تقارير الألعاب

35 عامًا على The Legend of Zelda

لعبة The Legend of Zelda اكتسبت شهرة واسعة في منتصف ثمانينات القرن الماضي، عند إطلاقها لأول مرة في 21 فبراير عام 1986.

0
35%20%D8%B9%D8%A7%D9%85%D9%8B%D8%A7%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20The%20Legend%20of%20Zelda

تستعد شركة نينتندو اليابانية، الأحد، للاحتفال بالذكرى 35 على إطلاق واحدة من أشهر وأعرق ألعابها الأيقونية، وهي The Legend of Zelda، والتي تعرف اختصارا باسم «زيلدا».

اللعبة هذه اكتسبت شهرة واسعة في منتصف ثمانينات القرن الماضي، عند إطلاقها لأول مرة في 21 فبراير عام 1986، وعزز من انتشارها شهرة سابقتها اللعبة الأشهر «سوبر ماريو» من نفس الصانع الياباني، والتي سبقت إطلاق «زيلدا» بعدة أشهر، إذ ظهرت سوبر ماريو للمرة الأولى في سبتمبر 1985.

وبحسب صحيفة «مترو» البريطانية، من المحتمل أن تطلق نينتندو إصدارا جديدا من «زيلدا»، احتفاءً بالذكرى 35 للعبة، خاصة وأن الشركة اليابانية ليس لديها الكثير من الألعاب الجديدة المخطط إطلاقها في المستقبل القريب.



وتتجه التكهنات إلى عزم نينتندو الكشف عن الإصدار المرتقب من The Legend of Zelda، غدا الأحد، على غرار النسخة ثلاثية الأبعاد والمحسنة من لعبة Super Mario Bros، والتي أطلقتها نينتندو لنفس السبب، وهو مرور 35 عاما أيضا على إطلاقها للمرة الأولى عام 1985.

زيلدا، التي صممها المبرمج الياباني شيجيرو مياموتو (هو نفسه مصمم سوبر ماريو)، تدور قصتها في عالم «هايرول» الخيالي، رغم أن بعض الأحداث حدثت في مناطق أخرى.

وتتوافر زيلدا في إصدارات مختلفة، منها الأكشن والمغامرات، وإصدارات أخرى تدور حول حل الألغاز، إضافة إلى إمكانية اللعب الجماعي عبر الانترنت.

.