الأمس
اليوم
الغد

تقدمت صربيا بشكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» ضد الحكم الألماني فيليز بريتش الذي أدار المباراة التي خسرها الفريق أمام سويسرا

د ب أ
05:57 | 18 / 07 / 2018
تقدمت صربيا بشكوى إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا» ضد الحكم الألماني فيليز بريتش الذي أدار المباراة التي خسرها الفريق أمام سويسرا 1 /2 يوم الجمعة الماضي في مونديال روسيا.

وأوضح اتحاد الكرة الصربي، في بيان، الكثير من التقارير لوسائل الإعلام العالمية، وبشكل خاص تسجيلات الفيديو لكل الوقائع المثيرة للجدل خلال المباراة، تثبت حقيقة أننا تعرضنا لأضرار كبيرة في هذه المباراة.

وأضاف البيان «من غير الواضح بالنسبة لنا كيف أن حكم ألماني يتم اختياره لإدارة مباراة سويسرا وصربيا مع العلم أن أحد الأقاليم السويسرية ناطق بالألمانية».

وقد تلتقي ألمانيا في دور الستة عشر للمونديال مع منتخب سويسرا.

وأكد البيان أن إلكسندر ميتروفيتش تعرض لمخالفة واضحة داخل منطقة الجزاء ولكن حكم الفيديو المساعد لم يتدخل.

وأشار البيان «يظهر السؤال الشرعي حول ما إذا كان يتم استخدام المعايير المزدوجة وما إذا كان مساعد الفيديو يستخدم فقط بشكل انتقائي».

وبدأ فيفا أمس السبت إجراءات انضباطية بحق جرانيت تشاكا وشيردان شاكيري ثنائي منتخب سويسرا بعد الإيماءة المثيرة للجدل التي قاما بها خلال المباراة أمام صربيا.

وأوضح فيفا أن اللاعبين عليهما أن يوضحا الإيماءة التي قامها بها بعد تسجيلهما هدفي فوز سويسرا على صربيا 2 /1.

واحتفل كل من شاكيري وزميله تشاكا بالتسجيل في شباك صربيا بطريقة مشابهة، تتمثل في وضع اليدين متشابكتين بإصبعي الإبهام لتمثيل رمز النسر الطائر.

وأثارت طريقة الاحتفال غضب الجماهير الصربية؛ حيث تعد الإيماءة رمزًا لشعار الحركة الألبانية ضد صربيا خلال حرب دول البلقان، التي اشتعلت في تسعينيات القرن الماضي بين كوسوفو ومقدونيا وألبانيا ضد صربيا.

تجدر الإشارة إلى أن اللاعبين الاثنين هما من أصول من كوسوفو ، التي أعلنت استقلالها عن صربيا في عام 2008 ، ولم تعترف صربيا باستقلال كوسوفو ، ولا تزال حالة التوتر قائمة بقوة بين الجانبين.