التركي إيمري مور
إفي
12:52 | 26 / 05 / 2018
انتظارا لمعرفة القرار حول بديل للمدرب خوان كارلوس أونزي، يتعين على الإدارة الرياضية لفريق سلتا فيجو، أن تحدد قبل انطلاق فترة الإعداد للموسم 2018-19 ما إذا كانت ستعطي فرصة جديدة للدولي التركي إيمري مور، أو ستسعى لاستعادة جزء من الاستثمارات التي ضختها في شرائه خلال الصيف الماضي.

ولم يكن الجناح الشاب (20 عامًا) المنضم من بروسيا دورتموند مقابل 14 مليون على قدر الآمال التي عقدت عليه.

ففي بداية الموسم، منحه أونزي بضع دقائق بسبب بطء تأقلمه في الفريق رغم مهارات الفردية العالية، وحين بدأ اللاعب التركي في تقديم مردود بالملعب جرى استبعاده من الفريق بسبب تكرار عدم انضباطه.

وقال المدافع جوستافو كابرال حين سل عن وضع زميله «لقد جاء لكي يلعب ولما لم يشارك اللاعب، يشعر بالإحباط».

وكان أونزي ينتظر مردودا إيجابيا من اللاعب، وهو ما لم يحدث، وفي المقابل، ابتعد اللاعب اكثر عن زملائه بتصرفاته، مما أدى لنفاد صبر الجهاز الفني الذي استبعده للمرة الثانية عن التدريبات الجماعية في أول مايو، ويجري منذ ذلك الحين تدريبات فردية.

واستبعد إيمري مور من قائمة الفريق لمواجهة ديبورتيفو لاكورونيا وريال مدريد كما سيغيب عن لقاء ليفانتي في الجولة الاخيرة بالليجا، بعدما لم يتدرب اليوم وغدًا مع زملائه.