أنظمة غذائية

خل التفاح.. الطريق لفقدان «سريع» للوزن

خل التفاح مصنوع من التفاح المخمر، وقد ارتبط بفقدان الوزن لعدة سنوات، لكن يمكن أن يكون ضارًا في بعض الأحيان.

0
%D8%AE%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%81%D8%A7%D8%AD..%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D9%84%D9%81%D9%82%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%C2%AB%D8%B3%D8%B1%D9%8A%D8%B9%C2%BB%20%D9%84%D9%84%D9%88%D8%B2%D9%86

خل التفاح، منشط صحي شهير، يمكن أن يساعد في إنقاص الوزن عند إضافته بأمان إلى نظام غذائي متوازن، لكن ما هي أفضل طريقة لتناوله؟

خل التفاح مصنوع من التفاح المخمر، وقد ارتبط بفقدان الوزن لعدة سنوات، لكن يمكن أن يكون الخل ضارًا للغاية ما لم يتم تناوله بالطريقة الصحيحة.

وأوضحت الدكتورة ديبورا لي، في حديث لصحيفة «إكسبريس» الإنجليزية، أن أهم شيء في تناول خل التفاح هو «تناوله بأمان»، موضحة أن «خل التفاح مكونه الأساسي حمض الأسيتيك، والأحماض بشكل عام مواد أكالة تتلف الأسطح».

عندما تبتلع خل التفاح، فإن الجهاز الهضمي هو السطح الذي يمكن أن يتآكل، ويمكن أن يؤدي التآكل في القناة الهضمية إلى حدوث ثقوب قد تكون قاتلة.

وأوضحت الخبيرة د. ديبورا لي، بعض النصائح المهمة عندما يتعلق الأمر بدمج خل التفاح في النظام الغذائي، بما في ذلك تخفيفه دائمًا في الماء.


وقالت: خفف دائمًا خل التفاح، تناول جزء واحد من خل التفاح إلى 10 أجزاء من الماء، ولا تشربه مركزًا، فالحمض غير المخفف يمكن أن يؤدي إلى تآكل المريء، ويسبب تقرحات مؤلمة، ويؤدي إلى حدوث نزيف، وعندما تلتئم هذه الأعراض، يمكن أن تتشكل أنسجة ندبة في قاعدة المريء ما قد يؤدي إلى مشاكل في البلع وهضم الطعام.

وأضافت: لا يوجد اتفاق على الجرعة المثلى لخل التفاح. لكن يُنصح حاليًا بتناول 15 مل (1 ملعقة كبيرة) ممزوجة بـ 100 مل من الماء، مرة واحدة يوميًا.

في إحدى الدراسات الطبية لفقدان الوزن، تم خلط 30 مل من خل التفاح مع 200 مل من الماء، وتم تقسيم هذا إلى نصفين ليتم تناولهما صباحًا ومساءً بعد الوجبة مباشرة.

والأسلم صحيا ألا تتجاوز الجرعات المذكورة نسبة الـ10%، وقد يكون من المغري أن تسرف في تناوله، لكي يحقق نتائج سريعة في انقاص الوزن، لكن لا توجد معلومات طبية عن السلامة عند الجرعات العالية ولا يوجد دليل على أن التأثيرات ستكون أكبر.

وأوضحت الدكتورة ديبورا لي، إنه إذا كان هدفك هو فقدان الوزن، فإن تناول خل التفاح مرتين يوميًا قد يكون مفيدًا، ويمكن أن يساعد شرب كميات صغيرة من الخل المخفف في استهداف الدهون الحشوية الضارة.

وقالت: يُنصح عادةً بتناول خل التفاح قبل الوجبة بـ 20 دقيقة، لأنه يقلل من شهيتك، ويؤخر إفراغ المعدة ، كما أنه يساعدك على الشعور بالشبع لفترة أطول.

وأضافت إن تناول خل التفاح قبل الوجبة، يعني أن لديه أفضل فرصة لإحداث هذه التأثيرات، ومساعدتك على إنقاص الوزن.

عند تناولك قبل وجبة دسمة من الكربوهيدرات تحتوي على الكثير من المعكرونة أو البطاطس، يمكن أن يبطئ الخل من معدل إفراغ المعدة بالإضافة إلى منع حدوث طفرات السكر الكبيرة، كما يمكن أن يساعد شرب كميات صغيرة من الخل المخفف في استهداف الدهون الحشوية الضارة، والمعروفة أيضًا باسم دهون البطن.

علاوة على ذلك يساعد شرب خل التفاح في الليل أيضًا على خفض نسبة السكر في الدم، ولكن إذا كان الهدف هو فقدان الوزن، فيقترح الخبراء شربه طوال اليوم.

.