الأمس
اليوم
الغد
00:01
انتهت
أورلاندو سيتي
تورونتو
00:01
انتهت
مينيسوتا يونايتد
ريال سولت لاك سيتي
00:01
انتهت
دالاس
شيكاغو فاير
00:01
انتهت
دي سي يونايتد
فانكوفر وايتكابس
01:00
انتهت
كولورادو رابيدز
هيوستن دينامو
15:00
انتهت
فرنسا
كرواتيا
18:00
انتهت
أتلانتا يونايتد
سياتل ساوندرز
22:01
انتهت
لوس أنجلوس
بورتلاند تمبرز
13:45
انتهت
الحدود
البحري
13:00
الشوط الاول
مازيمبي
مولودية الجزائر
13:00
الشوط الاول
زيسكو
بريميرو دي أجوستو
13:00
الشوط الاول
امبابان سوالوز
النجم الساحلي
13:00
الشوط الاول
بورت دي لومي
ماميلودي صن داونز
13:45
-
الطلبة
أمانة بغداد
13:45
-
الحسين
كربلاء
13:45
-
الديوانية
زاخو
13:45
-
السماوة
نفط الجنوب
13:45
-
الميناء
الصناعات الكهربائية
16:00
-
حوريا
الوداد البيضاوي
19:00
-
وفاق سطيف
الدفاع الحسني الجديدي
19:00
-
الترجي
كامبالا سيتي
19:00
-
الأهلي
تاونشيب رولرز
13:00
-
ادوانا ستارز
فيتا كلوب
13:45
-
نفط ميسان
النجف
13:45
-
نفط الوسط
القوة الجوية
13:45
-
الكهرباء
الشرطة
13:45
-
النفط
الزوراء
16:00
-
إنيمبا
ويليامسفيلي أثلتيك
16:00
-
أسيك
الرجاء البيضاوي
16:00
-
رايون سبورتس
اتحاد العاصمة
16:00
-
جور ماهيا
يانج أفريكانز
19:00
-
نهضة بركان
المصري
19:00
-
دجوليبا
رونيسانس إيغلون برازافيل
19:00
-
الهلال
يونياو دو سونجو

دافع وزراء الحكومة السويسرية عن ثنائي المنتخب الوطني جرانيت تشاكا وشيردان شاكيري، اليوم الأحد، بعد احتفالهما المثير للجدل خلال الفوز على صربيا

د ب أ
16:39 | 17 / 07 / 2018
دافع وزراء الحكومة السويسرية عن ثنائي المنتخب الوطني جرانيت تشاكا وشيردان شاكيري، اليوم الأحد، بعد احتفالهما المثير للجدل خلال الفوز على صربيا 2 /1 في كأس العالم 2018 المقامة حاليًا في روسيا.

وأعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم «فيفا»، أمس السبت، عن بدء إجراءات انضباطية بحق تشاكا وشاكيري، بعد الإيماءة المثيرة للجدل التي قاما بها خلال المباراة أمام صربيا.

وأوضح فيفا أن اللاعبين عليهما أن يوضحا الإيماءة التي قامها بها بعد تسجيلهما هدفي فوز سويسرا على صربيا 2 /1.

واحتفل كل من شاكيري وزميله تشاكا بالتسجيل في شباك صربيا بطريقة مشابهة، تتمثل في وضع اليدين متشابكتين بإصبعي الإبهام، لتمثيل رمز النسر الطائر.

وأثارت طريقة الاحتفال غضب الجماهير الصربية؛ حيث تعد الإيماءة رمزًا لشعار الحركة الألبانية ضد صربيا خلال حرب «دول البلقان» ، التي اشتعلت في تسعينيات القرن الماضي بين كوسوفو ومقدونيا وألبانيا ضد صربيا.

تجدر الإشارة إلى أن اللاعبين الاثنين هما من أصول من كوسوفو ، التي تتحدث الألبانية وأعلنت استقلالها عن صربيا في عام 2008 .

ولم تعترف صربيا باستقلال كوسوفو، ولا تزال حالة التوتر قائمة بقوة بين الجانبين.

وقال جاي بارميلين وزير الدفاع والرياضة السويسري، الذي كان حاضرًا المباراة في استاد كالينينجراد: «أي شخص جرب مثل ذلك العبء، قد يتفهم المشاعر التي يمر بها اللاعب».

وأوضح إيجناسيو كاسيس، وزير الخارجية السويسرية، أن الفريق السويسري نموذج على اندماج الثقافات المختلفة.

وأوضح كاسيس: «ليس لديَّ شك في أنه قد تشعر بالانتماء إلى الدولة التي احتضنتك دون أن تنسى بلدك الأم».