الأمس
اليوم
الغد
02:30
انتهت
لوس أنجلس جالاكسي
كولورادو رابيدز
16:30
انتهت
برشلونة
بوكا جونيورز
18:00
انتهت
النجوم
المقاولون العرب
19:00
انتهت
ريال مدريد
أتليتكو مدريد
00:01
انتهت
دي سي يونايتد
بورتلاند تمبرز
02:00
انتهت
لوس أنجلوس
ريال سولت لاك سيتي
18:45
انتهت
سندرلاند
شيفيلد يونايتد
19:00
انتهت
مصر للمقاصة
الزمالك
14:25
-
أم صلال
الأهلي
16:00
-
الاتحاد السكندري
الإسماعيلي
16:00
-
حوريا
بورت دي لومي
16:35
-
نادي قطر
السيلية
16:45
-
مولودية بجاية
شبيبة القبائل
16:45
-
اتحاد الجزائر
أولمبى المدية
18:00
-
الوحدات الأردني
الجزيرة
18:00
-
غرونينغين
فيليم 2
18:00
-
الوداد البيضاوي
ماميلودي صن داونز
18:15
-
جيرونا
ريال بلدالوليد
18:30
-
أندرلخت
إكسيلسيور موسكرون
18:45
-
ريمس
أولمبيك ليون
18:45
-
طرابزون سبور
سيفاس سبور
19:00
-
الترجي
الأهلي
19:00
-
وفاق سطيف
مازيمبي
19:30
-
ديسبورتيفو أفيس
تونديلا
19:30
-
شبيبة الساورة‎‎
مولودية وهران
20:00
-
أهلي برج بوعريريج
النادي الرياضي القسنطينى
20:15
-
ريال بيتيس
ليفانتي
11:30
-
كارديف سيتي
نيوكاسل يونايتد
13:00
-
امبابان سوالوز
زيسكو
13:00
-
كامبالا سيتي
تاونشيب رولرز
14:00
-
ليستر سيتى
ولفرهامبتون واندررز
14:00
-
وست هام يونايتد
بورنموث
14:00
-
توتنام هوتسبر
فولام
14:00
-
إيفرتون
ساوثامبتون
14:25
-
الخور
الشحانية
15:00
-
جينجان
باريس سان جيرمان
15:00
-
حمام الأنف
الإفريقي
15:00
-
الأتحاد المنستيري
الملعب التونسي
15:30
-
تشافيس
بورتيمونينسي
16:00
-
كييفو
يوفنتوس
16:00
-
لوكيرين
ستاندار لييج
16:15
-
سيلتا فيجو
إسبانيول
16:15
-
بورصا سبور
قيصري سبور
16:30
-
فينلو
أياكس
16:30
-
أن آي سي بريدا
دي غرافسخاب
16:30
-
تشيلسي
أرسنال
16:35
-
الخريطيات
العربي
18:00
-
موناكو
ليل
18:00
-
أميان
مونبلييه
18:00
-
كان
نيس
18:00
-
ديجون
نانت
18:00
-
سيركل بروج
زولتة فاريغيم
18:00
-
بوافيستا
بنفيكا
18:00
-
ستاد رين
أنجيه
18:00
-
ويسلاند بيفرين
سينت ترويدن
18:00
-
الدفاع الحسني الجديدي
مولودية الجزائر
18:15
-
فياريال
ريال سوسيداد
18:30
-
كورتريك
أوستيند
18:30
-
لاتسيو
نابولي
18:45
-
أنطاليا سبور
قونيا سبور
18:45
-
ملاطية سبور
فنرباهتشة
18:45
-
فورتانا سيتارد
إيندهوفن
18:45
-
هيراكلس
أدو دن هاخ
19:00
-
النجم الساحلي
بريميرو دي أجوستو
20:00
-
سياتل ساوندرز
لوس أنجلس جالاكسي
20:00
-
نادي بارادو
شباب بلوزداد
20:00
-
سبورتنج لشبونة
فيتوريا سيتوبال
20:15
-
برشلونة
ألافيس
فرنسا وكرواتيا «التقليد في مواجهة الإيمان»
16:37 | 15 / 07 / 2018
فرنسا لم تبتكر كرة القدم، ولكن نعم هي من اخترعت كأس العالم، متمثلة في شخص جول ريميه، فهو من أنشأ هذا الحدث العظيم الذي يأثر قلوبنا كل أربعة أعوام، وتمثل فرنسا التقليد والعرف في هذا النهائي، إذ إنها لم تبتكر المونديال فقط، وإنما هي من اخترعت أيضًا دوري أبطال أوروبا وبطولة أمم أوروبا، بالإضافة إلى الألعاب الأولمبية وسباق الدراجات الهوائية.

وتمثل فرنسا في مباراة اليوم العرف والتقليد، حيث تُعد دولة قديمة واتحادا فيدراليا قديما، ويشتمل تاريخها على التتويج بكأس العالم مرة واحدة وأمم أوروبا مرتين، لقد نظمت كأس العالم مرتين، وقدمت لكرة القدم العديد من أفضل اللاعبين على مر التاريخ كـ كوبا وبلاتيني وزيدان.

لقد استطاعت فرنسا الوصول إلى النهائي من خلال فريق جيد يمتلك عناصر فعالة ورائعة في مراكزهم، فحارس المرمى ولاعبو الدفاع يقدمون مستوى جيدا، وخط الوسط يمتلكون قوة كبيرة، على الرغم من افتقادهم لقدم قوية كقدم رابيو أو باييت، حيث رفض ديشامب ضم أحدهما لأن لديه أسلوبا آخر في كرة القدم، والذي يعتمد فيه على جريزمان بشكل أساسي، وأما بالنسبة إلى مبابي فهو رائع، على الرغم من تناوب مستواه، وفيما يتعلق بـ جيرو فهو عبارة عن مقاتل لا يكل ولا يمل.

لقد عاصرت العديد من تشكيلات منتخب فرنسا وكانت أفضل من التشكيلة الحالية، ولكن الجيل الحالي يمتلك الفاعلية الكافية التي مكنته من الفوز على أوروجواي، والتي تمتلك أفضل خط دفاع في البطولة، كما انتصرت على بلجيكا، والتي تمتلك أفضل خط هجومي.

وأما بالنسبة إلى كرواتيا فهي البلد الأكثر حداثة في هذا المونديال، ولا تتمثل قوتها في العرف والتقليد، وإنما في الإيمان، لقد عاصر لاعبو كرواتيا المتواجدون في روسيا أحد الحروب عندما كانوا صغارًا، لقد شاهدوا بلدهم وهي تخرج من انهيار شيء داخلي يسمى يوغوسلافيا، وتعلموا منذ الصغر أن الحياة ليست سهلة.

لقد كان طريق كرواتيا في المونديال بطوليًا، وواجهوا شبح الأوقات الإضافية في الثلاث مباريات الماضية، فضلًا عن الخروج من فخ ركلات الترجيح في مباراتين، وقد رفض كالينيتش المشاركة في الدقيقة الأخيرة من مباراة فريقه أمام نيجيريا، ولهذا فقد قرر داليتش استبعاده من الفريق وعودته إلى بلده، ولم يحتج أي لاعب على تصرف داليتش معه، حيث كان موقفه مع اللاعب مثالًا ونموذجًا لجميع عناصر فريقه.

ويجب عليك فقط أن تجلس وتشاهد مودريتش وهو يصول ويجول بلا هوادة لمعرفة أن هذا الفريق لا يمنح أي شيء لخصومه.