الأمس
اليوم
الغد
أحمد عزالدين
04:09 | 18 / 07 / 2018
أكد اللاعب الدولي المصري محمد صلاح لاعب فريق ليفربول الإنجليزي على أنه عاش لحظات صعبة للغاية، بعد خسارة فريقه لقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، أمام ريال مدريد (3-1)، في العاصمة الأوكرانية كييف، ومغادرته الملعب مصابًا خلال الشوط الأول بعد التحامه مع سيرجيو راموس قائد الملكي.

اللاعب المصري تحدث لصحيفة «ليكيب» الفرنسية قائلاً: «كانت ليلة صعبة بعد خسارة بطولة بحجم دوري الأبطال، والخروج مصابًا، لكنني مقاتل، وكانت لدي ثقة عالية في المشاركة بالمونديال».



الفرعون أشار إلى أن أول ذكرياته مع كرة القدم كانت تتعلق بكأس العالم 2002، حيث يتذكر النهائي بين ألمانيا والبرازيل، خصوصًا خسارة المنتخب الفرنسي أمام نظيره السنغالي في افتتاح البطولة.

لاعب فريق ليفربول الذي تألق خلال الموسم المنقضي أوضح أنه يفضل كلًا من زين الدين زيدان، رونالدو نازاريو، وفرانشيسكو توتي، كونهم الثلاثي المفضل له في كرة القدم.

واستمر في حديثه قائلاً: «رونالدو كان يتمتع بمهارات غير عادية، لديه قدرة كبيرة في إنهاء الهجمات، وزيدان كان ساحرًا بكل ما تحمله الكلمة من معنى، مشاهدته كانت تعلمك كيف تلعب وتتحرك بالكرة ومن دونها، وكيف تحبها، وقد تابعته كثيرا في ريال مدريد حين كان لاعبًا».

واختتم حديثه عن توتي قائلا: «كان يمتلك نظرة مذهلة للملعب، يعرف كيف ومتى يسدد الكرة، بخلاف أنه لعب لروما 24 عامًا، لعبت بجواره هناك، ومنذ اليوم الأول وحتى الأخير، استمتعت باللعب معه، ولم أكن أتخيل أن أصبح بجواره، إنه لاعب عظيم».

ووصل اللاعب أول أمس إلى الأراضي المصرية لينضم لبعثة منتخب بلاده استعدادًا للسفر إلى روسيا، والتي تشهد انطلاقة كأس العالم في الرابع عشر من يونيو الجاري، الذي سيفتتح المنتخب أولى مبارياته أمام نظيره الأوروجوياني، من ثم مع روسيا، وختام الدور الأول مع السعودية.