Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
19:30
تونديلا
بورتيمونينسي
19:00
إلتشي
فالنسيا
15:05
التعاون
النصر
12:40
أبها
الهلال
16:55
انتهت
زينيت
كلوب بروج
16:55
الأهلي
الوحدة
19:00
انتهت
بيراميدز
هوريا
19:00
الأهلي
الوداد البيضاوي
16:55
انتهت
ريال مدريد
شاختار دونتسك
19:00
أستون فيلا
ليدز يونايتد
19:00
انتهت
باريس سان جيرمان
مانشستر يونايتد
19:00
انتهت
أياكس
ليفربول
19:00
ستاد رين
أنجيه
19:00
انتهت
بايرن ميونيخ
أتليتكو مدريد
19:00
انتهت
برشلونة
فرينكفاروزي
19:00
انتهت
مانشستر سيتي
بورتو
17:00
قاسم باشا
جوزتيبي
19:00
انتهت
تشيلسي
إشبيلية
19:00
انتهت
لاتسيو
بوروسيا دورتموند
18:30
شتوتجارت
كولن
19:00
انتهت
إنتر ميلان
بوروسيا مونشنجلاتباخ
12:30
شباب البرج
الشباب الغازية
16:55
انتهت
دينامو كييف
يوفنتوس
19:00
انتهت
أولمبياكوس
أولمبيك مرسيليا
19:00
انتهت
ميتلاند
أتالانتا
19:00
انتهت
لايبزج
إسطنبول باشاك شهير
18:00
الاتحاد السكندري
المقاولون العرب
14:40
القادسية
ضمك
16:55
رابيد فيينا
أرسنال
19:00
انتهت
ستاد رين
كراسنودار
15:05
الرائد
الشباب
19:00
سيلتك
ميلان
15:45
انتهت
السد
الدحيل
16:55
الفيصلي
الباطن
15:15
انتهت
أبولون سميرني
باس غيانينا
16:55
باير ليفركوزن
نيس
16:55
انتهت
سالزبورج
لوكوموتيف موسكو
16:55
سسكا صوفيا
كلوج
19:00
فياريال
سيفاس سبور
16:55
دوندالك
مولده
16:55
هابويل بئر السبع
سلافيا براج
19:00
دينامو زغرب
فيينورد
16:55
ليخ بوزنان
بنفيكا
16:55
نابولي
آي زي ألكمار
16:55
باوك سالونيكي
أومونيا
16:55
أيندهوفن
غرناطة
19:00
سبورتينج براجا
آيك أثينا
19:00
سبارتا براج
ليل
19:00
هوفنهايم
ريد ستار بلجراد
16:55
رييكا
ريال سوسيداد
16:55
يانج بويز
روما
19:00
ليستر سيتي
زوريا
19:00
سلوفان ليبريتش
جنت
16:55
ستاندار لييج
جلاسجو رينجرز
19:00
لودوجوريتس رازجراد
رويال انتويرب
19:00
فولفسبرجر ايه سي
سيسكا موسكو
19:00
توتنام هوتسبر
لاسك لينز
19:00
مكابي تل أبيب
كاراباج اغدام
بعيدًا عن مخاطر «الزئبق».. كيف تحول التونة إلى وجبة صحية؟

بعيدًا عن مخاطر «الزئبق».. كيف تحول التونة إلى وجبة صحية؟

بينما يوصي خبراء الأغذية وهيئات علمية عديدة حول العالم بتناول وجبتين من الأسماك أسبوعيًا، يمكن أن تحتوي الأسماك أيضًا –وفي مقدمتها التونة- على كميات ضئيلة من الزئبق، وهو أمر غير صحي.

محمد غانم
محمد غانم
تم النشر
آخر تحديث

دائما ما يحيط الجدل بتناول أسماك التونة، فبينما يبالغ البعض في سرد فوائدها، يرى آخرون أنها مصدر للسموم باحتوائها على نسبة من عنصر الزئبق الضار، لكن الحقيقة أن كلا الافتراضين به شيء من الصحة.

فبينما يوصي خبراء الأغذية وهيئات علمية عديدة حول العالم بتناول وجبتين من الأسماك أسبوعيًا، يمكن أن تحتوي الأسماك أيضًا –وفي مقدمتها التونة- على كميات ضئيلة من الزئبق، وهو أمر غير صحي.

اقرأ أيضا: اليوجا و«البيلاتس» لتقليل الوزن وتقليل التوتر

والتونة هي سمكة ماء مالح، يمكن أن يتراوح حجمها في أي مكان من حوالي أربعة أرطال إلى ما يزيد عن 1500 رطل، اعتمادًا على نوعها.

هل تعد التونة غذاءً صحيًا؟

بغض النظر عن احتوائها على الزئبق، تعد التونة مصدر للبروتين عالي الجودة بدون دهون تقريبًا، كما تحتوي على جميع الأحماض الأمينية الأساسية التي يحتاجها الجسم لنمو الأنسجة العضلية الخالية من الدهون والحفاظ عليها.

ويمكن أن تكون التونة المعلبة مصدرًا جيدًا لأحماض أوميجا 3 الدهنية الصحية للقلب، مع 150 ملليجرام أو أكثر لكل 4 أوقيات، في الوقت نفسه، تُظهر الأبحاث أن التونة تحتوي على الزئبق، والذي يتراكم في الأسماك الكبيرة التي تكون أعلى في السلسلة الغذائية.

اقرأ أيضا: تقوي العضلات وتنسف الدهون.. 3 تمارين مقاومة تناسب الجميع

ومع هذا يشير موقع the spruce eats الأمريكي، إلى أن هذا لا يعد مصدر قلق يُذكر، إذ لا تحتوي الأسماك على ما يكفي من الزئبق الذي يشكل بدوره الخطر.

لكن مجموعات معينة من الأشخاص قد يواجهون مشكلة في تناول التونة، بسبب تلك الكميات الضئيلة من الزئبق، منهم النساء الحوامل والمرضعات والرضع والأطفال، ذلك لأن الزئبق يمكن أن يكون سامًا بشكل خاص للجهاز العصبي للطفل في طور النمو.

وتعتمد المخاطر على الجرعة، ما يعني أن الأطفال الرضع والأطفال المعرضين لمزيد من الزئبق هم أكثر عرضة للمشاكل، ويمكن أن يمر الزئبق بين الأم وجنينها الذي لم يولد بعد، لذا يجب على الحامل أو المرضعة أن تحد من استهلاك التونة، كما يجب تحديد الكمية بدقة لاستهلاك الأطفال.

كيف يكون مقدار التونة زائدًا؟

وفقًا لإرشادات عام 2017 الصادرة عن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) ، يجب على النساء الحوامل أو المرضعات، أو اللائي يخططن للحمل أو الرضاعة، تجنب تمامًا سبعة أنواع من الأسماك التي تحتوي على نسبة عالية جدًا من الزئبق، منها سمك القرش وسمك أبو سيف، وسمك الماكريل، ومارلين، وروبي البرتقالي، وسمك القرميد (من خليج المكسيك) والتونة الكبيرة.

ويمكن للنساء والأطفال المعرضين للخطر أن يأكلوا ما يصل إلى 12 أوقية (وجبتين) في الأسبوع من الأسماك والمحار المعروفين باحتوائهما على نسبة منخفضة من الزئبق.

اقرأ أيضا: الأغذية المعالجة ضارة فلماذا نستمر في أكلها؟.. دراسة أمريكية تكشف السر

وتشمل التونة الخفيفة المعلبة والروبيان والسلمون والبولوك وسمك السلور، ومع ذلك، يجب أن يقتصر تناول هؤلاء على 6 أونصات (حصة واحدة) في الأسبوع من التونة الباكورة / التونة البيضاء (المعلبة أو الطازجة أو المجمدة) والتونة ذات الزعانف الصفراء.

وتحتوي التونة المعلبة على نسبة زئبق أقل من شرائح التونة الطازجة أو المجمدة، وذلك لأن الأسماك الأصغر، التي تتراكم فيها كمية أقل من الزئبق، يتم تعليبها، بينما تستخدم الأسماك الأكبر، التي يتراكم فيها المزيد من الزئبق- في صناعة شرائح التونة، أيضًا تحتوي التونة المعلبة الخفيفة على نسبة زئبق أقل من التونة البيضاء المعلبة (المعروفة أيضًا باسم تونة الباكور).

اخبار ذات صلة