الأمس
اليوم
الغد
محمد عبد السند
04:00 | 18 / 07 / 2018
أبرزت صحيفة «ذا صن» البريطانية، رفض الدولي المصري محمد صلاح جناح أيمن نادي ليفربول الإنجليزي الاحتفاء بالهدف الأول الذي سجله لبلاده في مرمى المنتخب السعودي، في المباراة التي أقيمت اليوم الإثنين ضمن منافسات الجولة الثالثة من المجموعة الأولى لكأس العالم، وانتهى بفوز «الأخضر» بهدفين مقابل هدف.

وربطت الصحيفة سلوك صلاح الذي لم يعتد عليه عقب إحراز الأهداف بشائعات الخلافات الدائرة بينه وبين الجهاز الفني لمنتخب «الفراعنة» ورغبة اللاعب في ترك معسكر الفريق والعودة لفريقه.

وقالت الصحيفة: إن صلاح سطر تاريخًا جديدًا له في روسيا بعدما أحرز هدفه الـ 50 لكل من منتخب بلاده وليفربول هذا الموسم.

وذكرت الصحيفة أنه وبخلاف الهدف الذي أحرزه في مباراة اليوم، لم يكن الفرعون، 26 عامًا، في حالة مزاجية جيدة للاحتفال مع زملائه.

وعلى موقع التدوينات المصغرة «تويتر»، انتشرت التعليقات حول رفض صلاح الاحتفال بهدف السعودية في ختام المجموعة الأولى، وقال أحد المشجعين: «أحب صلاح... إنه لم يحتفل كعادته. وأتمنى أن يكون بخير».

وقال حساب آخر: «غريب ألا يحتفل صلاح بهدفه».

ولم تكتمل فرحة مصر كثيرًا بعد إحرازها الهدف الأول في مرمى السعودية، حيث سجلت الأخيرة هدف التعادل من ركلة جزاء، قبل أن تضيف هدف التقدم في الوقت الإضافي للمباراة.