دوناروما
محمد سعد
04:51 | 18 / 06 / 2018
يسعى فريق إيه سي ميلان الإيطالي إلى تدعيم الخط الهجومي للفريق الموسم المقبل عن طريق التعاقد مع الإسباني ألفارو موراتا، لاعب فريق تشيلسي الإنجليزي، ولكن إدارة النادي الإيطالي تدرك جيدأ أن صفقة انتقال موراتا إلى الفريق قد تكلف النادي تخليه عن الإيطالي جيانلويجي دوناروما، حارس مرمى الفريق ومنتخب إيطاليا، لصالح الفريق اللندني، وأن وصول الحارس ذي الـ19 عاماً إلى تشيلسي قد يفتح الباب إلى خروج الدولي البلجيكي تيبو كورتوا، حارس مرمى تشيلسي ومنتخب بلجيكا.

أكدت صحيفة «كورييري ديلو سبورت» الإيطالية أن نادي إيه سي ميلان ينوي التواصل مع إدارة تشيلسي لبحث سبل ضم موراتا إلى صفوف الفريق خلال الانتقالات الصيفية المقبلة، إذ عبر اللاعب في العديد من المناسبات عن رغبته في العودة إلى الدوري الإيطالي من جديد، ولكن النادي الإيطالي قد يضطر إلى التخلي عن دوناروما، والذي لم يصله حتى الآن عرض رسمي من الفريق اللندني، مقابل التوقيع مع موراتا.

وقد تؤدي صفقة انتقال موراتا إلى إيه سي ميلان ووصول دوناروما إلى تشيلسي إلى فتح الباب أمام خروج كورتوا، والذي أكد في العديد من المناسبات أنه يرغب في العودة من جديد إلى إسبانيا لأسباب عائلية، حيث تقيم أسرته هناك.

ووفقاً لما أذاعته شبكة قنوات «سكاي سبورتس»، فإن الحارس البلجيكي طلب الاجتماع بإدارة ناديه الحالي بعد انتهاء منافسات مونديال روسيا التي تقام في الـ 14 من الشهر الجاري، وأن مسؤولي نادي تشيلسي يدركون جيدأ أن رحيل كورتوا أصبح حتميا وأنهم يبحثون عن بديل له في الدوري الإيطالي «سيريا آ»، على الرغم من أن هدفهم الرئيسي كان التعاقد مع البرازيلي أليسون بيكر، حارس مرمى فريق روما الإيطالي ومنتخب البرازيل.