.. ويبقى لنا سبعة إسبان في المونديال
04:52 | 21 / 07 / 2018
ودع منتخب اللاروخا مونديال روسيا، ومع ذلك لا يزال هناك تواجد إسباني في البطولة، ويعد روبرتو مارتينيز، مدرب بلجيكا، أشهر الإسبان المتواجدين في روسيا، ولعب مارتينيز في صفوف أندية ويجان، ووالسول، وسوانزي سيتي، ومانشيستر سيتي، قبل أن يصبح مدربًا لفريق سوانزي، وويجان، وإيفرتون، حيث برزت قدراته التدريبية الرائعة. حينها قابلته وتعرفت عليه على يد الصحفي جييم بالاجيه، وأخبرنا بأنه من الصعب بالنسبة له أن يعود إلى إسبانيا قبل الوقت الذي حدده. لقد كان محقًا في ذلك، مر الوقت وتعاقدت معه بلجيكا، الفريق الذي يقدم مردودًا مميزًا في الفترة الأخيرة.

ويعمل مع مارتينيز إسبانيان آخران وهما بيرجارا، مدرب حراس المرمى، وخيسوس سيبا، مساعد مارتينيز منذ أن كان يدرب ويجان وإيفرتون، هؤلاء الثلاثة يمثلون الثلاثي الإسباني الذي تمكن من النجاة في مونديال روسيا. يأتي بجانبهم باولينيو جرانيرو، مدرب اللياقة في المنتخب الروسي، الذي يرجع إليه الفضل في أن تصبح روسيا أكثر المنتخبات في معدلات الجري حتى اللحظة، حيث أصبح يعمل مع روسيا منذ 4 أعوام تقريبًا عندما جلبه فابيو كابيلو من فريق سيسيكا موسكو.

يضاف إلى هؤلاء الأربعة الناجين من نكبة روسيا، الحكم ماتيو لاهوز والمساعدان روبرتو دياز وباو سيبريان، هؤلاء هم من تمكنوا من البقاء من كتيبتنا التي ذهبت إلى روسيا، وفشلت ليس بسبب سقيع هذا البلد، ولكنها بسبب وقوعها فريسة لحالة الارتباك التي سيطرت على الأجواء داخل المنتخب، ومع ذلك، المونديال لا يزال مستمرًا، ومازال يشهد تواجد روبرتو مارتينيز، وباقي الأسبان الذين يبحثون عن الحياة هناك من أجل تمثيلنا بشكل مشرف. فضلًا عن ذلك هناك 25 لاعبًا من الليجا مازالوا متواجدين في البطولة، كل هذا سيجلعنا نستمر في متابعتها.