليفربول
ميتلاند
20:00
يوفنتوس
برشلونة
20:00
انتهت
بيرنلي
توتنام هوتسبر
20:00
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ريال مدريد
20:00
مانشستر يونايتد
لايبزج
18:00
الإنتاج الحربي
مصر للمقاصة
17:55
ميلان
سبارتا براج
20:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
مانشستر سيتي
17:55
إسطنبول باشاك شهير
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
ميلان
روما
17:55
انتهت
لوكوموتيف موسكو
بايرن ميونيخ
17:55
رويال انتويرب
توتنام هوتسبر
17:55
كراسنودار
تشيلسي
17:30
انتهت
برايتون
وست بروميتش ألبيون
20:00
كلوب بروج
لاتسيو
20:00
أرسنال
دوندالك
17:55
انتهت
شاختار دونتسك
إنتر ميلان
20:00
انتهت
ليفانتي
سيلتا فيجو
19:30
انتهت
باير ليفركوزن
أوجسبورج
20:00
بوروسيا دورتموند
زينيت
20:00
انتهت
أتالانتا
أياكس
17:49
آيك أثينا
ليستر سيتي
20:00
روما
سسكا صوفيا
20:00
فرينكفاروزي
دينامو كييف
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
سالزبورج
20:00
إشبيلية
ستاد رين
20:00
ريال سوسيداد
نابولي
20:00
انتهت
بورتو
أولمبياكوس
17:30
انتهت
الأهلي
النصر
15:55
انتهت
الهلال
أبها
الحارس الأسطوري كارلوس كاميني: العنصرية طالت ابني

الحارس الأسطوري كارلوس كاميني: العنصرية طالت ابني

شارك كارلوس كاميني مؤخرا في المنتدى الرابع للسلام وحقوق الإنسان، وفي حديثه عن العنصرية أكد أن ابنه لم يسلم منها، في كثير من المواقف ولا يزال يعاني من ذلك.

محمد غانم
محمد غانم
تم النشر

لا يزال مجتمع كرة القدم يعاني العنصرية، كان آخرها الأحداث المؤسفة التي شهدتها مباراة باريس سان جيرمان ومرسيليا الأخيرة، لكن الجديد هو ما اعترف به حارس المرمى الكاميروني المقيم بفرنسا، كارلوس كاميني، الذي أكد أن العنصرية طالت ابنه.

اقرأ أيضا: جلابية رونالدو تثير السخرية على وسائل التواصل الاجتماعي

وشارك مؤخرا نجم منتخب الكاميرون ونادي فنربخشة السابق، في المنتدى الرابع للسلام وحقوق الإنسان، الذي عُقد في ألميريا الإسبانية، وفي حديثه عن العنصرية خلال المنتدى، أكد أن ابنه لم يسلم منها، في كثير من المواقف ولا يزال يعاني من ذلك.

ولسنوات عديدة دافع حارس المرمى الأسطوري عن مرمى إسبانيول وملقا وعديد من الفرق الأوروبية الأخرى، وقضى معظم مسيرته الكروية في الدوري الإسباني الممتاز، وأيضًا عاش خلال ذلك أوقاتًا صعبة للغاية عندما تلقى إهانات عنصرية من بعض المشجعين.



تحدث الكاميروني عن هذه الأمور وأدرك أيضًا أن عائلته لا تزال تعاني، موضحًا ذلك بقوله: «طوال مسيرتي عانيت من إهانات عنصرية تكفي لبقية عمري، وقبل بضعة أيام واجهت شيئًا أكبر، ابني يبلغ من العمر 11 عامًا وفي المدرسة أطلقوا عليه اسمًا مُهينًا».

خلال المواسم التي كان فيها لاعب كرة قدم في إسبانيا، أصبح كارلوس كاميني من أكثر اللاعبين الذين ناضلوا ضد العنصرية، ولسوء الحظ، كان عليه أن يواجه ذلك بسبب جسده ولون بشرته، كما أشار هو نفسه، ومع ذلك، فإن الكفاح ضد العنصرية لم يتوقف عند هذا الحد، وهو أيضًا شيء لا يزال مُحاربًا في رياضة اليوم.

اقرأ أيضا: 5 لاعبين عرب تركوا بصماتهم في كرة القدم الأوروبية

وبدأ كاميني مسيرته الكروية مع نادي لو هافر الفرنسي عام 2000، قبل أن ينتقل في 2003 إلى نادي سانت إتيان الفرنسي، وفي عام 2003 عاد إلى لو هافر، ولعب معهم مباراة واحدة، وفي عام 2004 انتقل إلى نادي وولفرهامبتون الإنجليزي، ثم إلى اسبانيول، وكان آخر انتقال له إلى فنربخشة التركي، وهو حاليا لم يوقع لأي نادٍ منذ 2019، وحتى الآن.

اخبار ذات صلة