مكملات غذائية

هل تحصل على ما يكفي من فيتامين ك؟.. تعرف على فوائده الصحية

الحصول على كميات كافية من فيتامين «ك»، يمكن أن يساعد في درء أمراض القلب والمشاكل الإدراكية وهشاشة العظام.

0
%D9%87%D9%84%20%D8%AA%D8%AD%D8%B5%D9%84%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D8%A7%20%D9%8A%D9%83%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D9%86%20%D9%81%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D9%85%D9%8A%D9%86%20%D9%83%D8%9F..%20%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D9%81%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%81%D9%88%D8%A7%D8%A6%D8%AF%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%AD%D9%8A%D8%A9

منذ فترة طويلة، كان من المعروف أن المغذيات الأقل شهرة، تلعب دورًا رئيسيًا في تخثر الدم، والآن يبدو الأمر مختلفًا.

إذ تشير مجموعة متزايدة من الأبحاث إلى أن الحصول على كميات كافية من بعض المكملات الغذائية، مثل فيتامين «ك»، يمكن أن يساعد في درء أمراض القلب والمشاكل الإدراكية وهشاشة العظام والإعاقة الجسدية، ما يجعله مُهمًا بشكل خاص للشيخوخة الصحية.

وفقًا لتحليل أجراه فريق علمي حول «فيتامين ك»، بمركز أبحاث التغذية البشرية للشيخوخة بجامعة تافتس في بوسطن، فإن حوالي 60% من الرجال و40% من النساء في سن 51 وما فوق لا يحصلون على الكميات الموصى بها من فيتامين ك، وهي 120 ميكروجرام (ميكروجرام) للرجال و90 ميكروجرام للنساء.

ووجدت الدراسة، إنه من بين الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 70 عامًا، لا يحصل ثلثهم على ما يكفي من فيتامين ك.

تقول سارة بوث، المؤلفة المشاركة في الدراسة، مديرة مختبر تافتس: «يجب أن تحصل على بعض فيتامين ك في نظامك الغذائي من أجل صحة مثالية». 

إذا كنت تتناول نظامًا غذائيًا متوازنًا يحتوي على الفواكه والخضروات، فمن المحتمل أنك تحصل على فيتامين ك، لكن مع تقدم الناس في السن، لا يفعل الكثير منهم ذلك.

ويعد فيتامين ك، عنصرا غذائيا أساسيا قابلا للذوبان في الدهون، ويمكن العثور عليه في العديد من الأطعمة، بما في ذلك الخضروات الورقية والبروكلي والكبد واللحوم والبازلاء والبيض.

وأثبتت الدراسات، أن فيتامين ك، يلعب دورًا كبيرا في إبطاء التكلس، وتراكم الكالسيوم في الأوعية الدموية والعظام وأنسجة الجسم الأخرى التي تحدث مع تقدمك في العمر، وثمة مجموعة واسعة من الفوائد يحملها فيتامين ك.

يكافح أمراض القلب والأوعية الدموية

وجدت دراسات تعود إلى أوائل العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، أن الأشخاص الذين يتناولون كميات أقل من فيتامين ك، هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب التاجية.

ويرجع ذلك ربما لأن الأوعية الدموية التي تغذي القلب تصبح أكثر تيبسًا وضيقًا بدونها، لذا فهو يكافح كثير من الأمراض المتعلقة بالقلب.

تعزيز المعرفة والإدراك

توصلت 6 دراسات بحثية على الأقل، إلى وجود صلة بين مستويات فيتامين ك الكافية والإدراك لدى كبار السن.

يكافح هشاشة العظام

وجدت العديد من الدراسات، أن الأشخاص الذين يتناولون المزيد من الأطعمة الغنية بفيتامين ك يتمتعون بعظام أقوى وأقل عرضة لكسر الورك. 

يعزز التنقل والحركة

تابعت سارة بوث وباحثوها، أكثر من 1300 من كبار السن وتتبعوا قدرتهم على المشي ربع ميل وتسلق 10 درجات دون راحة.

ووجدوا أن أولئك الذين لديهم مستويات منخفضة من فيتامين ك في الدم كانوا أكثر عرضة للضعف في تلك المهام مقارنة بأولئك الذين لديهم مستويات كافية.

.