أنظمة غذائية

4 فوائد رائعة لتناول الطعام «الريفي»

الطعام الريفي يشمل أنواعا عديدة، مثل الأجبان المصنوعة محليًا، والفواكه الموسمية، والخبز الطازج، وجميعها تحمل فوائد صحية عديدة.

0
4%20%D9%81%D9%88%D8%A7%D8%A6%D8%AF%20%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D8%B9%D8%A9%20%D9%84%D8%AA%D9%86%D8%A7%D9%88%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B9%D8%A7%D9%85%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%8A%D9%81%D9%8A%C2%BB

تناول الطعام الريفي، يعني الاستمتاع بالمزيد من المنتجات المزروعة محليًا، والأطعمة الأخرى من المزارعين والمنتجين في مجتمعك.

ويشمل الطعام الريفي أنواعا عديدة، مثل الأجبان المصنوعة محليًا، والفواكه الموسمية، والخبز الطازج، وجميعها نتائج لاقتصاد غذائي محلي، وثمة فوائد صحية عديدة، من وراء تناول مثل هذا الطعام.

1- طازج جدا

لا يتم استيراد الطعام الذي يتم زراعته أو إنتاجه في مجتمعك من دول أو بلدان بعيدة، كنظيره الموجود في المتاجر الكبرى (السوبر ماركت)، وهذا يعني أن الطعام الريفي، غالبًا ما يكون طازجًا للغاية ومذاقه أفضل من العناصر غير الريفية.

ويمكن قطف أو حصاد المنتجات الريفية المباعة في أسواق المزارعين قبل يوم أو يومين فقط، أو في صباح يوم السوق، نتيجة لذلك، يمكن لبعض الفواكه والخضروات البقاء لتنضج لفترة أطول، أو قد تكون ظروف نموها أكثر ملاءمة مما لو اضطروا للسفر إلى متجر البقالة، اعتمادًا على نوع المنتج، قد يجعله هذا أكثر حلاوة وعصيرًا ولذيذًا.

وعادةً ما تكون الأنواع الأخرى من الأطعمة الريفية، مثل البيض من مزارع يربي الدجاج، طازجة أكثر من الخيارات التي تأتي من أماكن بعيدة.

وربما يتفق معظم الطهاة والطهاة المنزليين على أن المكونات الطازجة تميل إلى إنتاج أفضل الأطباق، بالطبع، لا يعد استخدام الأطعمة الريفية الطازجة هو الطريقة الوحيدة لطهي وجبات ممتعة، ولكنه بالتأكيد علاج لذوقك.

2- غني بالمغذيات

قد تفقد الفواكه والخضروات بعضًا من مغذياتها أثناء النقل والمعالجة أو أثناء الجلوس على أرفف متاجر البقالة.

فيتامين ج مثلا، عنصر غذائي مهم قابل للذوبان في الماء ضروري لصحة الجلد والأنسجة، يبدأ في التدهور في الفواكه والخضروات الطازجة بعد فترة وجيزة من الحصاد.

علاوة على ذلك، ينخفض ​​محتوى مضادات الأكسدة في بعض المنتجات أثناء التخزين، ويعد الحصول على مضادات الأكسدة من الأطعمة أمرًا مهمًا لمحاربة الجزيئات التفاعلية، التي تسمى الجذور الحرة، والتي تساهم في المرض.

ونظرًا لأن المنتجات المزروعة محليًا لا تضطر عادةً إلى السفر بعيدًا أو البقاء في المخزن لفترة طويلة، فإنها تحتفظ بمزيد من العناصر الغذائية.

وعلى الرغم من أن هذا قد لا يكون هو الحال دائمًا، فمن المحتمل أن يكون الهليون الطازج في سوق المزارعين أكثر تغذية من المجموعة التي تراها في المتجر من مكان بعيد.

ومن المهم ملاحظة أن جميع أنواع الفواكه والخضروات (الطازجة أو المجمدة، الريفية أو غير الريفية)، توفر العناصر الغذائية المهمة وإضافات جيدة لنظامك الغذائي.

ومع ذلك، إذا أتيحت لك الفرصة لشراء الخيارات المزروعة محليًا، فقد تحصل على أكبر فائدة مقابل ما تدفعه عندما يتعلق الأمر بالتغذية.

3- فرصة للتجربة

إذا كنت تتسوق في أسواق المزارعين أو التعاونيات الغذائية الريفية، فمن المحتمل أن تتعرف على طعام جديد أو فريد يزرع في منطقتك.

ويعد اكتشاف هذه العناصر طريقة ممتازة لمعرفة المزيد عن تاريخ الطعام والممارسات الزراعية لمجتمعك، وقد تجد حتى طعامًا أو مكونًا مفضلًا جديدًا.

4- صديق للبيئة

دعم المزارعين الريفيين ومقدمي الطعام يدعم البيئة، إذ ينتج عنه تلوث أقل وانبعاثات كربونية محدودة، إذ أن الطعام الريفي يسافر مسافة أقصر إلى الأسواق والمتاجر من المنتجات التي تأتي من مناطق أخرى، وبالتالي، فإن نقلها عادة ما يساهم في تقليل التلوث وانبعاثات الكربون أقل من الأطعمة التي تتطلب رحلات أطول.

وفقًا لوزارة الزراعة الأمريكية (USDA)، لا توجد مسافة قياسية تميز الأطعمة على أنها محلية، بدلاً من ذلك، تستخدم المتاجر عادةً مسافة محددة لعمل هذا التمييز.

.