أحمد عزالدين
00:58 | 21 / 07 / 2018
خرجت تقارير صحفية إسبانية تشير إلى أن نادي يوفنتوس الإيطالي كان على مقربة من التوقيع مع اللاعب الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة قبل عامين.

وبعد 9 سنوات قضاها داخل صفوف فريق ريال مدريد، رحل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن صفوف الفريق الملكي للانضمام لصفوف فريق يوفنتوس الإيطالي.

ووقع رونالدو مع يوفنتوس عقدًا يستمر به حتى عام 2022، وسيحصل على أجر سنوي 30 مليون يورو، بالإضافة إلى 105 ملايين قيمة الصفقة.

صحيفة «موندو ديبورتيفو» أشارت إلى أن يوفنتوس حاول تفجير مفاجأة من العيار الثقيل بالتعاقد مع ليونيل ميسي قبل عامين، قبل تفكيره في التعاقد مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، لمنح الفريق الأفضلية على كافة الأصعدة سواء كانت رياضية أو اقتصادية.

ووفقًا لما نشرته الصحيفة فإنه بعد خسارة اللاعب الأرجنتيني لبطولة كوبا أمريكا أمام نظيره التشيلي عام 2016، ضربت الفكرة أذهان إدارة البيانكونيري في التعاقد مع البرغوث.

واختتم التقرير بأن نادي مانشستر سيتي الإنجليزي كان قد قرر التعاقد مع اللاعب في حال رفض استمراريته في صفوف برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وشهدت الفترة الأخيرة صدامات عنيفة بين رونالدو ورئيس ريال مدريد بسبب الراتب السنوي الذي يريد البرتغالي زيادته وهذا الأمر الذي رفضته إدارة الملكي بشكل تام.